احصائيات

الردود
3

المشاهدات
2265
 
منير عليمي
من آل منابر ثقافية

منير عليمي is on a distinguished road

    غير موجود

المشاركات
27

+التقييم
0.01

تاريخ التسجيل
Jul 2011

الاقامة

رقم العضوية
10181
01-01-2012, 05:05 PM
المشاركة 1
01-01-2012, 05:05 PM
المشاركة 1
افتراضي بكاء على ايقاع المدائن
الشارع العربي...
منطفئء كعادته
كاحلام العراة على الرصيف
كجنائز الموتى
كمطرقة تحط على دمي
تهذي بادم يرسم الاطفال في ثكناتهم
يتوعدون جحافل الدنيا
باغنية تطارد لحنها الباكي
و يهذي كلما لمح البلاد صبية
تفاحة














تهوي
لنفترش الخطيئة في خطانا
كلما سقط الندى
و مضيت اكنس يقظتي
من بار قريتنا.....
لارصفة تجيد رثاءنا
(هذي الشوارع نطفة مرمية
بمدينتي
هذي الشوارع غيمة مثقوبة
بمدينتي
هذي الشوارع زهرة مسبية
....كمدينتي)
خذها الاهي كي نتمم حلمنا
و نعيد ارصفة تنير مدينتي
..........
...؟؟؟؟
حصد الزمان سنابل الموتى
و احرق حقلنا
هذا الرماد رمادنا
صدئت معاولنا الحزينة فافترقنا
بالرماد مكبلين بحلمنا
نبكي لامراة تجفف بالصباح رداءها
الدامي
لتمضي للحصاد و للغروب بدفئها
نبكي لامراة تضمد بالنبيذ جراحنا
و تنام في عطش كارصفة تلوث عطرها
بقمامة الماضي و احجية المدائن و التمدن و الضياء
نبكي لنبكي
كلما احتدم البكاء...
الشارع العربي موطنك الاخير
لنبتدي بلدا يبيد تجارة التفاح في وطني....


منير عليمي
الكامل


قديم 01-01-2012, 09:53 PM
المشاركة 2
علي الحزيزي
مهندس الأبجديــة

اوسمتي

  • غير موجود
افتراضي
رائعة ومعبرة
أجدت فيها البحث عن
مايراد من الواقع
منير عليمي
لك خالص التقدير .

قديم 02-20-2012, 08:28 PM
المشاركة 3
علي أحمد الحوراني
من آل منابر ثقافية
  • غير موجود
افتراضي
قرأت شعرا تفعيليا جميلا

وبأدوات شاعر متمرس في الكتابة

دمت مبدعا

قديم 02-24-2012, 07:02 PM
المشاركة 4
محمد الصاوى السيد
عضو النادي الأدبي بسوهاج
  • غير موجود
افتراضي
تحياتى البيضاء

كمتلق أجدنى أمام ملامح كثيرة دالة على شاعرية وعذوبة ، منها الاستعارة التصريحية التى يقوم عليها النص ، وهى استعارة " الشارع العربى " هذى الاستعارة التى يمكن أن نتقاها كمجاز مرسل دال أيضا على الإنسان العربى ، الذى يتجلى للبصيرة فى هذى الشوارع العربية المكبوتة المتبهرجة على الجرح ، والزاعقة خرسا ، والباذرة رمادا ، والحالمة قبرا ،

- وهذى الاستعارة التى تمثل عصب الفكرة التى تقوم على الأسى والوجع العربى تحمل لنا ملمحا هاما دالا على الوجدان ، هو أننا أمام السخط الفنى ، والجلد الأليم للشارع العربى لكنه جلد المحب تمام كما يجلد الموج شطآنا يساكنها فيغسلها بملحه وعنفوانه ، تماما هو هذا النص موجة تغسل وجدان المتلقى مما ران عليه وعلى شارعه من خنوع وخيبات مريرة ، وتماما مثل هذا النص هو الذى يصنع الثورة ويحفز على أن ينبض الشارع مرة أخرى نبضه الحى


مواقع النشر (المفضلة)



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: بكاء على ايقاع المدائن
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
على أبواب المدائن فاطمة جلال المقهى 436 07-23-2021 10:57 PM
نجم المدائن نبيل أحمد زيدان منبر الشعر العمودي 12 12-06-2019 01:36 PM
رسالة لبهية المدائن ؟ عبدالحكيم مصلح منبر بوح المشاعر 24 09-11-2011 03:59 PM
بكاء العروق مها الألمعي منبر بوح المشاعر 3 12-17-2010 09:21 PM

الساعة الآن 06:16 PM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.