صفحة منابر ثقافية على التويتر صفحة منابر ثقافية على الفيسبوك


العودة   منتديات منابر ثقافية > المنابر الأدبية > منبر القصص والروايات والمسرح .

أهلا بآل منابر ثقافية

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: طللية (آخر رد :فيصل أحمد الجعمي)       :: شكانَا السَّيفُ للسيْفِ (آخر رد :ثريا نبوي)       :: أبي يجلس في الظلام قصَّة قصيرة للكاتب الأمريكي: جِروم وايدمَن ترجمة / خلف سرحان القر (آخر رد :خلف سرحان القرشي)       :: هذا أنا .. فمن أنت ..؟ (آخر رد :محمد أبو الفضل سحبان)       :: معلومة كاذبة !!! ق.ق.ج (آخر رد :هشام اجران)       :: من ضوء الضوء (آخر رد :حسين الأقرع)       :: نفحات ياسمينية تدل طريقها... (آخر رد :ياسمين الحمود)       :: ما بين الألف والكاف أُ ( حِبّـ )ك / أَ( فْتَقِد)ك (آخر رد :ياسمين الحمود)       :: في خاطري ،،، شيء! (آخر رد :ياسمين الحمود)       :: آسفة جدّاً… (آخر رد :ياسمين الحمود)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 06-02-2020, 10:36 PM   #1

محمد فتحي المقداد

كاتب سـوري مُتألــق

 
الصورة الرمزية محمد فتحي المقداد

 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
المشاركات: 594
معدل تقييم المستوى: 12
محمد فتحي المقداد is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي البصّارة (قصة قصيرة)


البصّارة

قصة قصيرة

بقلم الروائي – محمد فتحي المقداد

رشاقة حركة يديْها المدروسة في كلّ مرّة تُفرغ فيها خليط الحصى وقطع العظم والوَدَعِ من كيسها القماشيّ الأسود المعقود بقطعة خيط عتيق.
وجهها الموشوم بخطوط متشابكة على ذقنها تحت شفتيها الرّقيقتيّن، موحٍ بطمأنينة تولّدت للتوّ، ابتسامتها تفسح المجال لِلِألاء نابها الذهبّي إبهار عينيّ، لتنقلا اكتمال اللّوحة بكامل بهائها للمخّ.
محاكمةٌ صوريّة مُسبقة الحُكم: "كَذَبَ المُنجّمُون، ولو صدقوا". لم يمنعني من مُقاطعاتها، والإفلات من رجائها المُتوسّل بسماعها، ولو لمرّة واحدة..!!. قُبيل مُغادرتي لقهوتي، قرعت باب البيت المفتوح على مصراعيْه في مثل هذا الوقت من كلّ يوم.
لذّة لَكْنَتها الغجريّة بطعم قهوتنا العربيّة، عندما ألقت التحيّة.
هَمَمْتُ بالمغادرة، أجلستني بطلب التمهّل، بعد أن غرزت عينها في فنجاني تركيزًا باحثة عن مجهول. تُدوّره بين أصابعها، وتزمّ شفتيْها؛ لتكميل خارطة خطوط الفنجان الممتّدة إليها مَسحًا. قالت:
- "بالله عليك امنحني دقيقة واحدة فقط".
اهتزاز رأسي ترافق مع عدم ردّي، الدقائق تنفدُ مُخلّفة وراءها حسرة ضياعها.
رفعت عينيْها لتشتبكا بنظراتي الزّائغة بنيّة افتراسها. تحفّز داخليّ كأنّما اهتزّت الأرض زلزلةً تحت قدميّ، ارتعاشات لا إراديّة أطاحت بآخر حصون الدّفاع. داهمتني أمنية لو أنّي تسوّرت حصونها للإطاحة بها، وأطبق على شفتيْها في غارة خاطفة.
-"فرسٌ أصيل يسير بسرعة البرق، خلفه غبار كثيف لمسافة طويلة، خيّاله يحثّ السّير بلا استراحة تحدوه الأشواق. أنتَ تقف في بداية طريق ممتّدة من مكان بعيد، ولو قُيّض لك أن تركب الفرس القادم لتتابع به، فربّما تصل مُبكّرًا". قالت كلامها. أتفقّد السّاعة، اطمأننتّ إلى أنّي ما زلتُ ضمن الدقيقة. همَمتُ بالنهوض، بينما نثرت كيسها على بلاط الأرض.
تابعت:
-"إذا تطابقت قراءتي للفنجان، مع الأحجار؛ فأنت من أصحاب السّعد هذا اليوم".
أدعو الله في سرّي أن يُخيّب مسعاها عندي، وأنا مُقيم على حكم اليقين فيها وبفعلها. رقّ قلبي لرجائها. اعتقدتُ أنّني فاتحة سعدها في الرّزق هذا اليوم، طموحها أن تحصل على إكراميّة العشر ليرات سوريّة.
يا إلهي كم تتحمّل هذه المرأة المُتشبّثة بالحياة..!!؟
وهي تحتال على لقمة العيش، ببيع الأوهام لي ولأمثالي.
وكيف تُراق كرامتها في أحيان كثيرة على يد الأشقياء!!؟.
ابتسامتها عريضة مُنبئة عن تطابقات في ذهنها، لا علم لي بما ستقول، ارتسمت بشائر فرِحةٍ على وجهها، تألّقت في عينيّ مُجدّدًا، حاولت إزاحة وجه الجيوكندا من مُخيّلتي، وكدتُ أصرخُ على دافنشي، كيف خانته فطنته عن هذا الوجه القمريّ المتلألئ نورًا يتغلغل في قلوب مُحيطيه؟.
ابتسامتي طيلة يومي لم تبرحني، على غير العادة تساؤلات الزّملاء والزّميلات تنهال عليّ.


عمّان – الأردنّ
2\ 6\ 2020

من مواضيعي
0 ما الحب (قصة قصيرة) /الروائي محمد فتحي المقداد
0 الواقع خارج الكواليس- بقلم الروائي محمد فتحي المقداد
0 التراث الشّفاهي في كتاب (ديوان الغجر) للروائي هاشم غرايبة
0 الواقعيّة العقلانيّة في رواية سمراويت للروائي الأرتيريّ حجي جابر
0 لافتات بين غلافين (خاطرة) الروائي محمد فتحي المقداد

التوقيع :
محمد فتحي المقداد موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-17-2020, 02:03 AM   #2

عطا الله المطيري

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية عطا الله المطيري

 
تاريخ التسجيل: Apr 2020
الدولة: الكويت
المشاركات: 2
معدل تقييم المستوى: 0
عطا الله المطيري is on a distinguished road
افتراضي رد: البصّارة (قصة قصيرة)

جميلة القصة، يسعدني أنني قرأتها لك، نفس البطل تتنازعها مشاعر مختلطة مختلفة تجاه أعمال التخرص و التكهن، و تجاه هيئة العرافة و نموذجها الاجتماعي، و تجاه الجانب الإنساني المجهول الذي ينطوي تحت الواجهة الاجتماعية المنبوذة لشخصية العرافة.


من مواضيعي

عطا الله المطيري غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-17-2020, 12:28 PM   #3

محمد فتحي المقداد

كاتب سـوري مُتألــق

 
الصورة الرمزية محمد فتحي المقداد

 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
المشاركات: 594
معدل تقييم المستوى: 12
محمد فتحي المقداد is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: البصّارة (قصة قصيرة)

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عطا الله المطيري سجل لمشاهدة الروابط
جميلة القصة، يسعدني أنني قرأتها لك، نفس البطل تتنازعها مشاعر مختلطة مختلفة تجاه أعمال التخرص و التكهن، و تجاه هيئة العرافة و نموذجها الاجتماعي، و تجاه الجانب الإنساني المجهول الذي ينطوي تحت الواجهة الاجتماعية المنبوذة لشخصية العرافة.

أستاذ عطا الله
أسعدك الله ورعاك
كل الشكر والتقدير لك على القراءة التي أجبت فيها
على من جوانب النص، وأفصحت عن رسالته..
تحياتي وتقديري لجهودك سجل لمشاهدة الصور

من مواضيعي
0 ما الحب (قصة قصيرة) /الروائي محمد فتحي المقداد
0 الواقع خارج الكواليس- بقلم الروائي محمد فتحي المقداد
0 التراث الشّفاهي في كتاب (ديوان الغجر) للروائي هاشم غرايبة
0 الواقعيّة العقلانيّة في رواية سمراويت للروائي الأرتيريّ حجي جابر
0 لافتات بين غلافين (خاطرة) الروائي محمد فتحي المقداد

التوقيع :
محمد فتحي المقداد موجود حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مشروع قصة قصيرة كل اسبوع - شارك معنا في كتابة قصة قصيرة كل اسبوع ايوب صابر منبر القصص والروايات والمسرح . 156 08-22-2018 02:54 PM
قصص قصيرة عبدالحكيم ياسين منبر القصص والروايات والمسرح . 12 01-16-2015 07:29 PM
خبز / قصة قصيرة موسى الثنيان منبر القصص والروايات والمسرح . 3 04-20-2013 10:08 AM
قصص قصيرة جدا خا لد عبد اللطيف منبر القصص والروايات والمسرح . 6 09-01-2011 12:51 AM
بعث - قصة قصيرة ايوب صابر منبر القصص والروايات والمسرح . 16 08-07-2011 11:50 PM

 

الساعة الآن 01:19 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.

a.d - i.s.s.w

  الآراء المنشورة في شبكة منابر ثقافية لاتمثل بالضرورة وجهة نظر إدارة الموقع بل هي نتاج أفكار أصحابها