احصائيات

الردود
10

المشاهدات
3563
 
حسام الدين بهي الدين ريشو
مشرف منبر بـــوح المشـاعـر

اوسمتي


حسام الدين بهي الدين ريشو will become famous soon enoughحسام الدين بهي الدين ريشو will become famous soon enough

    غير موجود

المشاركات
6,973

+التقييم
1.87

تاريخ التسجيل
Apr 2011

الاقامة

رقم العضوية
9844
10-24-2012, 02:04 PM
المشاركة 1
10-24-2012, 02:04 PM
المشاركة 1
افتراضي أحلام ٌ ... على المقصلة !!
أحلام ... علي المقصلة !!
============
حسام الدين بهي الدين ريشو
===========
كان هاجسه الدائم يهفو الى أنثي تمنحه مايروي ظمأه ألى حنان مفتقد
لايتذكر له بداية ... وكأنه وُلِدَ معه
وعندما اهتز قلبه أمام خفقة الحب الآتية بعد طول انتظار .. بدت له أنثي استثنائية في كل شيئ ..
ذكاء نادر يخفي في طياته رومانسية تتموج بين جزر ومد
أنوثة رائعة تحتمي بارادة متماسكة
تعرف متى تنضوي تحت جناح الرجل ومتى تتنمر !!
في لقائهما الممتد في أروقة الليل المضاءة .. قال لها :
هل جربتِ الاحتياج لأحد ؟
هل تدركين معنى أن تكون امرأة ما .. حتى ولو لم تكن تعلم .. هي القوة الدافعة .. التى تحرك قلب انسان خذلته الحياة كثيرا ؟
انها أنتِ ؟
كم ابحرت في ذاكرة اليأس
لازورق لي ولا شراع .. الا قصائد شِعْرٍ .. لِطَيْفٍ أتخيله في مرفأ الحنين !
نظرت اليه بعينيها الواسعتين .. في شيئ من حنان يدل على ادراكها حقيقةمايقول
بدت لها وحدته الموحشة
وصخور الغربة التى تسكن عظامه
وسارت بهما الأيام .. حتى أوشكت أن ترمم كل تصدعاته
لكنه مع تساقط الايام من وعاء الزمن .. كان يستشعر انطفاء في مشاعرها
كلما قاس بفطرته منسوب عواطفها مقارنة بعواطفه
يزكيه احساس بأنها لم تفتح له قلبها وعقلها الذي يبدو مكتظا بخبايا كثيرة
لمس مراوغتها في اللقاءات
يتباطأ ايقاعها بأعذار لم تكن مقنعة
وفي لقاء :كان ضوؤه خافتا قال لها :
أقتلينى مرة واحدة ... فأنما أنا عاشق !
لا تذبحينى ببطء !!
ابتسمت ابتسامة غلفتها بخجل بدا مصطنعا .. وبأعصاب هادئة أخبرته أنها مضطرة للغياب .. أو الرحيل !!
وابدت رغبتها في هجر معبد الحب الذي أقاماه معا .. ولنستبدله بصداقة تسمح لكلينا أن يسأل عن الآخر بين حين وحين !1
جاءت كلماتها خنجرا مسموما ... طعن القلب على غفلة
انتفض كذبيح
نهض متوجعا
أصابه الخرس
وغادرها مسرعا تُسربله أكفان اليأس
لم تقم خلفه !!
عاد الى صومعة الوحدة
بين الصمت الموحش .. وأطياف باهته لأحلام خذلته كما تخذله دائما ؛ حتى وهو يئن في غربة الروح المخنوقة
أخذ يقاوم أن تُساق أحلامه رغم ذلك الى مقصلة اليأس
قام الى اسطوانة غناء كانت رفيقة وحدته الدائمة .. أدارها ثم ارتمى على فراشه كئيبا .. ولأول مرة يحس أن كلمات الاغنية تئن معه :
عذرا ياقلب .. فقد أحببتَ من لا يعرف الحب
لكل شيئ زكاة .. وزكاة القلب حزن
عذرا ياقلم .. كتبتَ لها " خذي قلبي بقوة وامنحينى شغف الحنين
لكنها لم تك تعرف الحنين
عذرا ياروح .. فقد أسلمتك الى قاتلة
فسربلتك بأكفان الأنين
لكن مفتاح القلب لم يزل عندها
ليتها تأتي .. فتملأه بالحنين !!


قديم 10-24-2012, 02:22 PM
المشاركة 2
صفاء الأحمد
مشرفة منبر القصص والروايات والمسرح ومعرض القصص

اوسمتي

  • غير موجود
افتراضي

وان غابت فلتغب فيمَ تضر !!

فان تركت من خلفها قلب كسير

فذاكَ القلب بحب أصدق جدير

هي لم تقدِّر قيمة الحب فلتغب

فالتغب

~



رائع أنت فيما كتبت

باقة ياسمين لشخصك يا سيد الاحساس

تحياتي






أدرتُ ظهري للشفق ، وسرت بخطٍ موازٍ للنور ،
و كأنّ المغيب لا يعنيني !!


قديم 10-24-2012, 02:24 PM
المشاركة 3
سلمى الغانمي
~~ الشــذى ~~

اوسمتي

  • غير موجود
افتراضي
سأكتب عن روعة النص أنه أشد روعة وسأخرج بما خلّفه في قلبي
دون أن اتنهد على أطرافه .

لم أدرك مرة تكتب بغير العادة , وبغير مسبحة الألم التي تنسل أوجاعها شيء فشيء .
جميل دائماً كما الحب الجميل , كما الحُزن بعد رحيلهم كبير

نحن من نجعل الأشياء الجميلة تموت , نحن من نأتي للصباح نجرّ خيوط منسلة من الليل لنخنق بها عصافير, ونحن من نقف على نهر ونتحدث عن الملوحة.

twitter : salma alghanmi
قديم 10-24-2012, 10:18 PM
المشاركة 4
حسام الدين بهي الدين ريشو
مشرف منبر بـــوح المشـاعـر

اوسمتي

  • غير موجود
افتراضي
سجل لمشاهدة الروابط
وان غابت فلتغب فيمَ تضر !!

فان تركت من خلفها قلب كسير

فذاكَ القلب بحب أصدق جدير

هي لم تقدِّر قيمة الحب فلتغب

فالتغب

~



رائع أنت فيما كتبت

باقة ياسمين لشخصك يا سيد الاحساس

تحياتي


فتاة الوتر الحزين
استاذتى / صفاء الشويات
كم انا في حاجة الى وتر الحزن ليعزف لى بعضا من ألحان أحزانه
تقولين :
لتغب !1
لو كان الامر بهذه البساطة ماكان للشجن نبع
ولا للحزن وتر
هل نملك ان نتقبل طعنة كهذه ؟
لا اظن
استاذتى الفاضلة
راقت لى فلسفتك
رغم انها لم تخفف عنى انتكاسة مشابهة لما في الخاطرة
تحياتى وتقديري

قديم 10-24-2012, 10:42 PM
المشاركة 5
فاطمة جلال
المراقبة العامة في منتديات منابر ثقافية

اوسمتي

  • غير موجود
افتراضي
القلب...
مسكين هذا القلب وفيه الف طعنة وطعنة
وخنجر مغمود في الصميم
إن اقتلع نزف ..
وإن بقى أيضا نزف
أمران كلاهما علقما

الا يكفينا جراح
الا يكفينا وجعا
الا يكفينا غربة
الا يكفينا دمعا

قل لها ارحلي ولا تعودي
فقد تعودت على الجراح
فلست اول الجراح لكنك أخرها...
أقفلت على قلبي بحزن أبدي
فلن أسامح نفسي لو نسيتك
ولم أسامحها لو رحل طيفك بغيابك

يا ويح نفسي قد أخلصت في حبكِ يوما
وظننت أنني أعانق الفرح من جديد
وأطوي مساحات الحزن الشاسعة
وأسقي سراب الأيام
وأطهر نفسي من كل الذنوب
آه
يا قلب
الا تتوب بعد

الأديب حسام الدين
وهذا الحرف النازف
والحنين المهاجر
قد أسال المداد
فسطر من سطر من جمال حرفك فوق السطور

مبدع سيدي وأكثر


تَعَـالَ ...
نَعْـجِن مِـن الحِـرَفِ رَغِيفًـا عَـلَى مَوَائِـدِ الـكَلَامِ ...
وَنَـكْتُب رَسَائِـلَ الحَـنِينِ إِلَى اليَـاسمِينِ ....

تعـالَ...
فمن تشتاق الـروحُ اليـهم ؛ قـــد أوغلـوا فـي الغيـاب !

فاطمة جلال

.....
قديم 10-25-2012, 01:21 PM
المشاركة 6
حسام الدين بهي الدين ريشو
مشرف منبر بـــوح المشـاعـر

اوسمتي

  • غير موجود
افتراضي
سجل لمشاهدة الروابط
سأكتب عن روعة النص أنه أشد روعة وسأخرج بما خلّفه في قلبي

دون أن اتنهد على أطرافه .

لم أدرك مرة تكتب بغير العادة , وبغير مسبحة الألم التي تنسل أوجاعها شيء فشيء .

جميل دائماً كما الحب الجميل , كما الحُزن بعد رحيلهم كبير
المتألقة / سلمى الغانمى
سلامة قلبك شاعرتنا المبدعة
كلماتك زادت من وجعى
لكننى شرفت بمرورك
كونى بخير دائما

قديم 10-25-2012, 09:28 PM
المشاركة 7
سهى العلي
أديبة وقاصة لبنانية
  • غير موجود
افتراضي
أستاذي القدير \ حُسام


خطرت على بالي قصيدة.. لنزار قباني...


أنا لا أفكِّرُ..
أن أقاومَ ، أو أثُورَ على هواكِ..
فأنا وكلُّ قصائدي
من بعض ما صنعتْ يداكِ..
إنَّ الغرابةَ كلَها..
أنّي محاطٌ بالنساءِ..
ولا أرى أحداًسواكِ..

...

إن أساس الحُب فُراق

قد يكون الآخر عادياً
لا يستحقُ قطرة من الدموع

إلا أن قسوته تُحرك فينا الأنا

نوع من رفض الذات خسارة ما تريده
نوع من الغرور

ويقال مثال لذلك
ما تزوج مُحِبان إلا وكان الفتور ثالثهما


لهذا الحُب سره الفُراق...

من غير هذا الألم ما صار هُناك شُعراء

وما استمتعنا بجمال هذا القلم


ولأنني أستمتعُ بجمال قلبك وقلمك
سأكون أنانية..
ولن أدعو لها بالعودة أليك ;)



(دُعابة)

دمتَ لمحبيك سيد الحرفِ الجميل



مِلءُ السَنابِلِ تَنْحَني بتواضُعٍ والفارِغاتُ رؤوسُهنّ شوامِخُ

كُنْ في الحَياة كَشارِب القَهْوة.. يسْتَمتِعُ بها رُغْم سَوادِها ومَرارَتِها


.

قديم 10-26-2012, 10:19 AM
المشاركة 8
يوسف العمري
من آل منابر ثقافية
  • غير موجود
افتراضي
لوعة الفراق هي ذاتها في قلوب المحبين ولكن وصفك لها تعجز امامه اقلام العاشقين ... صورت فأبلغت ووصفت فأنجزت هنيئا لذلك القلم الذي ضمته اناملك تحياتي اليك...

قديم 10-27-2012, 11:58 PM
المشاركة 9
حسام الدين بهي الدين ريشو
مشرف منبر بـــوح المشـاعـر

اوسمتي

  • غير موجود
افتراضي
سجل لمشاهدة الروابط
القلب...
مسكين هذا القلب وفيه الف طعنة وطعنة
وخنجر مغمود في الصميم
إن اقتلع نزف ..
وإن بقى أيضا نزف
أمران كلاهما علقما

الا يكفينا جراح
الا يكفينا وجعا
الا يكفينا غربة
الا يكفينا دمعا

قل لها ارحلي ولا تعودي
فقد تعودت على الجراح
فلست اول الجراح لكنك أخرها...
أقفلت على قلبي بحزن أبدي
فلن أسامح نفسي لو نسيتك
ولم أسامحها لو رحل طيفك بغيابك

يا ويح نفسي قد أخلصت في حبكِ يوما
وظننت أنني أعانق الفرح من جديد
وأطوي مساحات الحزن الشاسعة
وأسقي سراب الأيام
وأطهر نفسي من كل الذنوب
آه
يا قلب
الا تتوب بعد

الأديب حسام الدين
وهذا الحرف النازف
والحنين المهاجر
قد أسال المداد
فسطر من سطر من جمال حرفك فوق السطور

مبدع سيدي وأكثر


استاذتى / فاطمة جلال
الاميرة الساهرة
اي غوث ياسيدتى هطل من بين اناملك هنا
حتى اغرقنى عبيره
ونور حروفه
فكنت سابحا بين امواج عباراته
ومعانيه
وتحاوره مع النص
بما فاقه وتجاوزه عبيرا
واحساسا
وصورا
وروعة
تأخذ بالعقل والقلب معا
لا حُرِمتُ اطلالتك
وتوقفك
وحروفك
ياسيدتى الكريمة
كونى بخير دائما
واسلمى من كل سوء

قديم 10-29-2012, 06:03 PM
المشاركة 10
حسام الدين بهي الدين ريشو
مشرف منبر بـــوح المشـاعـر

اوسمتي

  • غير موجود
افتراضي
سجل لمشاهدة الروابط
أستاذي القدير \ حُسام



خطرت على بالي قصيدة.. لنزار قباني...


أنا لا أفكِّرُ..
أن أقاومَ ، أو أثُورَ على هواكِ..
فأنا وكلُّ قصائدي
من بعض ما صنعتْ يداكِ..
إنَّ الغرابةَ كلَها..
أنّي محاطٌ بالنساءِ..
ولا أرى أحداًسواكِ..

...

إن أساس الحُب فُراق

قد يكون الآخر عادياً
لا يستحقُ قطرة من الدموع

إلا أن قسوته تُحرك فينا الأنا

نوع من رفض الذات خسارة ما تريده
نوع من الغرور

ويقال مثال لذلك
ما تزوج مُحِبان إلا وكان الفتور ثالثهما


لهذا الحُب سره الفُراق...

من غير هذا الألم ما صار هُناك شُعراء

وما استمتعنا بجمال هذا القلم


ولأنني أستمتعُ بجمال قلبك وقلمك
سأكون أنانية..
ولن أدعو لها بالعودة أليك ;)



(دُعابة)


دمتَ لمحبيك سيد الحرفِ الجميل

استاذتى الأرق والانبل / سهى العلى
وخالقي
لكلمات منك هنا توزن بمثاقيل الروح والوجدان
كم تحملنى كلماتك على اجنحة مودتها وتآلفها الى ابعاد لا متناهية
من وهج وسناء وضياء
ولئن كنت لن تدعى لفتاة هذا النص بالعودة
فانى معك اذا استمر حديثك بهذه الرقة
والعذوبة
التى لا يملكها الا القليل
دمِ ت لى ياسماء
ماطاولتها سماء
كونى بخير دائما
واسلمى من كل سوء


مواقع النشر (المفضلة)



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: أحلام ٌ ... على المقصلة !!
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أحلام التفاح ياسر علي منبر القصص والروايات والمسرح . 16 01-22-2021 09:32 PM
أحلام بلا ظهر ..... إبراهيم الثقفي منبر القصص والروايات والمسرح . 3 09-10-2013 05:40 PM
أحلام التائهين حامد الشريف منبر شعر التفعيلة 12 04-24-2013 08:39 AM
أحلام صبحي ياسين منبر الشعر العمودي 4 04-02-2011 11:13 PM
++ أحلام طاولة ++ أحمد فؤاد صوفي منبر القصص والروايات والمسرح . 14 09-23-2010 10:54 PM

الساعة الآن 05:05 PM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.