قديم 03-05-2014, 06:03 PM
المشاركة 291
عبد السلام بركات زريق
مشرف منبر الشعر الفصيح

اوسمتي

  • موجود
افتراضي
إذا أحبَّ الفتى لانَتْ شمائلُهُ
كرِقَّةِ الهمسِ بين الحاءِ والباءِ

وشفَّه الحبُّ عن أسمى فضائلِهِ
وغابَ من لُطفهِ عن أعينِ الرائي

وأمسكَ الجمرَ في كفَّيْهِ مُبتهِجاً
وسارَ من حبِّه يجريْ على الماءِ

قديم 03-15-2014, 02:47 AM
المشاركة 292
عبد السلام بركات زريق
مشرف منبر الشعر الفصيح

اوسمتي

  • موجود
افتراضي
.
آيَةُ العِشْقِ


لمْ يكنْ ليْ كعاشقٍ أنْ أَناما
صَبوةُ العِشقِ تسْتحبُّ القِياما
.
سَهرُ الليلِ كان رفقةَ عمري
هكذا قلتِ !! أمْ تُراه كلاما ؟
.
ثمَّ أغفيتِ ما يقولُ سُهادي ؟
وكأنَّ النُّجومَ سَلَّت حُساما
.
آيةُ العشقِ نَقْضُها مِنْ مَنامٍ
مِنْ شَرابٍ ، وإنْ طَعِمْتِ الطَّعاما
.
آيَةُ العِشقِ أَنْ نَظلَّ سُكارى
ثُمَّ نُصْبيْ بِراحَتَيْنا المُداما
.
هلْ تُرى فيكِ آيةٌ نَدَّعِيها
مِن جُنونٌ وهلْ دَهَرْتِ الصِّياما ؟
.
الهوى حَيْرةٌ وسِفْرُ اغترابٍ
رَحَلَ المرءُ في الدُّنى أو أقَاما
.
الهوى جمْرةٌ تُصاحِبُ ثَلجاً
ويَقينٌ على الشُّكوكِ تَرَامى
.
والرِّضا فيهِ لو يطيبُ ويَحلو
والرِّضا فيهِ لو قسا أو أَضاما
.
فاتْرُكيْ الحبَّ للعَوارفِ فيهِ
ثمَّ ناميْ عليكِ مِنِّي سلاما
.
.
.

(البحر الخفيف)
13-3-2014


قديم 03-29-2014, 01:43 AM
المشاركة 293
عبد السلام بركات زريق
مشرف منبر الشعر الفصيح

اوسمتي

  • موجود
افتراضي
لا تَسْألِي
.
.
.
كمْ متعِبٌ أن تَنبشي ماضيهِ
أنْ تعرفيْ كم من فتاةٍ فيهِ
.
حطّتْ على فمه النوارس وارتوتْ
وغَفتْ على زَندٍ ولم ترويهِ
.
أسفارُه ملأى وألفُ صبيةٍ
ترسو مراكبُها على شاطيهِ
.
وبِلُجِّه مِزقُ النهودِ تبعثرتْ
وأظافرٌ كم أسرفتْ تُدميهِ

نهرٌ من الأحداقِ صُبَّ ببحرهِ
ما عاد دمعُ مليحةٍ يُصبيهِ
.
فدعي الغبارَ على كتاب قصائدٍ
ظمأى إذا أحببتِ أو فَدعيهِ
.
لا تسألي كلُّ الإجاباتِ انتهتْ
حتى سؤالكِ لم يعُدْ يعنيهِ
.
أوصافُك البلهاء لا تعني له
كمُغامرٍ ومقامرٍ وسفيهِ
.
آذانُه وقرٌ ، سكوتكِ حكْمةٌ
سيضيعُ صوتكِ إنْ لهُ تُلقيهِ
.
هذا أنا أطلالُ عِشقٍ تائهٍ
أَشقى ومن أهفو له أُشقيهِ
.
كفٌّ تمرُّ على الجمال تُحيلهُ
قُبحاً وبعد هُنيهةٍ ترميهِ
.
.
.
(البحر الكامل)
28/3/2014



قديم 04-04-2014, 03:37 AM
المشاركة 294
عبد السلام بركات زريق
مشرف منبر الشعر الفصيح

اوسمتي

  • موجود
افتراضي
ولا أزالُ أَحوكُ الجُرحَ أرتُقُهُ
..والوخزُ يُجريْ دمي يقتاتُ منْ عَصَبي

وتَحتيَ الجمرُ يشويْ عابثاً قدمي
..........وفوقَ رأسيَ أفلاكٌ من التعبِ

قديم 04-12-2014, 03:13 AM
المشاركة 295
عبد السلام بركات زريق
مشرف منبر الشعر الفصيح

اوسمتي

  • موجود
افتراضي
صَفْقَةٌ خَاسِرَةٌ
.
.
.
لا تقوليْ عشقتُ لا يعرفُ الإغْـ
ـفاءَ من كان عاشقاً ولهانا
.
كلُّ ما فيكِ عارضٌ من صقيعٍ
مرَّ في الرِّيحِ فاجتباكِ مكانا
.
فالبسيْ الصُّوفَ واجعليهِ فراشاً
ودثاراً وفكرةً ولسانا
.
واشربيْ ساخناً ولُوذيْ بنومٍ
وستَلْقَينَ في يديه الأمانا
..............
يا أمانيَّ كمْ حلبتُكِ دهراً
ولِضَرعٍ ما بلَّ مني بَنانا
.
وأنا أعصرُ الكلامَ عقيماً
والسَّحاب الكذوبَ والأحزانا
.
لم أكنْ تائقاً لعيشِ زماني
فلماذا أطالَ فيَّ الزَّمانا ؟
.
فاتَ عمري وبعدَ ألفٍ رِهانٍ
وخَسارٍ ، أَمِلتُ فيكِ رهانا !
.
صفقةُ العيشِ يا لغبنيَ فيها
بعتُ ما كانَ للذي ما كانا
.
.
.
(البحر الخفيف)
.
.
12-4-2014



قديم 05-03-2014, 01:49 AM
المشاركة 296
عبد السلام بركات زريق
مشرف منبر الشعر الفصيح

اوسمتي

  • موجود
افتراضي
التَوْأَمَــــان
.
.
.
مرَّتْ على الثغرِ الصَّديِّ مباسمُهْ
.......وهَفتْ إلى الجُرحِ النديِّ نسائمُه
فسرى بأوردتيْ أُعيذُ به الضّنى
............أنْ يحتويهِ ، وللهناءِ أُقاسمُهْ
وغفا على زَندي أَحارُ بأمره
..............أحقيقةٌ أمْ أنَّ ربَّكَ راسِمُهْ
سَعَفُ الحنينِ ووجنتاهُ على يدي
.........يهوى البعادَ فكمْ تشقُّ مغانمُهْ
يا ليتني ما بينَ وصلكَ والنّوى
..........طيفاً تُشلُّ على الحيادِ عزائمُهْ
مُتَجلِّدٌ إن كنتَ أو ما كنتَ لي
...........فالرائحاتُ الغادياتُ حمائمُهْ
حسبيْ من الأهواءِ طيفُ صبابةٍ
............ورؤىً بذاكرةِ الضَّياعِ تنادمُهْ
فأنا الملوَّعُ في الأماكنِ كلِّها
..........إنْ غابَ أو سِيقتْ إليَّ نعائمُهْ
وأناملي تهوي على أوتارِهِ
.........وفمي على نايِ الوصالِ يُناغمُهْ
في بعدهِ أغضيتُ عنهُ مهابةً
...........هلّا بقُربٍ قد تُحلُّ طلاسمُهْ؟
* * *
وأَمرُّ في دربٍ مشيناها معاً
.........وخُطايَ تحذرُ أن تُداسَ براعمُهْ
أستنطِقُ الأحجارَ هل صافحتِهِ ؟
.............فإذا بكى حَجَرٌ فإنِّي لاثمُهْ
والنملُ يُشعِلُ بالحياةِ جُحورَهُ
..............وكأنَّه مثلي تشبُّ ضرائمُهْ
يا ذِكرياتٍ كم جَهِدتُ لطمسها
..............دِنَّاً تشوَّف للصبابةِ خاتمُهْ
فمضى يشمُّ على الأناملِ عطرَهُ
.........ويُعاتبُ الأحلامَ كيفَ تُصارمُهْ؟
لا بُدَّ من سُكرٍ بذاتِ تفجُّعٌ
.............فالصحوُ نومٌ لا يُخلَّدُ نائمُهْ
وهنا تثاءبَ فاعْتَرتني هِزَّةٌ
........وجرتْ على الكفِّ النديِّ ولائمُهْ
وهنا جَلسْنا وافترشْنا للمدى
..........تهتزُّ في جِذعِ الشبابِ مواسمُهْ
* * *
يا ضَيعةَ الأحلامِ فاتَ زمانُهُ
...............وزمانُها روحُ الحياةِ تُلازمُهْ
يا توأمين سما الجمالُ بواحدٍ
...........واسْتعجلَ العُمرَ المُضَيَّعَ تائمُهْ
غسلتْ عليهِ الرِّيحُ رِجسَ عَنائها
.............واستوقفَتهُ يدُ النَّقاءِ تُحاكمُهْ
لا ينفعُ الإشفاقُ ما كتبَ القضا
...........أو تنفعُ الشيخَ الهلوكَ مراهمُهْ
هِيَ بُرهةٌ أنفدتُ فيها لهفتي
............فثَمِلتُ ما هبَّتْ عليَّ نسائمُهْ
ما كانَ من عتَبِ الهوى فلمقلتي
.............أو كانَ مِنْ دَينٍ فإنِّي غارِمُهْ
.
.
.
(البحر الكامل)
.
.


2/5/2014


قديم 05-16-2014, 09:23 PM
المشاركة 297
عبد السلام بركات زريق
مشرف منبر الشعر الفصيح

اوسمتي

  • موجود
افتراضي
لا زالتِ الأنجامُ تعرفُ سَمتَها
مهما افترى عمرُ الضّنى وأشاعا
.
والله يعطي كلَّ شيءٍ قدرهُ
حاشاهُ أوجدَ كائناً وأضاعا



قديم 05-16-2014, 11:31 PM
المشاركة 298
عبد السلام بركات زريق
مشرف منبر الشعر الفصيح

اوسمتي

  • موجود
افتراضي
ولا أزالُ وسوطُ العمرِ يجلدني
أغالبُ الأملَ الآتي وأُقصيهِ
.
ما كان للموتِ ما لي منهُ أبعثهُ؟
أو للخرابِ فما لي فيهِ أَبنيهِ؟



قديم 05-23-2014, 03:11 PM
المشاركة 299
عبد السلام بركات زريق
مشرف منبر الشعر الفصيح

اوسمتي

  • موجود
افتراضي
.
.
ظِلٌّ..وَدَرْبُ اغْتِرَاب
.
.
.
.

وأَجريْ العُمْرَ أَزْدردُ العَذابا
وأقفوْ الريحَ أَنتعلُ اليَبَابا

وما تركَتْ لي الأشواقُ قَلباً
ولا أبقتْ ليَ الدُّنيا صِحَابا

يُعاندُ ظِلِّيَ المَجنونُ جِسميْ
على ضَعَفيْ يُقَاسمني الغِلابا

أَدوسُ عليهِ ، يَحْبِسني بِخَطويْ
ويَمضيْ سارِقاً حَوْليْ رِكابا

أُناديْهِ : قَرينَ السُّوءِ كُنْ ليْ
سُؤالاً أو سُكوتاً أو جَوابا

وقَدِّر في السُّرى أنَّ اللّيالي
يُثِبْنَ على التَّصبُّرِ مَنْ أنابا

فَما أَلْقى لِمَا أُلقيهِ سَمْعاً
ولا نَظَرَ التَّوجُّدَ والعِتابا

********

وذا قدريْ أَلوكُ العُمْرَ فَرْداً
وظِلِّي يَنْهبُ البُعدَ اقْتِرابا

وحَوْليْ بين ساقيهِ اشْتِعالٌ
يَؤزُّ الرِّيحَ يَعْتنِقُ السَّحابا

تَمرُّ العادياتُ على خَيالٍ
لَوَ انَّ الفجرَ لامَسَهَ لذَابا

تُساومُهُ على أطلالِ ظلٍّ
وتُمْطرُهُ من السُّقيا عَذابا
.
.
.
(البحر الوافر)
.
23
5
2014



قديم 05-29-2014, 11:49 PM
المشاركة 300
عبد السلام بركات زريق
مشرف منبر الشعر الفصيح

اوسمتي

  • موجود
افتراضي
.
.
.
وكنت والعمر يمشي فيّ يقرؤني
أعدو إلى الزمن الآتي أهجيه

في كل يوم أرى شهرا يطل أسى

وأذرع الجهل والإسراف تزجيه

سفر من الحزن في صمت أقلبه

وكم صرخت على أطراف واديه

وما استجاب فقلت الصمت أرفق بي

أو أنني مخطئ فهما معانيه

أعلل النفس والأيام تصفعني

تشق من سفر أحزاني وتلقيه

ما في الخيال تجلى اليوم في قدمي

قيدا وبؤسا يد الأيام ترميه

يا ليتني كنت لم أبصر أو ان يدي

شلت وما أبحرت في عالم التيه

ولم تخط بيوم حرقة كلما

ولا القصيد على حزن تغنيه

وكنت أحيا بدنيا القهر في أمل

أن الغد الغيب تصفو لي مغانيه

يا ظالما خط أقداري على سفه

جازاك ربي بعمر كم أقاسيه

وما اتخذت سبيلي إنما كتبت

بكف صاحب أهواء وتسفيه

أشكو إلى الله عمرا عشته ضنكا

بعمر غيري بسعد كان ينديه

وكان أول موروث جنى سلفا

وكنت أول مقتول بماضيه

26

5
2014


مواقع النشر (المفضلة)



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: عصفورة المطر
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عصفورة الصيف علي حيـدر منبر بوح المشاعر 10 07-04-2017 09:32 PM
رجل المطر محمد الخُضري منبر بوح المشاعر 8 01-13-2013 08:04 AM
أنا و أنت و المطر ~ صفاء الأحمد منبر بوح المشاعر 18 11-10-2012 04:19 PM
مدونة القاص/ اسامة جودة ومدونة عصفورة كناريا أسامة جودة منبر القصص والروايات والمسرح . 0 11-12-2010 02:15 AM

الساعة الآن 07:33 PM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.