قديم 10-19-2021, 12:32 PM
المشاركة 251
ياسَمِين الْحُمود
(الواعية الصغيرة)
نائبة مدير منابر ثقافية

اوسمتي
الحضور المميز الألفية الثانية الإداري المميز الألفية الرابعة الألفية الثالثة الألفية الأولى وسام الإدارة التكريم الكاتب المميز 
مجموع الاوسمة: 9

  • موجود
افتراضي رد: ما بين الألف والكاف أُ ( حِبّـ )ك / أَ( فْتَقِد)ك
لكَ وحدك من بين كل العالم أصرح لك
وأعترف بأنني أحببتك ملء القلب والجوارح
أشعر بظلك أينما ذهبت، وبعينك تتبعني في كل مكان أطأه،
وبنبضات قلبك تخفق في عروقي
قطرات ندى على ضفاف قلبي أسعد بها وأفرح
أستمتع بحراستك وأشعر بطيفك يغمرني
ويطبطب على خاطري خاصة في لحظاتي المرة
ويعيدني إلى منطقة التوازن من جديد
لستُ واهمه ، لكنك كنت وقودي في حياتي
لذا فأنا أتزين وأتعطر وأعمل بكل همة ونشاط
وأجدد وأتجدد، لأكون ملكة متىجة على عرشك…

قديم 10-20-2021, 09:31 AM
المشاركة 252
ياسَمِين الْحُمود
(الواعية الصغيرة)
نائبة مدير منابر ثقافية

اوسمتي
الحضور المميز الألفية الثانية الإداري المميز الألفية الرابعة الألفية الثالثة الألفية الأولى وسام الإدارة التكريم الكاتب المميز 
مجموع الاوسمة: 9

  • موجود
افتراضي رد: ما بين الألف والكاف أُ ( حِبّـ )ك / أَ( فْتَقِد)ك
أريد أن أبتسم وتعجز شفتاي عن ذلك
في مقلتي دموع تأبى السقوط
وصوت وحشي يدور في رأسي يقول:
لماذا رحلت الكلمات ياترى؟
وإلى أين غادرت الحروف
أحاول أن أرى الوجوه التي أمامي
أن أستوعب ملامحهم ولكني لا أرى
سوى بريق كاشفات الإضاءة وكريستال الثريا ينعكس
على وجوه الزائرات
هل هنّ سعيدات من أجلي؟!
لا أعرف ولا أريد أن أعرف أبدًا…

ما كُتب أعلاه جزء مما حدث الليلة الماضية لزيارة مفاجئة

قديم 10-21-2021, 10:59 PM
المشاركة 253
ياسَمِين الْحُمود
(الواعية الصغيرة)
نائبة مدير منابر ثقافية

اوسمتي
الحضور المميز الألفية الثانية الإداري المميز الألفية الرابعة الألفية الثالثة الألفية الأولى وسام الإدارة التكريم الكاتب المميز 
مجموع الاوسمة: 9

  • موجود
افتراضي رد: ما بين الألف والكاف أُ ( حِبّـ )ك / أَ( فْتَقِد)ك
صارت كلمات لا تجدي
صارت كغيرها من الكلمات
كلمات بليدة لا حروف تنبض فيها
وكيف لحروفها أن تنبض وأنت لست فيها
أبجديات دون نبض انتحار
وفراقك قدر…
لكن الكتابة ستظل ما بين فرض واختيار
أكتب هوامش عابرة كزماننا هذا
كنت أكتبك وبعد الفراق من لي أن أكتب له؟
رداءة كرداءة كلماتي هذه
فوضى عارمة ومن بيده لملمة فوضتي…

قديم 10-29-2021, 01:14 PM
المشاركة 254
ياسَمِين الْحُمود
(الواعية الصغيرة)
نائبة مدير منابر ثقافية

اوسمتي
الحضور المميز الألفية الثانية الإداري المميز الألفية الرابعة الألفية الثالثة الألفية الأولى وسام الإدارة التكريم الكاتب المميز 
مجموع الاوسمة: 9

  • موجود
افتراضي رد: ما بين الألف والكاف أُ ( حِبّـ )ك / أَ( فْتَقِد)ك
أحببتُ قلبا فرحل
عندما يرخي الليل سدوله وستائر عتمته
تُغلق أبواب الذكرى في قلبي
وتدق طبول الاشتياق
صوت يُناجي من أقصى الوجدان
هل من بلسم شافٍ لهذا الحنين؟
هل من طبيب يداوي الجراح؟!
قد تخلو زجاجة العطر من العطر
لكن تبقى الرائحة كما تبقى الذكرى في القلب
ويبقى الحب في الأعماق…

قديم 10-29-2021, 01:20 PM
المشاركة 255
ياسَمِين الْحُمود
(الواعية الصغيرة)
نائبة مدير منابر ثقافية

اوسمتي
الحضور المميز الألفية الثانية الإداري المميز الألفية الرابعة الألفية الثالثة الألفية الأولى وسام الإدارة التكريم الكاتب المميز 
مجموع الاوسمة: 9

  • موجود
افتراضي رد: ما بين الألف والكاف أُ ( حِبّـ )ك / أَ( فْتَقِد)ك
غاب شمسك عن سمائي
فأصبح الكون كله دامسا
بدون ألوان
بدون أصوات
لم أسمع صدى صوتك
يرن في أذني
لا يوجد متسع في الأوراق
لأخط وأعبّر عن سنوات
مضت بين فرح وفرح
نعم ….
وليس بين فرح وحزن
معك لم أرَ الحزن
ولم أعرف أن الحياة معك
لن تدوم
وأن القضاء والقدر
هما سيّد الموقف
وليس بيدنا حيلة أمام
تصاريف القدر وتقلباته.

قديم 11-03-2021, 07:28 AM
المشاركة 256
ياسَمِين الْحُمود
(الواعية الصغيرة)
نائبة مدير منابر ثقافية

اوسمتي
الحضور المميز الألفية الثانية الإداري المميز الألفية الرابعة الألفية الثالثة الألفية الأولى وسام الإدارة التكريم الكاتب المميز 
مجموع الاوسمة: 9

  • موجود
افتراضي رد: ما بين الألف والكاف أُ ( حِبّـ )ك / أَ( فْتَقِد)ك
أين أنت أين الوجود والنغم؟
أين الحب والعطف وحلو الكلم؟
أين أنت بالله عليك
كيف أغتنم؟!
ندم وعدم
قلبي كُسر
نبضي هُدم
وشعري بلاشيء جُزل
حبيبي والله أعيش في جسد هرم..

قديم 11-29-2021, 10:46 PM
المشاركة 257
ياسَمِين الْحُمود
(الواعية الصغيرة)
نائبة مدير منابر ثقافية

اوسمتي
الحضور المميز الألفية الثانية الإداري المميز الألفية الرابعة الألفية الثالثة الألفية الأولى وسام الإدارة التكريم الكاتب المميز 
مجموع الاوسمة: 9

  • موجود
افتراضي رد: ما بين الألف والكاف أُ ( حِبّـ )ك / أَ( فْتَقِد)ك
كمثل هذا اليوم
كنتَ هنا
غير بعيد عني على ذلك الكرسي تبصرني
تتبعني بنظراتك الحادة الحنونة
كمثل هذا اليوم
تحدثنا وضحكنا وخرجنا تحت المطر
ركضنا ونسينا الناس والمكان والوقت والعمر
تبللنا وكانت أعيننا لا تفارق بعضها البعض
في مثل هذا اليوم
وعدتني أنت تكون أنا وأكون أنت
كمثل هذا اليوم كنت أنت
واليوم أين أنت؟!
سرعان ما تتبخر الأحلام والأماني
نجد أنفسنا بين ماضٍ ارتضيناه واخترناه
وبين واقع لا نرتضيه
لكن كيف لفراق لا يطفئ نار العشق فيني
تظل مثل ما هي وكأن كمثل هذا اليوم هو اليوم بعينه
ذاكرة لعينة لا تحتفظ إلا بما يقتلني…

قديم 11-30-2021, 10:56 AM
المشاركة 258
ياسَمِين الْحُمود
(الواعية الصغيرة)
نائبة مدير منابر ثقافية

اوسمتي
الحضور المميز الألفية الثانية الإداري المميز الألفية الرابعة الألفية الثالثة الألفية الأولى وسام الإدارة التكريم الكاتب المميز 
مجموع الاوسمة: 9

  • موجود
افتراضي رد: ما بين الألف والكاف أُ ( حِبّـ )ك / أَ( فْتَقِد)ك
يقولون عنها أعقل سيدات قومها..
رصانة
ثقة في النفس..
جمال..
ولا أحد يعلم أنها ترى نفسها مجنونة..
فعن أي عقل تتحدثون؟!
تستيقظ كل صباح بشعر أشعث
بثياب أقل ما يُقال عنها بالية..
لا فقرًا ولكن اختيارا منها أن تكون غريبة
غرابة تعكس شخصية هي وحدها تعرفها
تنهض مكشرة أنيابها تنتظر كلمة واحدة لا تعجبها
كي تعلن عن حرب يسمع لها دوى صاخب
مزاج أبعد ما يكون عن أنثى عاقلة كما يقولون
أو لنقل أبعد ما يكون عن أنثى .. أعيشها يوميا بمجرد استيقاظي
تنتابها ساعات الصباح الأولى ولا تدع أحدا يراها ..
ثم تعود لطبيعتها وتخرج من جناحها
بأناقتها الكاملة والشعر المنسدل رغم جلوسها في المنزل
وعدم خروجها ..





قديم 11-30-2021, 11:02 AM
المشاركة 259
ياسَمِين الْحُمود
(الواعية الصغيرة)
نائبة مدير منابر ثقافية

اوسمتي
الحضور المميز الألفية الثانية الإداري المميز الألفية الرابعة الألفية الثالثة الألفية الأولى وسام الإدارة التكريم الكاتب المميز 
مجموع الاوسمة: 9

  • موجود
افتراضي رد: ما بين الألف والكاف أُ ( حِبّـ )ك / أَ( فْتَقِد)ك
ساعة ..
ساعتتين
ثلاث ساعات كفيلة بتعديل مزاجها..
ترمي نفسها بين أحضان من الكتب والأوراق
منشعر إلى نثر إلىًجنون يعتصر قلبها بين الفينة والأخرى
وتسكر من أبجديات أرهقها الفراق والغياب..
وتسكر من كأس عذاب امرأة مجنونة يراها الكل عاقلة
تحاول أن تنهض من أحضان هذه الأشياء القاتلة وتعجز

قديم 11-30-2021, 11:11 AM
المشاركة 260
ياسَمِين الْحُمود
(الواعية الصغيرة)
نائبة مدير منابر ثقافية

اوسمتي
الحضور المميز الألفية الثانية الإداري المميز الألفية الرابعة الألفية الثالثة الألفية الأولى وسام الإدارة التكريم الكاتب المميز 
مجموع الاوسمة: 9

  • موجود
افتراضي رد: ما بين الألف والكاف أُ ( حِبّـ )ك / أَ( فْتَقِد)ك
تخونها خطواتها وكأنها رضيع لم يتعلم المشي بعد..
رأس ثقيلة تدور من كؤوس تعجز عن عدها..
سم يشرب وعقل يسلب..
وتتعالى ضحكاتها وسرعان ما تعقبها دموع حارقة
على أناس يرونها عاقلة وترى نفسها مجنونة
مجنونة عالمها الصغير
عالم يجهل أسراره كل من يعرفها
أو ربما يعرفون لكن يحترمون كيانا لابد له أن يحترم…


مواقع النشر (المفضلة)



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: ما بين الألف والكاف أُ ( حِبّـ )ك / أَ( فْتَقِد)ك
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قضية أشرف مروان ( من الألف إلى الياء ) محمد جاد الزغبي منبر الحوارات الثقافية العامة 6 02-13-2019 07:57 AM

الساعة الآن 04:55 AM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.