قديم 02-02-2021, 01:21 AM
المشاركة 23
ناريمان الشريف

المستشار الثقافي في منابر ثقافية


اوسمتي

  • غير موجود
افتراضي رد: ما أشكل عليك في الإعراب
سجل لمشاهدة الروابط
في سورةِ التحريم آية وردَ فيها:
(إنْ تتوبَا إلى اللهِ فقد صَغَتْ قلوبُكما)
نلاحظ أن المُخاطب مُثنّى (تتوبا)....
فلِمَ جاءتِ القلوبُ جمعًا منسوبًا إلى ضمير مُخاطب مُثنّى؟
وكنتُ أتوقعُ وِفقًا لإدراكي المحدود أن تكون: فقد صغى قلباكُما
عِلمًا بأنَّ صغتْ معناه: مالَتْ
:
ليتَ أحدًا وجدَها في أيٍّ من كتبِ التفسير يُفيدُني؛
فقد حيّرتني حتى اجتهدتُ في تفسيرِها لنفسي ولكن ربما
كان اجتهادي غير المعنى المقصود، وهذا ما لا يجوز
مع جلالِ كتابِ الله

صغت قلوبكم / أي زاغت عن الحق
أما لماذا جاء القول ( فقد صغت قلوبكما ) وكأن للشخص أكثر من قلب !
ولم يقل : فقد صغى قلباكما ، فمن شأن العرب إذا ذكروا الشيئين ، من اثنين جمعوهما
وهذا المعنى ورد أيضاً في سورة " المائدة " في قوله تعالى :
( فاقطعوا أيديهما ). حيث الحد ، قطع يد واحدة للسارق وليس الاثنتين ، فقال ( فاقطعوا أيديهما ) ولم يقل ( فاقطعوا يدهما )
وقيل : كلما ثبتت الإضافة فيه مع التثنية فلفظ الجمع أليق به ، لأنه أمكن وأخف .
*****

هذا ما وجدته .. مع الإضافة للتوضيح
لك التحية ... ناريمان

الحجر المتدحرج ...لا تنمو عليه الطحالب
الحجر المتدحرج ... لا تنمو عليه الطحالب
قديم 02-02-2021, 10:41 AM
المشاركة 24
ثريا نبوي
( الشعراء العرب)
مشرفة منبر الشعر الفصيح

اوسمتي

  • موجود
افتراضي رد: ما أشكل عليك في الإعراب
سجل لمشاهدة الروابط

صغت قلوبكم / أي زاغت عن الحق
أما لماذا جاء القول ( فقد صغت قلوبكما ) وكأن للشخص أكثر من قلب !
ولم يقل : فقد صغى قلباكما ، فمن شأن العرب إذا ذكروا الشيئين ، من اثنين جمعوهما
وهذا المعنى ورد أيضاً في سورة " المائدة " في قوله تعالى :
( فاقطعوا أيديهما ). حيث الحد ، قطع يد واحدة للسارق وليس الاثنتين ، فقال ( فاقطعوا أيديهما ) ولم يقل ( فاقطعوا يدهما )
وقيل : كل ما ثبتت الإضافة فيه مع التثنية فلفظ الجمع أليق به ، لأنه أمكن وأخف .
*****

هذا ما وجدته .. مع الإضافة للتوضيح
لك التحية ... ناريمان
ولك أجمل تحياتي على اهتمامكِ بالبحث والتوضيح الجميل
وهو معقولٌ باعتبارِه مما اصطلح عليه العرب.
والحقيقة أنني حاولتُ القياسَ على آيةٍ أخرى وردَ فيها (فريقانِ يختصمون)
- عُذرًا لأنني لا أتذكرُ السورة ولا رقم الآية -
فقُلتُ إنّ كل فريقٍ بالتأكيد، يتشكل من عدد من الأفراد ولِذا أُتبِعا بِــ يختصمون
وعليهِ وبالقياس جاءتِ الصيغة (قلوبُكما) أي قلوبُ كل أمهاتِ المؤمنين كفريقين
فما رأيكِ في هذا القياس؟
دُمتِ والعطاء أينما حللتِ وجزاكِ الله خيرًا

سجل لمشاهدة الصور

قديم 02-03-2021, 01:17 AM
المشاركة 25
ناريمان الشريف

المستشار الثقافي في منابر ثقافية


اوسمتي

  • غير موجود
افتراضي رد: ما أشكل عليك في الإعراب
سجل لمشاهدة الروابط
ولك أجمل تحياتي على اهتمامكِ بالبحث والتوضيح الجميل
وهو معقولٌ باعتبارِه مما اصطلح عليه العرب.
والحقيقة أنني حاولتُ القياسَ على آيةٍ أخرى وردَ فيها (فريقانِ يختصمون)
- عُذرًا لأنني لا أتذكرُ السورة ولا رقم الآية -
فقُلتُ إنّ كل فريقٍ بالتأكيد، يتشكل من عدد من الأفراد ولِذا أُتبِعا بِــ يختصمون
وعليهِ وبالقياس جاءتِ الصيغة (قلوبُكما) أي قلوبُ كل أمهاتِ المؤمنين كفريقين
فما رأيكِ في هذا القياس؟
دُمتِ والعطاء أينما حللتِ وجزاكِ الله خيرًا

سجل لمشاهدة الصور
جزيل الشكر عزيزتي ومعلمتي ثريا
الحقيقة أنني أستفيد جداً من أسئلتك هذه ،
لي عودة - إن شاء الله - قريباً
لك المحبة

الحجر المتدحرج ...لا تنمو عليه الطحالب
الحجر المتدحرج ... لا تنمو عليه الطحالب
قديم 03-04-2021, 02:05 AM
المشاركة 26
ناريمان الشريف

المستشار الثقافي في منابر ثقافية


اوسمتي

  • غير موجود
افتراضي رد: ما أشكل عليك في الإعراب
في سورة الذاريات ، الآية (25)
بسم الله الرحمن الرحيم

(إِذْ دَخَلُوا عَلَيْهِ فَقَالُوا سَلَامًا ۖ قَالَ سَلَامٌ قَوْمٌ مُّنكَرُونَ)

لماذا جاءت الأولى ( سلاماً ) والثانية ( سلام ٌ) ، مع أن كليهما تبدوان ( مفعولاً به )
والأصل أن تكون الثانية ( سلاماً ) أيضاً
فمن له معرفة بالسبب ؟
فليتفضل
تحية ... ناريمان

الحجر المتدحرج ...لا تنمو عليه الطحالب
الحجر المتدحرج ... لا تنمو عليه الطحالب
قديم 03-04-2021, 03:06 AM
المشاركة 27
محمد عبد الحفيظ القصاب
الشعراء العرب

اوسمتي

  • موجود
افتراضي رد: ما أشكل عليك في الإعراب
( قالوا سلاما قال سلام ) : الرفع أقوى وأثبت من النصب ، فرده أفضل من التسليم ; ولهذا قال تعالى : ( وإذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها أو ردوها ) [ النساء : 86 ] ، فالخليل اختار الأفضل .

---------------------------
اللهم لك الحمد حتى ترضى ,ولك الحمد إذا رضيت , ولك الحمد بعد الرضا

إلهي دلّـني كيفَ الوصولُ؟
إلهي دلّـني مــاذا أقـــــولُ؟

محمد عبد الحفيظ القصّاب
قديم 03-04-2021, 03:26 AM
المشاركة 28
محمد عبد الحفيظ القصاب
الشعراء العرب

اوسمتي

  • موجود
افتراضي رد: ما أشكل عليك في الإعراب
سجل لمشاهدة الروابط
في سورة الذاريات ، الآية (25)
بسم الله الرحمن الرحيم

(إِذْ دَخَلُوا عَلَيْهِ فَقَالُوا سَلَامًا ۖ قَالَ سَلَامٌ قَوْمٌ مُّنكَرُونَ)

لماذا جاءت الأولى ( سلاماً ) والثانية ( سلام ٌ) ، مع أن كليهما تبدوان ( مفعولاً به )
والأصل أن تكون الثانية ( سلاماً ) أيضاً
فمن له معرفة بالسبب ؟
فليتفضل
تحية ... ناريمان

إعراب القرآن : إِذْ دَخَلُوا عَلَيْهِ فَقَالُوا سَلَامًا ۖ قَالَ سَلَامٌ قَوْمٌ مُّنكَرُونَ
«إِذْ» ظرف زمان «دَخَلُوا» ماض وفاعله والجملة في محل جر بالإضافة «عَلَيْهِ» متعلقان بالفعل «فَقالُوا» الفاء حرف عطف وماض وفاعله «سَلاماً» مفعول مطلق و الجملة معطوفة على ما قبلها «قالَ» ماض فاعله مستتر «سَلامٌ» مبتدأ خبره محذوف والجملة الاسمية مقول القول «قَوْمٌ» خبر لمبتدأ محذوف «مُنْكَرُونَ» صفة قوم والجملة الاسمية مقول القول

---------------------------
اللهم لك الحمد حتى ترضى ,ولك الحمد إذا رضيت , ولك الحمد بعد الرضا

إلهي دلّـني كيفَ الوصولُ؟
إلهي دلّـني مــاذا أقـــــولُ؟

محمد عبد الحفيظ القصّاب
قديم 03-04-2021, 07:28 AM
المشاركة 29
ثريا نبوي
( الشعراء العرب)
مشرفة منبر الشعر الفصيح

اوسمتي

  • موجود
افتراضي رد: ما أشكل عليك في الإعراب
سجل لمشاهدة الروابط
ولك أجمل تحياتي على اهتمامكِ بالبحث والتوضيح الجميل
وهو معقولٌ باعتبارِه مما اصطلح عليه العرب.
والحقيقة أنني حاولتُ القياسَ على آيةٍ أخرى وردَ فيها (فريقانِ يختصمون)
- عُذرًا لأنني لا أتذكرُ السورة ولا رقم الآية -
فقُلتُ إنّ كل فريقٍ بالتأكيد، يتشكل من عدد من الأفراد ولِذا أُتبِعا بِــ يختصمون
وعليهِ وبالقياس جاءتِ الصيغة (قلوبُكما) أي قلوبُ كل أمهاتِ المؤمنين كفريقين
فما رأيكِ في هذا القياس؟
دُمتِ والعطاء أينما حللتِ وجزاكِ الله خيرًا

سجل لمشاهدة الصور
سلام الله
عُدتُ لأنني عرفتُ أن الآية هي (45) من سورة النمل
لعل هذا يفيد في القياس، وصولًا إلى تفسير (صَغَتْ قلوبُكما)
ومعًا نستفيد

سجل لمشاهدة الصور

قديم 03-07-2021, 02:19 AM
المشاركة 30
ناريمان الشريف

المستشار الثقافي في منابر ثقافية


اوسمتي

  • غير موجود
افتراضي رد: ما أشكل عليك في الإعراب
سجل لمشاهدة الروابط
سلام الله
عُدتُ لأنني عرفتُ أن الآية هي (45) من سورة النمل
لعل هذا يفيد في القياس، وصولًا إلى تفسير (صَغَتْ قلوبُكما)
ومعًا نستفيد

سجل لمشاهدة الصور
وعليك السلام والرحمة معلمتي الطيبة نعم هي الآية رقم (45) في سورة النمل
والآية

(وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا إِلَىٰ ثَمُودَ أَخَاهُمْ صَالِحًا أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ فَإِذَا هُمْ فَرِيقَانِ يَخْتَصِمُونَ (45)

الفريقان هما ( فرقة مؤمنة وأخرى كافرة )
والفريق في اللغة يضم أكثر من عنصر ، لذلك جاءت فريقان يختصمون
هذا اجتهاد شخصي والله أعلم ، وربما تكون قياساً كما جاء في ( صغت قلوبكما )
تحية ... ناريمان

الحجر المتدحرج ...لا تنمو عليه الطحالب
الحجر المتدحرج ... لا تنمو عليه الطحالب

مواقع النشر (المفضلة)



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: ما أشكل عليك في الإعراب
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
والسلام عليك خالد الأماني منبر بوح المشاعر 4 04-27-2017 11:21 AM
مشكل إعراب القرآن - مكي بن أبي طالب د. عبد الفتاح أفكوح منبر رواق الكُتب. 0 06-05-2014 03:54 PM
الموطأ في الإعراب (بيان لطريقة الإعراب) - أبو عبد العزيز سليمان العيوني د. عبد الفتاح أفكوح منبر رواق الكُتب. 0 05-26-2014 10:12 PM
لا عليك. علي محمود عبيد منبر القصص والروايات والمسرح . 10 12-01-2010 09:08 PM

الساعة الآن 10:02 PM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.