صفحة منابر ثقافية على التويتر صفحة منابر ثقافية على الفيسبوك


العودة   منتديات منابر ثقافية > المنابر العامة > مقهى المنابر

أهلا بآل منابر ثقافية

مقهى المنابر لتسكن النفوس وتهدأ الجوارح بعد ثقل وحي الإبداع.

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: هل انتهى الربيع العربي؟ (آخر رد :ايوب صابر)       :: (( الموسيقى .. امرأة )) / أزهــر عمــر قاســم (آخر رد :أزهر عمر قاسم)       :: (( الطـاعــن )) / أزهر عمـر قاسـم (آخر رد :أزهر عمر قاسم)       :: وصايا .. محمد الرطيان (آخر رد :مها عبدالله)       :: مناخٌ باردٌ من التّعب (آخر رد :مها عبدالله)       :: تلخيص قصة آنا كارنينا لتولستوي (آخر رد :مها عبدالله)       :: التنميق الزائف (آخر رد :مها عبدالله)       :: الاستاذ علي هزايمه -حكايات الزمن الجميل الجزء الاول والثاني (آخر رد :مها عبدالله)       :: الاستاذ علي هزايمه - كتاب قصائد غريبه وعجيبه (آخر رد :مها عبدالله)       :: هل تريد أن يتحسن مزاجك ؟ (آخر رد :مها عبدالله)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 08-19-2019, 06:54 PM   #1

مصطفى معروفي

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية مصطفى معروفي

 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
المشاركات: 171
معدل تقييم المستوى: 14
مصطفى معروفي is on a distinguished road
افتراضي الإشاعة

الإشاعة كسلوك يمارسه البعض إزاء البعض الآخر بهدف تدميره وتحطيمه هي من الأمراض الاجتماعية الفتاكة، تعيث في المجتمع فسادا، وتزرع بين الأفراد الضغينة والكراهية، وبالتالي تقود العلاقات الحميمة إلى القطع والتلف.
والإشاعة تنتشر بين الأفراد الذين تجمعهم علاقات معينة في المدرسة ، أوفي العمل ، أوفي أماكن أخرى..
وتكون عادة بدوافع وبواعث متعددة لا يمكن حصرها في هذه العجالة. لكن هذا لا يمنع من أن نشير إلى بعض منها بعد قليل.
تتولد الإشاعة في الغالب بنوايا سيئة مبيتة تريد النيل من كرامة الآخر والحط من قيمته وشأنه أمام الناس و بدوافع مختلفة، فإذا كان الشخص المستهدف عديم الثقة بالنفس ويقف في شخصيته على أساس هش و مهترئ فإن سلاح الإشاعة سرعان ما يفتك به ، ويصبح بالتالي عرضة للوساوس والهواجس اللاذعة والمؤرقة ، وأما إذا كان على العكس من ذلك فإن مفعول الإشاعة عليه يكون عديم التاثير أو على الأقل ضئيل المفعول، لأن الثقة بالنفس تكون بمثابة حصن منيع يحول دون تسرب الإشاعة إلى نفسيته.
والواقع أن دوافع اختلاق الإشاعة وترويجها بين الملأ ضد شخص معين تتعدد بتعدد الأشخاص المختلقين لها والعاملين على ترويجها.فالشخص الذي يرى نفسه دون مستوى شخص آخر ، ويحس بضآلة نفسه أمامه يروجها ضده عن طريق النميمة والاغتياب أمام أصدقائه ومعارفه، وكأنه يقول لهم:إن هذا الشخص هو بخلاف ما ترون و تعتقدون ، إنه لا يستحق منكم المكانة التي تضعونه فيها، وبفعله هذا يتوهم أنه قد حطم غريمه فعلا وعلى الأقل معنويا، ويحاول إخماد ناره بالأوهام.
ومن الطبيعي أنه في مجتمع متخلف كمجتمعنا تعبث به الأمية ويتناسل فيه الجهل على نحو متفاقم تجد الإشاعة مجالا واسعا وأرضا خصبة للانتشار، لأن الناس في هذا المجتمع قليلا ما يطلبون بينة على كلام يقال لهم أو خبر يلقى إليهم للتأكد منه هل هو صحيح أم غير صحيح.
وكالشخص الذي سبق ذكره هناك الشخص الذي يشعر بالهوان أمام أصدقائه ومعارفه بسبب عار لحق به في فترة سابقة من حياته ، لحق به إما عن طريق غيره، أقاربه مثلا، أو تسبب فيه هو بنفسه.فهذا الشخص قد لا يتحمل الوضعية التي هو فيها، ولذا يسعى لأن يجعل من الآخرين أشباها له، يجد فيهم العزاء عما فقده من احترام وتقدير من أصدقائه ومن الناس عموما، فينطلق لسانه بالسوء يغمز من هذا ويلمز في ذاك، وهولا يألو جهدا في تلويث الآخرين وتشويههم بالباطل، يتحدث لفلان عن فرتلان ولفرتلان عن علان ..الخ..
إلا أن الإشاعة كثيرا ما تتولد وسط الأفراد العاطلين عن العمل ، فالعاطل قد يجد البديل عن العمل في النميمة والتقول في الناس بما لا يليق ، فإذا كان المجتمع يزدري العاطل المتبطل فإن هذا الأخير يقوم برد فعل مضاد ، وكأنه يقول للمجتمع:لماذا الازدراء ؟ إننا جميعا سواسية في العيب.
أما المحصلة النهائية للإشاعة على الشخص فإنها تتوقف على نفسيته ، فإذا كان قوي الشخصية متين العزيمة فإن الإشاعة لا تفلح في زعزعته أو النيل منه، وإذا كان مهزوزا، و معنوياته غير متماسكة فإن الإشاعة تكون سبب إحباطه وانهياره وربما تدميره.والأمثلة في مجتمعنا على هذا النموذج الأخير لا تعد ولا تحصى..
الواقع أن الإشاعة في المجتمعات المتخلفة كثيرا ما تشتت الشمل الملموم وتفرق بين الجماعات والأفراد، وقد تؤدي بأشخاص معينين إلى الانتحار، كما أقر أحد الكتاب بأنه كان ينوي الانتحار بسبب ما روجه عليه البعض من إشاعات، ولكن الله سلم.
وعن التعامل مع الإشاعة بالنسبة للشخص الذي مسته مستهدفة إياه فقد يقابلها بإشاعة مماثلة يطلقها على من استهدفوه بإشاعتهم ، وقد تكون أسوأ مما أطلق عليه ، وقد يلجأ إلى المخدرات طلبا للسلو والنسيان ، وقد لا يبالي بها ويترك الحكم عليه للآخرين لعلهم ينصفونه..الخ..الخ..
بقي أن نشير إلى أن أسوأ الإشاعات وأشدها وقعا على نفسية المرء هي تلك التي تمس الشرف والكرامة وتمرغهما في الوحل، وقد عانى الكثير من مثل هذه الإشاعات، ويبدو أن الشاعر الكبير أبا الطيب المتنبي كان من هؤلاء ، فقد علم أن أناسا يتكلمون فيه غيبة ويذمونه فقال:
وإذا أتتك مذمتي من ناقص***فهي الشهادة لي بأني كامل
وقانا الله وإياكم شر الإشاعة، فهو خير حافظا، وهو أرحم الراحمين.


من مواضيعي
0 الشعر نكِد
0 بيضة الفيل....د/ زكى نجيب محمود
0 لوعة و اعتلال
0 مساجلة شعرية
0 النجار العجوز و المنزل

مصطفى معروفي غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-19-2019, 08:55 PM   #2

هيثم المري

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية هيثم المري

 
تاريخ التسجيل: Jul 2019
الدولة: في مكان ما على الأرض
المشاركات: 665
معدل تقييم المستوى: 1
هيثم المري is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: الإشاعة

الإشاعة من إقرازات الحضارة لمعاصرة
وشح الأخلاق والمسؤولية الاجتماعية
شكرآ .. تحياتي لك سيدي


من مواضيعي
0 لوحة نابليون وجبال الألب
0 الكتابة بالعربية·· ترتعد بين أصابع الطلاب
0 لماذا نستسلم ببساطة !!
0 مدينة تحلق في السماء الصينية
0 إليك عني هائم وصبٌّ

هيثم المري موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-19-2019, 09:30 PM   #3

مصطفى معروفي

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية مصطفى معروفي

 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
المشاركات: 171
معدل تقييم المستوى: 14
مصطفى معروفي is on a distinguished road
افتراضي رد: الإشاعة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هيثم المري مشاهدة المشاركة
الإشاعة من إقرازات الحضارة لمعاصرة
وشح الأخلاق والمسؤولية الاجتماعية
شكرآ .. تحياتي لك سيدي
و يبدو أنها ـ الإشاعة ـ قديمة كذلك فالمرجفون في المدينة المنورة على عهد سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم كانوا لا يألون جهدا في فبركتها و إذاعتها.
الخطير في الإشاعة أن البعض يسمعها و يصدقها مع علمه مسبقا أنها مجرد إشاعة ،و الأخطر من ذلك كله أنه يساهم في نشرها و إذاعتها.
سلمت أخي الأستاذ هيثم المري.

من مواضيعي
0 الشعر نكِد
0 بيضة الفيل....د/ زكى نجيب محمود
0 لوعة و اعتلال
0 مساجلة شعرية
0 النجار العجوز و المنزل

مصطفى معروفي غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-19-2019, 10:12 PM   #4

حنين الخالدي

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية حنين الخالدي

 
تاريخ التسجيل: Jul 2014
المشاركات: 302
معدل تقييم المستوى: 6
حنين الخالدي is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: الإشاعة

طرح جاد وأكثر من رائع

كلمات تعالج ما استعصى من الأمراض الإجتماعية

دمت ودام قلمك أستاذي الفاضل



من مواضيعي
0 مناخٌ باردٌ من التّعب
0 بعض ... الناس
0 أسطورة بيجاسوس
0 تعريف علم المعاني
0 نصائح قيمة للمبتدئين في الشعر

حنين الخالدي موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-19-2019, 11:21 PM   #5

سرالختم ميرغنى

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية سرالختم ميرغنى

 
تاريخ التسجيل: Jul 2016
المشاركات: 446
معدل تقييم المستوى: 4
سرالختم ميرغنى is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: الإشاعة

يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين .
شكرا أخانا مصطفى معروفى .


من مواضيعي
0 دينى ( 2 )
0 كيف أنســــــــــاك ؟!
0 حوار
0 هل عاش الإنسان مع الديناصور ؟
0 قصــــــــيدة متَرجمــــــــة

سرالختم ميرغنى غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-20-2019, 03:12 AM   #6

هيثم المري

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية هيثم المري

 
تاريخ التسجيل: Jul 2019
الدولة: في مكان ما على الأرض
المشاركات: 665
معدل تقييم المستوى: 1
هيثم المري is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: الإشاعة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصطفى معروفي مشاهدة المشاركة
و يبدو أنها ـ الإشاعة ـ قديمة كذلك فالمرجفون في المدينة المنورة على عهد سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم كانوا لا يألون جهدا في فبركتها و إذاعتها.
الخطير في الإشاعة أن البعض يسمعها و يصدقها مع علمه مسبقا أنها مجرد إشاعة ،و الأخطر من ذلك كله أنه يساهم في نشرها و إذاعتها.
سلمت أخي الأستاذ هيثم المري.
نعم صحيح .. ولكن من جهة السرعة نلاحظ أن الحضارة ساعدت على إنتشارها
من خلال تقنياتها العصرية وسائل الإعلام وتطبيقات التواصل الاجتماعي , وما قصدته من شح الأخلاقيات هو التعامل مع المعلومة من ناحية تجارية بحتة ..
تحياتي لك

من مواضيعي
0 لوحة نابليون وجبال الألب
0 الكتابة بالعربية·· ترتعد بين أصابع الطلاب
0 لماذا نستسلم ببساطة !!
0 مدينة تحلق في السماء الصينية
0 إليك عني هائم وصبٌّ

هيثم المري موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-20-2019, 09:44 AM   #7

مها عبدالله

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية مها عبدالله

 
تاريخ التسجيل: Jul 2019
المشاركات: 621
معدل تقييم المستوى: 1
مها عبدالله is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: الإشاعة

اللهم آمين يا رب العالمين
من الواضح أن الذين يروجون للإشاعة من خلال دروس التاريخ هم فئة من المنافقين أو من الذين لا دين متين لهم يمنعهم من ذلك , ويريدون من ذلك نشر الفوضى والنيل من أشخاص أو أمة أو دين بعينه , لذلك كانت الإشاعة من أقوى الأسلحة الإجتماعية إذا صدقها الناس والجهلاء دون الرجوع للحقيقة فيها
طرح رائع سيدي بارك الله في قلمك وعلمك


من مواضيعي
0 هل تريد أن يتحسن مزاجك ؟
0 الفلسفة المثاليّة
0 قصة : ( كلًا يغني على ليلاه )
0 تلخيص قصة آنا كارنينا لتولستوي
0 خادم الإبداع

مها عبدالله موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-20-2019, 11:55 AM   #8

مصطفى معروفي

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية مصطفى معروفي

 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
المشاركات: 171
معدل تقييم المستوى: 14
مصطفى معروفي is on a distinguished road
افتراضي رد: الإشاعة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين الخالدي مشاهدة المشاركة
طرح جاد وأكثر من رائع

كلمات تعالج ما استعصى من الأمراض الإجتماعية

دمت ودام قلمك أستاذي الفاضل


:untitled-6::untitled-8:
أشكرك أختي حنين الخالدي على المتابعة و على حسن الرد.
دامت لك الأفراح و المسرات.

من مواضيعي
0 الشعر نكِد
0 بيضة الفيل....د/ زكى نجيب محمود
0 لوعة و اعتلال
0 مساجلة شعرية
0 النجار العجوز و المنزل

مصطفى معروفي غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-20-2019, 11:56 AM   #9

مصطفى معروفي

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية مصطفى معروفي

 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
المشاركات: 171
معدل تقييم المستوى: 14
مصطفى معروفي is on a distinguished road
افتراضي رد: الإشاعة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سرالختم ميرغنى مشاهدة المشاركة
يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين .
شكرا أخانا مصطفى معروفى .
صدق الله العظيم.
الله يكرمك أخي سر الختم ميرغني

من مواضيعي
0 الشعر نكِد
0 بيضة الفيل....د/ زكى نجيب محمود
0 لوعة و اعتلال
0 مساجلة شعرية
0 النجار العجوز و المنزل

مصطفى معروفي غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-20-2019, 12:02 PM   #10

مصطفى معروفي

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية مصطفى معروفي

 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
المشاركات: 171
معدل تقييم المستوى: 14
مصطفى معروفي is on a distinguished road
افتراضي رد: الإشاعة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هيثم المري مشاهدة المشاركة
نعم صحيح .. ولكن من جهة السرعة نلاحظ أن الحضارة ساعدت على إنتشارها
من خلال تقنياتها العصرية وسائل الإعلام وتطبيقات التواصل الاجتماعي , وما قصدته من شح الأخلاقيات هو التعامل مع المعلومة من ناحية تجارية بحتة ..
تحياتي لك
معك حق ،و قد شهدت على حالة بلغت حد التشهير و المعني بالأمر يقسم بالله أن ذلك غير صحيح،و لا أحد صدقه،و من كان إلى جانبه حذفوا رده من قائمة الردود.
وسائل التواصل الاجتماعي ذات وجهين و هي جهنمية في وجهها السيئ.
تسلم أخي الكريم هيثم المري.

من مواضيعي
0 الشعر نكِد
0 بيضة الفيل....د/ زكى نجيب محمود
0 لوعة و اعتلال
0 مساجلة شعرية
0 النجار العجوز و المنزل

مصطفى معروفي غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

الساعة الآن 09:16 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

a.d - i.s.s.w

  الآراء المنشورة في شبكة منابر ثقافية لاتمثل بالضرورة وجهة نظر إدارة الموقع بل هي نتاج أفكار أصحابها