الموضوع: رِثَـــــاء
عرض مشاركة واحدة
قديم 03-06-2021, 02:14 AM
المشاركة 10
ثريا نبوي
المراقب اللغوي العام
الشعراء العرب

اوسمتي

  • موجود
افتراضي رد: رِثَـــــاء
سجل لمشاهدة الروابط
السلامه لقلبك النقي أيتها المنسابة بعذوبة نهر من العسل لا اوجع الله لك قلبا ولا أدمع لك عينا
يكفي النص شرفا انك مررت عليه ليزداد ألقًا ...صباح الحضور العذب
الشاعرة الرائعة ناهد
قد لا تُصدقين أنني غادرتُ قبلُ على عجلٍ خوفًا من أزمةٍ بدت بوادرُها وأنا أقرأُ قلبَكِ
في واحدةٍ من أروعِ أشعارِ الرثاءِ التي قرأت؛ وكم قرأتُ لأجيدَ التعبيرَ عن آلامِ فقدٍ مماثلة
المهم أنني عُدتُ الآن وكلي ثقةٌ بأنني أكثرُ شجاعةً من المرة السابقة
ولكنني عانيتُ نفسَ الإحساس بمجرد فتح القصيدة الآن!
لله دَرُّكِ أيتها البليغةُ الوفيةُ وما نثرتِ من ورودِ الشعرِ بين سطور الفقد
ودِدتُ لو أثبتها؛ ولكنني توقعتُ أن أخي أ. عبد السلام سوف يفعل
وقد كان، لأنه ذواقةٌ كبير كما هو شاعرٌ قدير

حضرتني في هذا المقام صدمةُ إبراهيم طوقان
عندما تلقى خبرَ عَرار شاعرِ الأردن ، فقال:
أحقًّا قد قضى نحبَهْ**وفارقنا ولَمْ يأبَهْ؟
فعلى قِصرِه قال الكثيرَ الكثير

جعل اللهُ الكريمُ صبرَكِ على الفِراقِ في الميزان
والمُلتَقى: الفردوسَ الأعلى من الجِنان
سجل لمشاهدة الصور