صفحة منابر ثقافية على التويتر صفحة منابر ثقافية على الفيسبوك


العودة   منتديات منابر ثقافية > المنابر الأدبية > منبر بوح المشاعر والركن الهادئ

أهلا بآل منابر ثقافية

منبر بوح المشاعر والركن الهادئ لما تبوح به النفس من مكنونات مشاعرها. ( في هذا المنبر تحترم رغبتك في عدم الرد على خواطرك إذا طلبت ذلك في أول مشاركتك)

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: إنسي/سيح !! (آخر رد :تركي خلف)       :: سأكتب على ذرات الرمال... (آخر رد :مازن الفيصل)       :: المثقف العربي بين المعجزة اليونانية والفلسفة الغربية الحديثة (آخر رد :تركي خلف)       :: ظاهرة الديجا فو Déjà Vu (آخر رد :تركي خلف)       :: الوقاحة هي ... (آخر رد :تركي خلف)       :: أنا مُسلمٌ ، هل تعرفونَ المُسلمَ ؟ (آخر رد :تركي خلف)       :: صلوا على محمد ...اللهم صلِّ على محمد (آخر رد :تركي خلف)       :: أستغفر الله العظيم في كل دقيقة ... (آخر رد :تركي خلف)       :: أسطورة أدبا (آخر رد :العنود العلي)       :: اللغة التي تكلم بها آدم عليه السلام (آخر رد :العنود العلي)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 03-31-2018, 09:40 PM   #1

حسام الدين بهي الدين ريشو

مشرف منبر بـــوح المشـاعـر

 
الصورة الرمزية حسام الدين بهي الدين ريشو

 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 6,585
معدل تقييم المستوى: 16
حسام الدين بهي الدين ريشو will become famous soon enoughحسام الدين بهي الدين ريشو will become famous soon enough

اوسمتي

افتراضي شظايا حُلم مكسور


شظايا حُلْم مكسور
=========
حسام الدين بهي الدين ريشو
==============
هل أشكرُ الخطيئة
أم أكْفُر بالقِيَمِ
أَنَّ مابيننا وكلُ ماكناهُ
صار الآنَ كالعدم ؟

أفرطْتُ في البراءة
فمن يرى الآن
قلبا على الجمر
يتلوى من الألم ؟

يسألُ:
لماذا استدرجتني
مقاعدُ الأحلام
لِأحيكَ لكِ
أوشِحة القصيد والنغم ؟

فأخبرهُ هدهد العراف
وقوس السؤال :
قِبْلَة الأحلام
حل بها الشيطان

وغزالك .. كان هنا


يحتسي كأس الغزل
مِن صائدى الغزلان

أحلامُكَ
التى كانت سنابلَ
باتت
غيرَ مؤهلةٍ للحصاد.
غادرْ مع الحب والأحلام
في رفقةِ الأشجانِ

غادرتُ
وأنتِ تترنحين
بين الزوارق
فوق تلة الأمواج
في بحرٍ بلا شطآن .

أفرطتُ في البراءة
وقد ظننتكِ مرآةٌ
تتجلى فيها خلافةُ الإنسان

أو سفيرا للمودة
للبراءة .. لشقائق النعمان .

هذا الطائر النواح
والأحلامُ يختصمان :
متى الحب
اصطفى الخطيئةَ بالوصال ؟

فترنحي كما تشائين
خارجةً عن المدارِ
فالأوراق .. والأقلام هاربةٌ
مِن بحور الشِعر
من أصداء ماكان
وأصابها الخذلان .

وإن راودتها عنكِ القصيدةُ
ستدسُ لك
في طياتها الأكفان
تُشَيِعك بها
إلى مفاوز النسيان .

يرتجِفُ العشبُ منك
صائحا :
هذي ربةُ الخطيئةِ
جاءها الحبُ نديا
فراودتها عنه حبائل الشيطان

فتناولى كأس خطيئتكِ
بعد الإفاقة
مِن غيبوبة البهتان

وخبريني
ماذنبُ النابضِ البرئ
كطفلٍ
أنْ تؤمهُ الأحزان

يكتمها
لكننا نراها في مقلتيه
حين ارتعاشةِ الأجفان
جمرا ومِلحا وشظايا
يئن لها الوجدان

من مواضيعي
0 طللٌ على ضفة الأيام
0 قِيثارٌ بلا وتر
0 أحلامٌ بلا أجنحةٍ
0 مدخل إلى دهاليز الرواية
0 قراءة في رواية ( ألمانتا ) للكاتبة أماني محمود حبلص

حسام الدين بهي الدين ريشو غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-26-2018, 11:05 PM   #2

يارا عمر

موجــة حـائــرة

 
الصورة الرمزية يارا عمر

 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
المشاركات: 131
معدل تقييم المستوى: 14
يارا عمر is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي


ماذنبُ النابضِ البرئ
كطفلٍ
أنْ تؤمهُ الأحزان

يكتمها
لكننا نراها في مقلتيه
حين ارتعاشةِ الأجفان
جمرا ومِلحا وشظايا
يئن لها الوجدان

استاذ / حسام
شظايا حلم مكسور ياله من اسم يحوى الكثير والكثير من المعانى
كلمات لامست الوجدان وسمت الى عنان السماء
ابدعت

من مواضيعي
0 رفقاً صـغـيرتي
0 ثمن الاختيار
0 قصيدة سلوا قلبي ....لأمير الشعراء
0 رفقا صغيرتى

يارا عمر موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-27-2018, 03:41 PM   #3

ماجد جابر

مشرف منابر علوم اللغة العربية

 
الصورة الرمزية ماجد جابر

 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
المشاركات: 3,350
معدل تقييم المستوى: 12
ماجد جابر is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسام الدين بهي الدين ريشو مشاهدة المشاركة

شظايا حُلْم مكسور
=========
حسام الدين بهي الدين ريشو
==============
هل أشكرُ الخطيئة
أم أكْفُر بالقِيَمِ
أَنَّ مابيننا وكلُ ماكناهُ
صار الآنَ كالعدم ؟

أفرطْتُ في البراءة
فمن يرى الآن
قلبا على الجمر
يتلوى من الألم ؟

يسألُ:
لماذا استدرجتني
مقاعدُ الأحلام
لِأحيكَ لكِ
أوشِحة القصيد والنغم ؟

فأخبرهُ هدهد العراف
وقوس السؤال :
قِبْلَة الأحلام
حل بها الشيطان

وغزالك .. كان هنا


يحتسي كأس الغزل
مِن صائدى الغزلان

أحلامُكَ
التى كانت سنابلَ
باتت
غيرَ مؤهلةٍ للحصاد.
غادرْ مع الحب والأحلام
في رفقةِ الأشجانِ

غادرتُ
وأنتِ تترنحين
بين الزوارق
فوق تلة الأمواج
في بحرٍ بلا شطآن .

أفرطتُ في البراءة
وقد ظننتكِ مرآةٌ
تتجلى فيها خلافةُ الإنسان

أو سفيرا للمودة
للبراءة .. لشقائق النعمان .

هذا الطائر النواح
والأحلامُ يختصمان :
متى الحب
اصطفى الخطيئةَ بالوصال ؟

فترنحي كما تشائين
خارجةً عن المدارِ
فالأوراق .. والأقلام هاربةٌ
مِن بحور الشِعر
من أصداء ماكان
وأصابها الخذلان .

وإن راودتها عنكِ القصيدةُ
ستدسُ لك
في طياتها الأكفان
تُشَيِعك بها
إلى مفاوز النسيان .

يرتجِفُ العشبُ منك
صائحا :
هذي ربةُ الخطيئةِ
جاءها الحبُ نديا
فراودتها عنه حبائل الشيطان

فتناولى كأس خطيئتكِ
بعد الإفاقة
مِن غيبوبة البهتان

وخبريني
ماذنبُ النابضِ البرئ
كطفلٍ
أنْ تؤمهُ الأحزان

يكتمها
لكننا نراها في مقلتيه
حين ارتعاشةِ الأجفان
جمرا ومِلحا وشظايا
يئن لها الوجدان
روعة في التعبير، وجمال في التصوير، ودفق عواطف، وبوركت أستاذنا القدير حسام الدين.

من مواضيعي
0 اقوال في الصداقة الحقيقية
0 الصورة الفنية والانزياح في قصيدة "سورة الماء" للشاعرة آمال القاسم، بقلم د. عبد المجيد
0 من جواهر الحكم
0 "سميح مسعود ..على دروب الأندلس"، للناقد الدكتور عبد المجيد اطميزة.
0 الأسطورة في قصيدة " فَوْضَى أَلْوانِي الْمُشَاكِسَةِ"

التوقيع :
ماجد جابر غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-27-2018, 09:04 PM   #4

حنان عرفه

الحـلــــــم

 
الصورة الرمزية حنان عرفه

 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
المشاركات: 2,661
معدل تقييم المستوى: 12
حنان عرفه is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي

كيف لك ترسم كل هذا الوجع على جدار القلب المجروح
تبا لكل آهة وجع وسنين ضاعت في أحلام تناثرت كشظايا من بللور مكسور
دام حرفك أستاذي
دمت بكل خير


من مواضيعي
0 إنا لله وإنا إليه راجعون .. ماتت أمي
0 قصاصات من العشق والهوى ... ( 2 )
0 البقاء لله
0 عاجل .. إلي أمتي .. د.شعبان عبد الجيد
0 مشاعر مقيدة

التوقيع :
حنان عرفه موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-07-2018, 11:56 AM   #5

حسام الدين بهي الدين ريشو

مشرف منبر بـــوح المشـاعـر

 
الصورة الرمزية حسام الدين بهي الدين ريشو

 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 6,585
معدل تقييم المستوى: 16
حسام الدين بهي الدين ريشو will become famous soon enoughحسام الدين بهي الدين ريشو will become famous soon enough

اوسمتي

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يارا عمر مشاهدة المشاركة

ماذنبُ النابضِ البرئ
كطفلٍ
أنْ تؤمهُ الأحزان

يكتمها
لكننا نراها في مقلتيه
حين ارتعاشةِ الأجفان
جمرا ومِلحا وشظايا
يئن لها الوجدان

استاذ / حسام
شظايا حلم مكسور ياله من اسم يحوى الكثير والكثير من المعانى
كلمات لامست الوجدان وسمت الى عنان السماء
ابدعت



استاذتي القديرة
والمبدعة يارا عمر

ممتن لهذا الحضور الراقي فيما نثره من جواهر الكلمات
تعليقا يفخر به النص
والكاتب
دام حضورك وارفا بظلال المعاني
ونور الكلمات
وهي تتهادى على ضفاف النص
كحسناء زاهية الألوان
شكرا جزيلا
مع خالص التحية
والامتنان

من مواضيعي
0 طللٌ على ضفة الأيام
0 قِيثارٌ بلا وتر
0 أحلامٌ بلا أجنحةٍ
0 مدخل إلى دهاليز الرواية
0 قراءة في رواية ( ألمانتا ) للكاتبة أماني محمود حبلص

حسام الدين بهي الدين ريشو غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
شظايا من الماضي عبدالعزيز صلاح الظاهري منبر القصص والروايات والمسرح . 5 12-08-2019 05:03 PM
<<< على جدار يوم مكسور >>> سحر الناجي منبر النصوص الفلسفية والمقالة الأدبية 151 07-07-2019 01:52 PM
شظايا النسيان حنان عرفه منبر بوح المشاعر والركن الهادئ 14 04-30-2013 05:23 PM
شظايا قيس عثمان منبر بوح المشاعر والركن الهادئ 0 09-01-2012 12:28 AM
بقايا حُلم ! شادي زين منبر بوح المشاعر والركن الهادئ 5 05-29-2012 11:28 PM

 

الساعة الآن 10:12 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

a.d - i.s.s.w

  الآراء المنشورة في شبكة منابر ثقافية لاتمثل بالضرورة وجهة نظر إدارة الموقع بل هي نتاج أفكار أصحابها