عرض مشاركة واحدة
قديم 07-09-2011, 03:45 AM
المشاركة 2
فاطمة السوسي
من آل منابر ثقافية
  • غير موجود
افتراضي
سجل لمشاهدة الروابط
كانت نصفَ ساعةٍ من يومٍ قائظٍ أواخرَ شهرِ حزيران


كنتُ أحضِّرُ لامتحانِ التَّخَرُّجِ في مادةِ التوليد والأمراض النسائية

قرأتُ: "إنَّ من ينتظرُ حصولَ الولادةِ في المجيئ المعترض، كمنْ ينتظرُ هطولَ المطرِ في شهر حزيرانَ لإطفاء حريق".
لم يكن شيءٌ ينبئُ ولو بِطَل.

بعدها ..

ليس بأكثرِ من نصف الساعةِ تلك ..

انهمر المطرُ بغزارةٍ مذهلة .. ينطفئُ لها سبعونَ حريق.


6/7/2011


الدكتور طاهر سماق.

تبقى القدرة الإلهية مطلقة

و خارج النظريات و التنبؤات العلمية.

فهي تخضع للأمر الإلهي:كن فيكون.

فالله قادر أن يهب النسل لمن أثبت العلم استحالة ذلك.

كما أنه بيده إنزال المطر الغزير في غير أوانه.

جميل ما قرأت.

دمت مبدعا.

تحيتي و تقديري.