احصائيات

الردود
6

المشاهدات
4439
 
مهند التكريتي
من آل منابر ثقافية

اوسمتي


مهند التكريتي is on a distinguished road

    غير موجود

المشاركات
18

+التقييم
0.00

تاريخ التسجيل
Mar 2013

الاقامة

رقم العضوية
12015
12-15-2014, 04:54 PM
المشاركة 1
12-15-2014, 04:54 PM
المشاركة 1
افتراضي قصتي الفائزة بجائزة مجلس الصحافة العالمي - لندن
"Hallucination"


[img3]http://www8.0zz0.com/2014/12/15/16/670101986.jpg[/img3]


After returning from the Eid's prayer, he threw his kaffiyeh on the table that was near the balcony of his apartment, which overlooked the seine river. He took the remote control and went on browsing the satellite channels monotonously. After a while, his fingers stopped fingering the remote control's buttons and he watched the scene silently, remembering Baghdad's streets which he felt, escaping from the spider's thread which was found behind each one refused to join the duty; he remembered Al-Rasheed, Hayfa and Abo-Nawas streets which disguised silently behind the picture and the stumped signs.
He threw his ashtray on the television. Then, he kept kicking the TV trying to dust off his mind basked from the bleeding trash of yesterday that was hanged on it, which kept on living in him even after passing all that time. After finishing his hallucinatory observance, he turned his face to the room's door direction and, suddenly, he saw some people who cut his privacy. They were wearing black clothes, polluted with the war smoke and the cemetery dusty. They took his kaffiyeh from the table, hanged it on his neck and they, subsequently, hanged themselves by it.



الترجمة :


هذيان !



بعد عودته من صلاة العيد ، ألقى كوفيته فوق الطاولة القريبة من شرفة شقته المطلة على نهر السين ؛وأمسك بالريموت كنترول وأخذ يقلب القنوات الفضائية برتابة ٍ بالغة ؛بعد برهة وجيزة توقفت أصابعه عن العزف على أزرار الريموت كنترول وأخذ يشاهد الموقف بصمت .
تذكّر شوارع بغداد التي تركها هربا ً من إنشوطة خيط العنكبوت القابع خلف كل من يتخلف عن الالتحاق بالخدمة العسكرية وتذكّر شوارع الرشيد وحيفا وأبي نؤاس المتخفية بصمتها خلف الصور واللافتات المبتورة .
ألقى بمنفضته نحو التلفاز ثم شرع يركله تارة تلو أخرى عله ينفض من سلة عقله ما علق بها من قمامات الأمس الدامي ، التي باتت تسكنه حتى بعد مرور كل هذه الفترة، وبعد انتهائه من طقسه الهذياني التفت إلى جهة باب الغرفة، فاذا بأشخاص قد اجترحوا عليه خلوته ، كانوا يلبسون الملابس السوداء نفسها الملوثة بغبار الحروب وتراب المقابر، سحبوا كوفيته من على طاولته القريبة من شرفته وعلقوها في عنقه .. وتقدم الواحد منهم تلو الآخر ليشنق بها نفسه


قديم 04-20-2015, 09:52 AM
المشاركة 2
ايوب صابر
مراقب عام سابقا

اوسمتي

  • غير موجود
افتراضي
قصة جميلة مكتوبة بتكثيف شديد ومهنية عالية

قديم 04-22-2015, 06:17 PM
المشاركة 3
جليلة ماجد
كاتبة وأديبـة إماراتيـة

اوسمتي

  • غير موجود
افتراضي
مهما هرب اﻻنسان من مخاوفه ...
حتام تخنقه في يوم ما و لو هرب منها خلف ألف شمس ...

أ. التكريتي ...

قصة فيها من الواقع الممزوج بالخيال الشيء الكثير ...
بورك اليراع
احترامي وتقديري

عند المطر ..تعلم أن ترفع رأسك ..
قديم 04-22-2015, 10:27 PM
المشاركة 4
حسام الدين بهي الدين ريشو
مشرف منبر بـــوح المشـاعـر

اوسمتي

  • غير موجود
افتراضي
هنيئا لك اخى مهند
مع امنيات بمزيد من التوفيق
وكن بألف خير

قديم 02-20-2016, 02:24 PM
المشاركة 5
ايوب صابر
مراقب عام سابقا

اوسمتي

  • غير موجود
افتراضي
نرجو ان تكون قد استقرت بك الأحوال فانا متشوق للاطلاع على جديدك ؟

قديم 02-20-2016, 02:29 PM
المشاركة 6
فاطمة جلال
مراقبة سابقة

اوسمتي

  • غير موجود
افتراضي
أ. التكريتي ...

لو الهروب من الواقع يغير الحال لما صار حالنا على ما نحن عليه اليوم

قصة رائعة تحمل في طياتها الكثير من المعاني

ولكن ....

شكرا لك

تَعَـالَ ...
نَعْـجِن مِـن الحِـرَفِ رَغِيفًـا عَـلَى مَوَائِـدِ الـكَلَامِ ...
وَنَـكْتُب رَسَائِـلَ الحَـنِينِ إِلَى اليَـاسمِينِ ....

تعـالَ...
فمن تشتاق الـروحُ اليـهم ؛ قـــد أوغلـوا فـي الغيـاب !

فاطمة جلال

.....
قديم 02-21-2016, 04:19 PM
المشاركة 7
مهند التكريتي
من آل منابر ثقافية

اوسمتي

  • غير موجود
افتراضي
إمتناني لضوء محبتكم أصدقائي .. دمتم بمحبة دائمة


مواقع النشر (المفضلة)



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: قصتي الفائزة بجائزة مجلس الصحافة العالمي - لندن
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تاريخ الصحافة أ محمد احمد منبر ذاكرة الأمكنة والحضارات والأساطير 0 01-16-2024 04:28 AM
قصائدي في الصحافة عيدان الكناني منبر الشعر الشعبي والمحاورات الشعرية. 7 08-20-2019 12:06 PM
سر الفوز بجائزة نوبل في الادب على مدى التاريخ؟ دراسة ايوب صابر منبر الدراسات الأدبية والنقدية والبلاغية . 124 10-12-2014 11:47 AM
وندي كوب – كيف تتعامل مع الصحافة عادل صالح الزبيدي منبر الآداب العالمية. 1 04-02-2014 02:56 AM
هل فعلاً ستختفي الصحافة الورقية؟! هند طاهر منبر مختارات من الشتات. 0 11-17-2013 08:54 PM

الساعة الآن 05:56 PM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.