صفحة منابر ثقافية على التويتر صفحة منابر ثقافية على الفيسبوك


العودة   منتديات منابر ثقافية > المنابر العامة > منبر الحوارات الثقافية والدينية العامة

أهلا بآل منابر ثقافية

منبر الحوارات الثقافية والدينية العامة للحوارات الثقافية والدينية العامة.

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: أين الهمزات يا آل منابر ؟! (آخر رد :يزيد الخالد)       :: مناخٌ باردٌ من التّعب (آخر رد :حنين الخالدي)       :: التنميق الزائف (آخر رد :ناريمان الشريف)       :: O هل العيب فينا .. ؟ o (آخر رد :يزيد الخالد)       :: اللصوص الشرفاء (آخر رد :ناريمان الشريف)       :: إعراب "كلالةً" (آخر رد :ناريمان الشريف)       :: مجرد سطور (آخر رد :حنين الخالدي)       :: (( الطـاعــن )) / أزهر عمـر قاسـم (آخر رد :حنين الخالدي)       :: Llanfairpwllgwyngyllgogerychwyrndrobwllllantysilio gogogoch (آخر رد :حنين الخالدي)       :: أسطورة بيجاسوس (آخر رد :حنين الخالدي)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 09-12-2019, 10:58 AM   #1

ناريمان الشريف

المستشار الثقافي في منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية ناريمان الشريف

 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
المشاركات: 11,853
معدل تقييم المستوى: 22
ناريمان الشريف will become famous soon enough

اوسمتي

افتراضي هل الوطن للسياسيين فقط ؟؟

الكلام سياسة ..
وكذا الاقتصاد والحياة الاجتماعية حتى العلاقات الزوجية سياسة
فهل الأدب سياسة ..؟!
ولأنني أعتقد أن الإجابة .. نعم
فما بال السياسيين يسيطرون على الوطن ؟!
وهل الوطن للساسة فقط ؟
لماذا لا نجد ذاك الأثر للشعراء وللأدباء والمثقفين كما للسياسيين ؟
في الإعلام .. ثلاثة أرباع المقابلات على كل وسائل الإعلام مع السياسيين وصناع الحروب والسلام ...
أما الأدباء .. فمغيبون عن الساحة
ماذا يصنعون ؟
يحبون ؟
يتغزلون ؟
الكاتب العربي ( شاعراً كان أم أديباً أم .... ) لا يجوز له أن يحب
لأنه صاحب قضية
هل رأيت شاعراً يتغزل بمحبوبته في وسط الدمار ؟
هذا ما يفعله بعض شعراء اليوم .. يقولون في أنفسهم : ما لنا والسياسة ؟!
يحدثنا التاريخ أن عشرة من الشعراء العرب انتحروا في القرن العشرين
بعضهم انتحر قهراً على الوطن وآخر انتحر قهراً من المحبوبة التي غدرته وخانته وأسباب أخرى
وكم من شاعر قتلته قصيدته .. ففي الماضي مات المتنبي مقتولاً هذا الشاعر الذي ملأت قصائده الدنيا .. مات مقتولاً بسبب قصيدة :
مطلعها : ما أنصف القومُ ضبّة وأمـه الطرطـبّـة
فلا بمن مات فخـرٌ ولا بمن عاش رغبة
و إنما قلت ما قلـ ترحمـة لا محـبـة
و حيلة لـك حتـى عذرت لو كنت تيبه
و ما عليك من القتل إنمـا هـي ضربـة
و ما عليك من الغدر إنمـا هـو سـبـة
وفي ذلك قصة معروفة ..

- وفي عصرنا الحديث أعدم شاعرشنقاً في قصيدة قالها الشاعر أحمد النعيمي كانت بعنوان ( نحن شعب لا يستحي )
مظفر النواب هذا الشاعر العراقي، الذي اشتهر بشعره السياسي المنتقد بقوة للأنظمة العربية، وكذلك بقرضه الشعر العامي. عاش تجربة الاعتقال وقضى معظم عمره شريداً في المنافي. وذاع صيته من خلال الأمسيات الشعرية المسجلة
تقول حكايته أنه عاش أربعة عقود طريداً .. وحقاً كما وصفوه ( شاعر الغربة والضياع )
وفي قصيدته "الانتفاضة" (2001) يقول النواب:
( قد أذن الدم الزكي أن محمد الدرة من يؤمكم.. يا رجال وحّدوا الصفوف خلفه.. حيَّ على السلاح.. لا تقهر انتفاضتي وموقعي.. أدوس أنف من يشك أن بندقيتي.. تلقـّح الزمان أشرف اللقاح )

- الشاعر عبد الرحيم محمود ( شهيد معركة الشجرة ) والذي قال في مطلع قصيدة مشهورة له :
سأحمل روحي على راحتي وألقي بها في مهاوي الردى ** فإما حياة تسرّ الصديق وإما ممات يغيظ العدا

-أما أحمد مطر فرصد ما كان يعانيه المجتمع من جهل وتخلف
وكانت رسالته تقول : على الشاعر أن يلتزم جانب الدفاع عن أبناء شعبه ويصور معاناته
وكلنا يعرف ما لحق الشاعر أحمد مطر من أذى بسبب شعره الذي جاء بأسلوب لاذع ويؤكد على دور القلم في تغيير الواقع يقول :
جسّ الطبيب خافقي
وقال لي :
هل هاهنا الألمْ ؟
قلت له : نعمْ
فشق بالمشرط جيب معطفي
وأخرج القلمْ !
هز الطبيب رأسه .. ومال وآبتسمْ
وقال لي :
ليس سوى قلمْ
فقلت لا يا سيدي
هذا يدٌ … وفمْ
رصاصة … ودمْ
وتهمة سافرة تمشي بلا قدمْ

شَكَّل»الحاكم» الموضوع القطب داخل دواوين أحمد مطر؛ وفي لافتاته
كان سبب التبعية والفقر والقهر وسوء التدبير…مثال للوحشية، والغباء، والكذب، والنَّهم الغرائزي الفاضح… شرّيرٌ إلى أبعد حدود

- حتى الفنان صاحب الرسمة الكاريكاتورية البسيطة .. الجريئة المضحكة المبكية الذي كان له أيما تأثير كبير على توجهات وآراء الشعب الفلسطيني .. ( ناجي العلي )
قتل برصاصة غادرة من مسدس كاتم للصوت في وسط لندن وفي أحد شوارعها ".

- مصطفى لطفي المنفلوطي رغم صغر سنه يوم محاولة اغتيال سعد زغلول، وشيّع في جنازة متواضعة
ولم يحظ بجنازة تليق بمقامه وقامته الأدبية السامقة ..قياساً بجنازات الساسة

- وهذا الجواهري غادر الدنيا في تموز عام سبعة وتسعين وتسعمئة وألف ، ودفن في دمشق بسوريا التي قضى بها آخر أيام حياته ورحل بعد أن تمرد وتحدى ودخل معارك كبرى وخاض غمرتها واكتوى بنيرانها فكان بحق شاهد العصر الذي لم يجامل ولم يحاب أحداً رحل وهو حزين مثل حزن العراق ويصف حاله في أبيات قيمة في المعنى ...
ولا تعجبوا أن القوافي حزينة *** فكل بلادي في ثياب حداد
وما الشعر إلا صفحة من حياتها *** وما أنا إلا صورة لبلادي
*
*

بالمختصر ..
في عصرنا الحديث ..
الشاعر العربي الذي له تأثير .. إما ينفى او يهجر حتى ظهر ( شعر المهجر ) وهذا ليس إلا عند العرب
و قلما ينجو أديب أو كاتب أو شاعر أو رسام من الموت الغادر إذا قال كلمة الحق المؤثرة
ولكن الملاحظ أن المأثِّـــرين في العصر الحديث قلوا أو انقرضوا ,,, وحل محلهم
من يكتب عن الحب ..

هل هذه المصائر هي التي جعلت الأدب يتردى .. أو جعلته لا يقوم بواجبه
وبالتالي .. قل الاهتمام برأي أهل الأدب
في الوقت الذي يؤكد لنا الأدب العربي في طيات الكتب عبر القصص أن الكلمة لعبت دورًا مشرفًا في جميع وَقائع القوم، فكان الشعر العربي منذ أقدم العصور يُواكِب المعارك والأيام والحروب، وكان للشعراء دورٌ في المعارك لا يقلُّ عن دور الفرسان فيها.

كانوا يحرِّضون على القتال، ويذكون رُوحَ الحَمِيَّة والحماسة، ويشجعون المقاتلين، ويَستَثِيرون الهمم والعزائم، ويذكرون الأمجاد والأحساب.

وإذا ما انتَهت المعركة رَثَوا أبطالَها وفرسانَها، وافتخروا بما حقَّقه الجيش من انتصار، وما أَوقَع في جند العدو من هزائم، واتَّخذ الشعراء من ذلك كله وسائلَ فخر وإعلان ودعاية، على نحو ما تَفعَله الصحف وأجهزة الإعلام المختلفة في أيامنا هذه.
وكان الشعر يواكب أيام العرب وغاراتهم وحروبهم ..
فهذه عفيرة بنت عباد من جديس تنعى على قومِها استسلامَهم للظلم، وهتك الحرمات، وتستعديهم على طسم، فتقول:
وَلَوْ أَنَّنَا كُنَّا رِجَالاً وَكُنْتُمُ
نِسَاءً لَكُنَّا لاَ نَقَرُّ بِذَا الْفِعْلِ
فَمُوتُوا كِرَامًا أَوْ أَمِيتُوا عَدُوَّكُمْ
وَدِبُّوا لِنَارِ الْحَرْبِ بِالْحَطَبِ الْجَزْلِ
وَإِنْ أَنْتُمُ لَمْ تَغْضَبُوا بَعْدَ هَذِهِ
فَكُونُوا نِسَاءً لاَ يُعَبْنَ مِنَ الْكُحْلِ

وكلنا نذكر كلمة القائد طارق بن زيا د( البحر من ورائكم والعدو أمامكم ,,,,, )
وهذا يعني أن كلمة الشاعر أو الأديب المفوه الخطيب له تأثير ولقوله صدى
فما حال بعض الأدباء اليوم ..
يكتبون عن الحب وليته العذري ..!!

من يقول الحقيقة يشنق أو يقتل أو يسجن أو ينفى ...
هل هو الخوف على الحياة .. أم مغريات الحياة أم ماذا
ما الأسباب التي أدت إلى ضعف تأثير الأديب أو الشاعر على الرأي العام وعلى الحالة المتردية السائدة
الآن ؟
وهل الوطن للسياسيين فقط ؟
ملاحظة هامة : التعميم هنا ليس وارداً .. فكل الكلام عن ( بعض ) وليس ( الكل )


تحية ... ناريمان الشريف

من مواضيعي
0 أين الهمزات يا آل منابر ؟!
0 هل الوطن للسياسيين فقط ؟؟
0 قرى فلسطين
0 كلمات تعني الأشياء وأضدادها
0 تركتنــــــــي وغابــــــــــت !! أمي

التوقيع :
الحجر المتدحرج ...لا تنمو عليه الطحالب
الحجر المتدحرج ... لا تنمو عليه الطحالب
ناريمان الشريف موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-12-2019, 01:31 PM   #2

حسام الدين بهي الدين ريشو

مشرف منبر بـــوح المشـاعـر

 
الصورة الرمزية حسام الدين بهي الدين ريشو

 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 6,513
معدل تقييم المستوى: 16
حسام الدين بهي الدين ريشو will become famous soon enoughحسام الدين بهي الدين ريشو will become famous soon enough

اوسمتي

افتراضي رد: هل الوطن للسياسيين فقط ؟؟

الأوطان للجميع
فالسياسة متغيرة
من حين لحين
رؤية راقية كأنت
أستاذتنا ناريمان


من مواضيعي
0 قِيثارٌ بلا وتر
0 أحلامٌ بلا أجنحةٍ
0 مدخل إلى دهاليز الرواية
0 قراءة في رواية ( ألمانتا ) للكاتبة أماني محمود حبلص
0 ذاتُ القلب الأخضر

حسام الدين بهي الدين ريشو موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-13-2019, 02:44 PM   #3

فارس العمر

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية فارس العمر

 
تاريخ التسجيل: Aug 2019
الدولة: الشرق الأوسط
المشاركات: 77
معدل تقييم المستوى: 1
فارس العمر is on a distinguished road
افتراضي رد: هل الوطن للسياسيين فقط ؟؟

هذا هو عصرنا أختي الكريمة ~عصر الصراعات والحروب والهيمنة مما جعل الشعوب لا تهتم بما يجري في عالم الأدب والشعر ~ فقدت الناس أولوياتها في دنيا الحروب والصراعات وصار الهم الأكبر لقمة العيش والآمان ~ تحياتي وتقديري ~


من مواضيعي
0 أهداف دروس الإملاء
0 اللصوص الشرفاء
0 الرجل الذي عاش تحت الأرض
0 أفضل 9 كتب ينصح بقرائتها لكل شاب~
0 إِيْـِآكَ ~ عَلَى : حَـافْة الإِنْذَآر

فارس العمر موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-15-2019, 10:47 PM   #4

ناريمان الشريف

المستشار الثقافي في منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية ناريمان الشريف

 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
المشاركات: 11,853
معدل تقييم المستوى: 22
ناريمان الشريف will become famous soon enough

اوسمتي

افتراضي رد: هل الوطن للسياسيين فقط ؟؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسام الدين بهي الدين ريشو مشاهدة المشاركة
الأوطان للجميع
فالسياسة متغيرة
من حين لحين
رؤية راقية كأنت
أستاذتنا ناريمان
أشكرك على قراءتك أخي الكريم حسام

من مواضيعي
0 أين الهمزات يا آل منابر ؟!
0 هل الوطن للسياسيين فقط ؟؟
0 قرى فلسطين
0 كلمات تعني الأشياء وأضدادها
0 تركتنــــــــي وغابــــــــــت !! أمي

التوقيع :
الحجر المتدحرج ...لا تنمو عليه الطحالب
الحجر المتدحرج ... لا تنمو عليه الطحالب
ناريمان الشريف موجود حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

الساعة الآن 09:37 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

a.d - i.s.s.w

  الآراء المنشورة في شبكة منابر ثقافية لاتمثل بالضرورة وجهة نظر إدارة الموقع بل هي نتاج أفكار أصحابها