احصائيات

الردود
12

المشاهدات
5005
 
عامرالربيعي
من آل منابر ثقافية

عامرالربيعي is on a distinguished road

    غير موجود

المشاركات
87

+التقييم
0.02

تاريخ التسجيل
Jul 2009

الاقامة

رقم العضوية
7375
10-16-2010, 06:45 AM
المشاركة 1
10-16-2010, 06:45 AM
المشاركة 1
افتراضي ثقافة الحب
جمعتهما الصدفة .. رغم أختلاف اللغة ،، تفاهما .. لغة العيون أبلغ لغة!
تحابا رغم أختلاف ثقافتيهما .. ثقافة الحب أرقى الثقافات
رغم المصاعب تزوجا.. وعندما أرادا أختيار أسم المولود القادم أختلفا !
هي تريد (كاوة) 1 أسما له .. هو يريده (سعد) 2
هددت بالذهاب لأهلها في أقصى الشمال حيث يربض بيتهم الصغير على مرتفع أخضر ،، وأومأ بعدم الأكتراث !
وبعد أن نال من الأفواه التعب !.. جاء دور العيون لتتحاور بأعذب الكلمات.. ثم أختارا أسما ونطقا به معا ... (محمد) ...


الأشارات:
1 – كاوة : هو البطل الأسطوري كاوة الحداد .. منقذ الأكراد من ظلم الطاغية السفاح ملك الفرس
2 – سعد : هو البطل سعد بن أبي وقاص قائد المسلمين في معركة القادسية التي حرر فيها العراق من الفرس المجيوس


قديم 10-16-2010, 09:45 AM
المشاركة 2
ناريمان الشريف

المستشار الثقافي في منابر ثقافية


اوسمتي

  • غير موجود
افتراضي
أخي عامر
سلام الله عليك

لا أخفيك .. بعد أن قرأت مقطوعة ( ندم )
أدركت أن لقلمك عمقاً لا يستهان به
أهنئك من القلب
وهذه الأقصوصة تؤكد أكثر من مفهوم :
- ما أشبه الزوجين بالأطفال .. في الوقت الذي تجمعهما القضايا الكبيرة
تفرقهما الصغار التوافه
- لغة العيون أبلغ لغة .. وأحياناً تأخذ دور الفيصل بين المحبين
وبعد عميق النظرات بين الزوجين المتحابين يسدل الستار على
كل الخلافات ..*

يسعدني أن أقرأ لك
سأتابع قلمك الأخاذ



تحية ... ناريمان

الحجر المتدحرج ...لا تنمو عليه الطحالب
الحجر المتدحرج ... لا تنمو عليه الطحالب
قديم 10-16-2010, 05:21 PM
المشاركة 3
ساره الودعاني
كاتبة وأديبة سعودية

اوسمتي

  • غير موجود
افتراضي
سجل لمشاهدة الروابط
جمعتهما الصدفة .. رغم أختلاف اللغة ،، تفاهما .. لغة العيون أبلغ لغة!
تحابا رغم أختلاف ثقافتهما .. ثقافة الحب أرقى الثقافات
رغم المصاعب تزوجا.. وعندما أرادا أختيار أسم المولود القادم أختلفا !
هي تريد (كاوة) 1 أسما له .. هو يريده (سعد) 2
هددت بالذهاب لأهلها في أقصى الشمال حيث يربض بيتهم الصغير على مرتفع أخضر ،، وأومأ بعدم الأكتراث !
وبعد أن نال من الأفواه التعب !.. جاء دور العيون لتتحاور بأعذب الكلمات.. ثم أختارا أسما ونطقا به معا ... (محمد) ...

الأشارات:
1 – كاوة : هو البطل الأسطوري كاوة الحداد .. منقذ الأكراد من ظلم الطاغية السفاح ملك الفرس
2 – سعد : هو البطل سعد بن أبي وقاص قائد المسلمين في معركة القادسية التي حرر فيها العراق من الفرس المجيوس


أعجبني عمق الفكرة ورقي الحرف

الحب هو الثقافة واللغة

لذلك كان مكانه القلب وواسطته الأعين

ربما لو كان يستوطن اللسان لانتهى أمره مع أول كلمة..

أستاذ عامر الربيعي

يسعدنا أن نقرأ لك دائما

كن بخير..







خُــلــقــت حــواء مـــن ضـــلــع { آدم }

لــذلــك { هـــي } لا تـــشـــعــــر بـــالأمــــن حـــتـــى

يــــضـــع رأســهـــا عــــلـــى صــــدره !!!
قديم 10-18-2010, 05:36 AM
المشاركة 4
عامرالربيعي
من آل منابر ثقافية
  • غير موجود
افتراضي
سجل لمشاهدة الروابط
أخي عامر

سلام الله عليك

لا أخفيك .. بعد أن قرأت مقطوعة ( ندم )
أدركت أن لقلمك عمقاً لا يستهان به
أهنئك من القلب
وهذه الأقصوصة تؤكد أكثر من مفهوم :
- ما أشبه الزوجين بالأطفال .. في الوقت الذي تجمعهما القضايا الكبيرة
تفرقهما الصغار التوافه
- لغة العيون أبلغ لغة .. وأحياناً تأخذ دور الفيصل بين المحبين
وبعد عميق النظرات بين الزوجين المتحابين يسدل الستار على
كل الخلافات ..*

يسعدني أن أقرأ لك
سأتابع قلمك الأخاذ



تحية ... ناريمان

تسبرين غور المعنى برؤيتك الفذة
وتنثرين على درب الحكاية حكايا أروع
الأديبة ناريمان الشريف
لوجودك بين سطوري معنى كبير
باقات امتنان لشذى هذا الولوج
تحياتي

قديم 10-18-2010, 05:45 AM
المشاركة 5
عامرالربيعي
من آل منابر ثقافية
  • غير موجود
افتراضي
سجل لمشاهدة الروابط



أعجبني عمق الفكرة ورقي الحرف

الحب هو الثقافة واللغة

لذلك كان مكانه القلب وواسطته الأعين

ربما لو كان يستوطن اللسان لانتهى أمره مع أول كلمة..

أستاذ عامر الربيعي

يسعدنا أن نقرأ لك دائما


كن بخير..
لشدما يبهج الكاتب القراءة الواعية ووصول الفكرة بعينها للمتلقي
أو أن توحي فكرته لرؤى وأفكار جمة
إنها متعة ما بعدها متعة!
سعدتُ كثيرا بوجودك أختي العزيزة سارة
شكرا لحديثك الممتع أعلاه
كل الود والإحترام .. تحياتي

قديم 10-18-2010, 07:44 PM
المشاركة 6
سهى العلي
أديبة وقاصة لبنانية
  • غير موجود
افتراضي
القدير عامر


في الحب
تتوحد الأفكار والمبادئ
وحتى اللغة
وفي ختام القصة ( المسك)
معنى الفكرة
باختصار .. مميزة
دمتَ متألقاً



مِلءُ السَنابِلِ تَنْحَني بتواضُعٍ والفارِغاتُ رؤوسُهنّ شوامِخُ

كُنْ في الحَياة كَشارِب القَهْوة.. يسْتَمتِعُ بها رُغْم سَوادِها ومَرارَتِها


.

قديم 10-19-2010, 12:11 AM
المشاركة 7
أحمد فؤاد صوفي
كاتب وأديـب

اوسمتي

  • غير موجود
افتراضي
جميلة موفقة . . ذات مغزى وهدف . .

أسعدتني جداً . .

اختيار الأسماء كلها كان ناجحاً وفي مكانه المناسب . .

تقبل تحيتي وودي
دمت بصحة وخير . .

** أحمد فؤاد صوفي **

قديم 10-19-2010, 06:56 AM
المشاركة 8
عامرالربيعي
من آل منابر ثقافية
  • غير موجود
افتراضي
سجل لمشاهدة الروابط
القدير عامر




في الحب
تتوحد الأفكار والمبادئ
وحتى اللغة

وفي ختام القصة ( المسك)
معنى الفكرة

باختصار .. مميزة

دمتَ متألقاً
أصبت عزيزتي
هو الحب بكل بساطة
يجمعنا وإن إختلفت اللغات والثقافات
أسعدني تعليقك كثيرا
تقديري وامتناني

قديم 10-19-2010, 07:03 AM
المشاركة 9
عامرالربيعي
من آل منابر ثقافية
  • غير موجود
افتراضي
سجل لمشاهدة الروابط
جميلة موفقة . . ذات مغزى وهدف . .

أسعدتني جداً . .

اختيار الأسماء كلها كان ناجحاً وفي مكانه المناسب . .

تقبل تحيتي وودي
دمت بصحة وخير . .

** أحمد فؤاد صوفي **
مهمة الأسماء للتوثيق واعطاء البعد الفكري والثقافي وحتى السياسي
أ ليس كذلك ؟
أستاذي القديري أحمد فؤاد صوفي
بحار إمتنان لولوجك المهم
تقديري أيها العزيز واحترامي
تحياتي

قديم 10-19-2010, 09:12 PM
المشاركة 10
عبدالسلام حمزة
كاتب وأديب

اوسمتي

  • غير موجود
افتراضي


الاستاذ عامر الربيعي

جميلة هذه الأقصوصة وعميقة , يجب أن تذوب كل

الثقافات وكل الرموز في دين الإسلام وإلا يُعاد النظر

في الإيمان .

سلامي لك والتقدير .


مواقع النشر (المفضلة)



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: ثقافة الحب
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هل صحيح أن..........؟؟؟؟ ثقافة عامة محمد أبو الفضل سحبان المقهى 67 05-06-2021 09:28 PM
ثقافة العقول السطحية سليّم السوطاني منبر النصوص الفلسفية والمقالة الأدبية 11 02-24-2020 10:09 AM
ثقافة الحياة رغد نصيف منبر النصوص الفلسفية والمقالة الأدبية 8 10-08-2015 09:47 PM
ثقافة الاعتذار أحمد إبراهيم عبد العظيم منبر الحوارات الثقافية العامة 8 01-29-2013 10:26 AM
ثقافة إسلامية عبدالسلام حمزة منبر الحوارات الثقافية العامة 190 10-20-2010 07:57 PM

الساعة الآن 06:57 PM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.