صفحة منابر ثقافية على التويتر صفحة منابر ثقافية على الفيسبوك


العودة   منتديات منابر ثقافية > المنابر الأدبية > منبر النصوص الفلسفية والمقالة الأدبية

أهلا بآل منابر ثقافية

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: الخلــــــــــود (آخر رد :سرالختم ميرغنى)       :: عندما يأتي المساء .. (آخر رد :علي الحزيزي)       :: نظرية التطـور (آخر رد :محمد أبو الفضل سحبان)       :: الذكرى التي أبكته مفرحة جدا (آخر رد :رشيد عانين)       :: حلم فتاة (آخر رد :رشيد عانين)       :: أشياء غير مفهومة.. (آخر رد :صبا حبوش)       :: مَجْمعُ الأمثال (آخر رد :عبد السلام بركات زريق)       :: دردشة مع دارون (آخر رد :سرالختم ميرغنى)       :: الطب..وفلسفة الصوم (آخر رد :سرالختم ميرغنى)       :: بَرْهُوتْ : البِئْر الشَيْطَانية المَلْعُونة (آخر رد :حاتم الحمَد)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 11-15-2011, 07:45 AM   #1

غادة قويدر

أديـبة وشـاعرة سـوريـة

 
الصورة الرمزية غادة قويدر

 
تاريخ التسجيل: May 2010
الدولة: Syria
المشاركات: 733
معدل تقييم المستوى: 11
غادة قويدر is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي المقالة كأحد الفنون الأدبية...



بسم الله الرحمن الرحيم
المقالة هي قطعة انشائية تكتب نثرا وتعالج موضوعا ما وهي تعرض وجهة نظر كاتبها باسلوب أدبي مرتب ترتيبا فكريا ،وهي

أحد الفنون الادبية التي تعتمد على الشمولية لكل الافكار المطروحة 00

عناصر المقالة :
المادة والأسلوب والخطة .
فالمادة هي مجموعة الأفكار ، والاراء ، والحقائق ، والمعارف والنظريات ، والتأملات ، والتصورات ، والمشاهد ، والتجارب والأحاسيس ، والمشاعر ، والخبرات التي تنطوي عليها المقالة ، ويجب أن تكون المادة واضحة ، لالبس فيها ولا غموض ، وأن تكون صحيحة بعيدة عن التناقض ، بين المقدمات والنتائج ، فيها من العمق ما يجتذب القارئ ، وفيها من التركيز ما لا يجعل من قراءتها هدراً للوقت ، وفيها وفاء بالغرض ، بحيث لا يُصاب قارئها بخيبة أمل ، وأن يكون فيها من الطرافة والجدة بحيث تبتعد عن الهزيل من الراي ، والشائع من المعرفة والسوقي من الفكر ، وفيها من الإمتاع ، بحيث تكون مطالعتها ترويحاً للنفس ، وليس عبئاً عليها .
إن مهمة الكاتب ليست في إضعاف النفوس ، بل في تحريك الرؤوس وكل كاتب لايثير في الناس رأياً ، أو فكراً ، أو مغزى يدفعهم إلى التطور ، أوالنهوض ، أو السمو ، على أنفسهم ، ولا يحرك فيهم غير المشاعر السطية العابثة ، ولا يقرُّ فيهم غير الاطمئنان الرخيص ، ولا يوحي إليهم إلا بالإحساس المبتذل ، ولا يمنحهم غير الراحة الفارغة ولا يغمرهم إلا في التسلية ، والملذات السخيفة التي لا تكوِّن فيهم شخصية ولا تثقف فيهم ذهناً ، ولا تربي فيهم رأياً ، لهو كاتب يقضي على نمو الشعب ، وتطور المجتمع .
الأسلوب :
وهو الصياغة اللغوية ، والأدبية لمادة المقالة ، أو هو القالب الأدبي الذي تصب فيه أفكارها ، ومع أن الكتَّاب تختلف أساليبهم ، بحسب تنوع ثقافاتهم ، وتباين أمزجتهم ، وتعدد طرائق تفكيرهم ، وتفاوتهم في قدراتهم التعبيرية ، وأساليبهم التصويرية ، ومع ذلك فلا بد من حدٍّ أدنى من الخصائص الأسلوبية ، حتى يصح انتماء المقالة إلى فنون الأدب .
فلا بد في أسلوب المقالة من الوضوح لقصد الإفهام ، والقوة لقصد التأثير ، والجمال لقصد الإمتاع ، فالوضوح في التفكير ، يفضي إلى الوضوح في التعبير ، ومعرفة الفروق الدقيقة ، بين المترادفات ثم استعمال الكلمة ذات المعنى الدقيق في مكانها المناسب ، سبب من أسباب وضوح التعبير ودقته والإكثار من الطباق يزيد المعنى وضوحاً ، وقديماً قالوا : (وبضدها تتميز الأشياء ) الحرُّ والقرُّ ، والجود والشحُّ ، والطيش والحلم واستخدام الصور عامة ، والصور البيانية خاصة ، يسهم في توضيح المعاني المجردة .

****
والقوة في الأسلوب :
والقوة في الأسلوب سبب في قوة التأثير ، فقد يسهم الأسلوب في إحداث القناعة ، لكن قوة الأسلوب تحدث " موقفاً " وتأتي قوة الأسلوب من حيوية الأفكار ، ودقتها ، ومتانة الجمل ، وروعتها ، وكذلك تسهم في قوة الأسلوب الكلمات الموحية ، والعبارات الغنية ، والصورة الرائعة والتقديم والتأخير ، والإيجاز والإطناب ، والخبر والإنشاء ، والتأكيد والإسناد ، والفصل والوصل.
****
الجمال في الأسلوب :
إذا كان الوضوح من أجل الإفهام ، والقوة من أجل التأثير ، فالجمال من أجل المتعة الأدبية الخالصة ، وحينما يملك الكاتب الذوق الأدبي المرهف والأذن الموسيقية ، والقدرات البيانية ، يستطيع أن يتحاشى الكلمات الخشنة والجمل المتنافرة ، والجرس الرتيب ، وحينما يوائم بين الألفاظ والمعاني ويستوحي من خياله الصورة المعبرة ، يكون أسلوبه جميلاً .

والعنصر الثالث من عناصر المقالة الخطة ويسميها بعضهم الأسلوب الخفي وهي المنهج العقلي الذي تسير عليه المقالة ، فإذا اجتمعت للكاتب أفكارٌ وآراء يريد بسطها للقراء ، وكان له من الأسلوب ما يستطيع أن تشرق فيه معانيه ، وجب ألا يهجم على الموضوع من غير أن يهيء الخطة التي يدفع في سبيلها موضوعه .
والخطة تتألف من مقدمة ، وعرض ، وخاتمة ، والمقدمة هي المدخل وتمهيد لعرض آراء الكاتب ، ويجب أن تكون أفكار المقدمة بديهية مسلماً بها ، ولا تحتاج إلى برهان ، وأن تكون شديدة الاتصال بالموضوع وأن تكون موجزة ، ومركزة ومشرقة .
وأما العرض ، فهو صلب الموضوع ، وهو الأصل في المقالة ، وفيه تعرض أفكار الكاتب عرضاً صحيحاً ، وافياً متوازناً ، مترابطاً متسلسلاً ويُستحسن أن يمهد الكاتب لكل فكرة ، ويربطها بسابقتها ، ويذكر أهميتها ويشرحها ، ويعللها ، ويوازنها مع غيرها ، ويذكر أصلها وتطورها ويدعمها بشاهد أدبي ، أو تاريخي ، ويُفضل ان تُعرض كل فكرة رئيسة في فقرة مستقلة .
والخاتمة تلخص النتائج التي توصل إليها الكاتب في العرض ، ويجب أن تكون واضحة ، صريحة ، حازمة .
ومما يتصل بالحديث عن عناصر المقالة الحديث عن أنواعها :
فمن حيث الموضوع هناك المقالة الاجتماعية ، والسياسية ، ومن حيث الأسلوب ، هناك المقالة العلمية ، والأدبية ، ومن حيث الطول ، هناك المقالة المطولة ، والخاطرة ، ومن حيث اللبوس الفني ، هناك المقالة القصصية ، والتمثيلية ، ومقالة الرحلات ، ومقالة الرسالة ، ومن حيث موقف الكاتب هناك الذاتية ، والموضوعية ، ومن حيث طرق نقلها إلى الجمهور ، هناك المقالة المقروءة ، والمسموعة ، والمنظورة .
****
أنواع المقالة :
المقالة العلمية :
موضوعاتها علمية ، وأهدافها تبسيط الحقائق العلمية ، وتيسير نقلها إلى الجمهور ، يقول قدري طوقان " الشمس أقرب نجم إلينا ، وتقدر المسافة بثلاثة وتسعين مليوناً من الأميال ، فلو سار قطار إليها بسرعة خمسين ميلاً في الساعة لوصلها في مائتين وعشرين سنة ، والأمواج اللاسلكية ، التي تدور حول الأرض سبع مرات في ثانية واحدة ، هذه الأمواج لو أرسلت إلى الشمس لوصلها في ثماني دقائق وربع ، ولو أرسلت إلى أقرب نجم إلينا بعد الشمس لوصلته في أربع سنين ونصف " .
لعلكم لاحظتم أسلوب المقالة العملية المباشر الذي يعتمد على الدقة في استخدام الألفاظ ، والسهولة في صوغ العبارات ، والبعد عن التأنق والزينة ولا تلبس المقالة العلمية من الأدب إلا أرق ثوب .
المقالة الأدبية :
وهي قطعة من الشعر المنثور ، تشف عن ذات الأديب ، وتعبر عن مشاعره ، وتنطلق مع خياله ، وترسم ملامح شخصيته ، أسلوبها أدبي محض ، ففيها ماشئت من عواطف جياشة ، وخيال عريض ، وصور مترفة وأسلوب رشيق .
الخاطرة :
مقالة قصيرة جداً تحتل بعض الزوايا في الصحف ، والمجلات وتعتمد على أسلوب الخطف في معالجة الموضوعات ، وتتميز بالطابع الذاتي .

أسأل الله لي ولكم جميعا التوفيق


مع تحياتي لكــــــــــــــــــــــــــــم

من مواضيعي
0 بحث الرثاء في شعر الخنساء بقلم أ.غادة قويدر
0 الرمزية في الأدب العربي بقلم أ.غادة قويدر
0 من كتابي " شاعرٌ وقصيدة "
0 صباحُكِ الوردُ يا شامُ
0 وتظلّ طفلي المدلّل

غادة قويدر غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-15-2011, 08:02 AM   #2

ماجد جابر

مشرف منابر علوم اللغة العربية

 
الصورة الرمزية ماجد جابر

 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
المشاركات: 3,445
معدل تقييم المستوى: 13
ماجد جابر is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أشكر لك أستاذتنا القديرة غادة قويدر موضوعك الرائع وقلمك الماتع.
بوركت وبورك المداد.


من مواضيعي
0 فروقات لغوية بين عبارتي: "طب نفْسا" وطبْ نفَسَا": بقلم د. عبد المجيد جابر اطميزة
0 الوقوف في وجه الكورونا وغالبة الأمراض الخطيرة بتقوية الجهاز المناعي. بقلم د. عبد ال
0 قراءة في كتاب "انطونيو التلحمي رفيق تشي جيفار للدكتور سميح مسعود بقلم د. عبد المجيد ج
0 اقوال في الصداقة الحقيقية
0 الصورة الفنية والانزياح في قصيدة "سورة الماء" للشاعرة آمال القاسم، بقلم د. عبد المجيد

ماجد جابر موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-18-2011, 05:04 PM   #3

محمد عبدالرازق عمران

كاتب ومفكر لـيبــي

 
الصورة الرمزية محمد عبدالرازق عمران

 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
الدولة: البيضاء / ليبيا
المشاركات: 851
معدل تقييم المستوى: 10
محمد عبدالرازق عمران is on a distinguished road

اوسمتي

إرسال رسالة عبر Yahoo إلى محمد عبدالرازق عمران
افتراضي

* جميل ومفيد ما قرأت هنا .. شكرا لك .. مودتي .


من مواضيعي
0 يوم كنت سيّدهم
0 أجمل ما في الحبّ
0 الإحتلال
0 سفر إلى شواطئ العراق
0 الإدانة

التوقيع :
* ويأتيك بالأخــــبار من لم تزوّد .
( طرفة بن العبد )
محمد عبدالرازق عمران غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-30-2011, 08:24 PM   #4

غادة قويدر

أديـبة وشـاعرة سـوريـة

 
الصورة الرمزية غادة قويدر

 
تاريخ التسجيل: May 2010
الدولة: Syria
المشاركات: 733
معدل تقييم المستوى: 11
غادة قويدر is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد جابر مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أشكر لك أستاذتنا القديرة غادة قويدر موضوعك الرائع وقلمك الماتع.
بوركت وبورك المداد.

أ . ماجد جابر
شكرا لمروركم الكريم ومتابعتكم المتواصلة
تحيتي ومودتي

من مواضيعي
0 بحث الرثاء في شعر الخنساء بقلم أ.غادة قويدر
0 الرمزية في الأدب العربي بقلم أ.غادة قويدر
0 من كتابي " شاعرٌ وقصيدة "
0 صباحُكِ الوردُ يا شامُ
0 وتظلّ طفلي المدلّل

غادة قويدر غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-30-2011, 08:27 PM   #5

غادة قويدر

أديـبة وشـاعرة سـوريـة

 
الصورة الرمزية غادة قويدر

 
تاريخ التسجيل: May 2010
الدولة: Syria
المشاركات: 733
معدل تقييم المستوى: 11
غادة قويدر is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد عبدالرازق عمران مشاهدة المشاركة
* جميل ومفيد ما قرأت هنا .. شكرا لك .. مودتي

.


أ . محمد عبد الرزاق عمران
شكرا للقراءة والفائدة هدفنا
تحية لكم وتقدير كبير

من مواضيعي
0 بحث الرثاء في شعر الخنساء بقلم أ.غادة قويدر
0 الرمزية في الأدب العربي بقلم أ.غادة قويدر
0 من كتابي " شاعرٌ وقصيدة "
0 صباحُكِ الوردُ يا شامُ
0 وتظلّ طفلي المدلّل

غادة قويدر غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-18-2012, 04:45 PM   #6

عبدالحكيم مصلح

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية عبدالحكيم مصلح

 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
الدولة: بلاد الحرمين الشريفين
المشاركات: 1,712
معدل تقييم المستوى: 13
عبدالحكيم مصلح is on a distinguished road

اوسمتي

إرسال رسالة عبر Yahoo إلى عبدالحكيم مصلح
افتراضي

بورك فيك اختي الفاضلة غادة وجزاك كل خير ،

تحيتي وأحترامي ،


من مواضيعي
0 سنة أخرى تمضي ؟
0 الفارس
0 الإرث الثقيل ،
0 القانون واللحظات المؤلمة ،
0 إني عائد يا أصدقاء ،

عبدالحكيم مصلح موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-31-2013, 01:41 PM   #7

ايوب صابر

نائب المشرف العام للأقسام

 
الصورة الرمزية ايوب صابر

 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
المشاركات: 12,769
معدل تقييم المستوى: 23
ايوب صابر is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي

صراحة ان استغرب ولا اعرف سبب العزوف عن كتابة المقالة هنا..رغم ان هذا الفن من الاهمية بمكان...

تعالوا نتعرف بتفصيل على فن المقالة كما وردت في مقال الاستاذ عبد الحكيم مصلح هنا لعل ذلك يساعدنا ويشجعنا على اتقان هذا الفن:

المقالة " هي قطعة انشائية، تكتب نثرا ، وتعالج موضوعا ما وهي تعرض وجهة نظر كاتبها باسلوب أدبي مرتب ترتيبا فكريا ".

من مواضيعي
0 نبوءة تتحقق فهل تقع الحرب الأهلية وتنتهي امريكا كما نعرفها ؟
0 هل تعيش بلدان الربيع العربي من العراق للجزائر حالة إنكار بتجاهلها شريحة الشباب؟!
0 هل اخطأ اردوغان الحسابات ؟ ام ان لديه حساباته الخاضع ؟!
0 دعوة للحوار : هل هناك علاقة بين العبقرية واليتم ؟
0 هل يعود الربيع العربي لينتصر من بوابة الجزائر ؟!

ايوب صابر موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-08-2013, 01:21 PM   #8

السيد مهدي الحسيني

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية السيد مهدي الحسيني

 
تاريخ التسجيل: Dec 2013
المشاركات: 124
معدل تقييم المستوى: 7
السيد مهدي الحسيني is on a distinguished road
افتراضي

نعم من أروع المواضيع التثقيفية التي تبهرالقارئ، وتشد المثقف للتمعن بالمفردات والجمل والفقرات.

فتغني فيه نهمه للمزيد من الأفكار، في معرفة فن المقالات والطروحات.

شكراللأديبة القديرة والكاتبة المنيرة.

من مواضيعي
0 المرأة حبيبتي
0 الحب في الكبر، كالنزهة في سفر!!
0 أحبك
0 الإنتهازي وصفة الأنتهازية
0 رسالتي لها وحدها:

السيد مهدي الحسيني غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-05-2015, 08:43 AM   #9

عبدالله علي باسودان

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية عبدالله علي باسودان

 
تاريخ التسجيل: Sep 2015
الدولة: في السويد
المشاركات: 296
معدل تقييم المستوى: 5
عبدالله علي باسودان is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي

بارك الله فيك يا أديبتنا الغالية غادة قويدر

لقد استمتعت بهذا الفكر النير والأسلوب الأدبي الرفيع.

بالرغم من غيابي فترة طويلة عن هذا المنتدى إلا أنني اتابع مشاركاتك القيمة بشغف،

صراحة لقد استفدتُ منها الكثير الكثير. جزاك الله خيراً.

نسأل الله العلي القدير أن يمن على سوريا واليمن وبقية الشعوب العربية بالنصر القريب

فقد طفح الكيل وبلغ السيل الزبّى.

دمتِ مع أطيب الأماني .


من مواضيعي
0 أمير الشهور
0 أشعر الشعراء ونبذه من علوم الشعر
0 الأدلة والبراهين على مشروعية التبرك بالأولياء والعلماء الصالحين
0 من هو تبّع المذكور في القرآن الكريم
0 خطورة تشريك وتكفير المسلمين

عبدالله علي باسودان غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بحثي حول فن المقامة .. صبا حبوش منبر الدراسات الأدبية والنقدية والبلاغية . 10 07-19-2017 05:20 AM
نعمة اللغة و اللسان و التعبير و البيان و الفصاحة و البلاغة و الفنون الإسلامية د محمد رأفت عثمان منبر الحوارات الثقافية العامة 0 03-22-2016 04:01 PM
المقالة بين الاستنساخ والابداع فارس كمال محمد منبر النصوص الفلسفية والمقالة الأدبية 4 10-11-2014 07:26 PM
ليست كأحد من النساء ... عمر مسلط منبر بوح المشاعر والركن الهادئ 12 08-11-2014 09:52 AM
الفنون الأدبية وأعلامها في النهضة العربية الحديثة - أنيس المقدسي د. عبد الفتاح أفكوح منبر رواق الكُتب. 0 06-02-2014 01:46 PM

 

الساعة الآن 09:50 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.

  الآراء المنشورة في شبكة منابر ثقافية لاتمثل بالضرورة وجهة نظر إدارة الموقع بل هي نتاج أفكار أصحابها