صفحة منابر ثقافية على التويتر صفحة منابر ثقافية على الفيسبوك


العودة   منتديات منابر ثقافية > المنابر الأدبية > منبر الآداب العالمية.

أهلا بآل منابر ثقافية

منبر الآداب العالمية. للنصوص العالمية غير العربية والتي أثرت الساحة الأدبية العالمية .

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: رجال في الشمس ؟! (آخر رد :ممدوح الرفاعي)       :: لماذا اعتبر الله اليأس .. كفرا ؟! (آخر رد :ممدوح الرفاعي)       :: ما قلّ ودل (آخر رد :محمد أبو الفضل سحبان)       :: ومضة شاعرية وليست شعرية ،، (آخر رد :عبدالحليم الطيطي)       :: دُمُوع الْحُروُف ~ (آخر رد :تركي خلف)       :: طبخة بألف تسبيحة .. (آخر رد :محمد أبو الفضل سحبان)       :: O موسوعة القصص القصيرة o (آخر رد :ابتسام شاكوش)       :: O السْمَاء تٌمطر دَمآ o (آخر رد :تركي خلف)       :: الأميرة ابنة القيصر المفقودة (آخر رد :تركي خلف)       :: صخرة على سكة الحديد (آخر رد :محمد أبو الفضل سحبان)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 12-04-2019, 03:49 PM   #1

عبدالسلام مصباح

نائب رئيس الرابطة المغربية للأدب المعاصر

 
الصورة الرمزية عبدالسلام مصباح

 
تاريخ التسجيل: Mar 2005
المشاركات: 10
معدل تقييم المستوى: 0
عبدالسلام مصباح is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي أغنية زفاف epitamalio

أغنية زفاف

قصيـــدة
للشاعــر الشيلـــي

بابلـــو نيـــرودا


ترجمهــــا
عـــن
الإسبانيــــة
الشاعـــر عبـد الســلام مصبـــاح


أَتذكريـن
حيـن وصَلنـا الجزيـرةَ
فـي الشتـاء؟
رَفـعَ البحـرُ إِلينـا
كأسـا مـن البَـرْد .
علـى الجـدرانِ
كانـتِ النباتـاتُ المُتسلّقـةُ تُوشـوشُ
تاركـةً أوراقـاً داكنـةً
تسقـطُ عنـد مرورنـا.
أنـتِ أيضـا كنـتِ ورقـةً صغيـرة
ارتَعشـتْ ف،ي صـدري .
هنـاك وضعتـكِ ريـحُ الحيـاة .
فـي البدايـةِ لـم أراك :
لـمْ أكـنْ أعـرفُ أنـكِ كنـتِ معـي تمشيـن ،
إلـى أن انغـرزَتْ
فـي صـدري جـذوركِ ،
التحمـتْ بخيـوطِ دمـي ،
وتكلّمـتْ بفمـي ،
وأزهـرتْ معـي ،
هكـذأ كـانَ حضـوٍرُكِ ألغافـل
ورقـةً أو غصنـا لامرئـي
وفجـأةً امتـلأَ ٌ قلبـي
بفواكـهَ وأصـواتٍ .
سكنـتِ بيتـا
كـان ينتظـرُك مظلمـا
وحينئـذٍ أضـأتِ المصابيـحَ .
أتذكريـن حبيبتـي
خطواتِنـا الأولـى فـي الجزيـرة ؟
عرفتنـا الحجـارةُ الرماديـة
زخـاتُ المطـر ،
صرخـاتُ الريـحِ فـي الظـل .
لكـن النـارَ
كانـتْ صديقتُنـا الوحيـدة،
قربهـا
ضمّنـا الحـب اللذيـذ للشتـاء
بـأذرعٍ أربعـة .
رأتِ النـارُ قبلتَنـا العاريـةَ تكبُـر
حتـى مسـتِ الأنجـمَ الخفيـة،
ورأتِ الألـم يولـدُ ويمـوتُ
مثـل سيـفٍ مكسـور
ضـد حـبٍ لا يُقهـر.
أتذكريـنَ
أيتهـا النائمـةُ فـي ظلـي
كيـف كـان الحلـمُ
ينمـو منـكِ،
مـن صـدركِ العـاري المنفتـح
علـى البحـرِ ،
علـى ريـح الجزيـرةِ
بقبتيـه التوأميـن ،
وكيـفُ كنـتُ أُبحـرُ
فـي حلمـكِ حُـراً
فـي البحـرِ
وفـي الريـح
مقيـدا
وغريقـا
فـي رحـابِ عذوبتـكِ الأزرق.
أيتهـا الحلـوةُ، ياحلوتـي ،
غيّـرَ الربيـعُ
أسـوارَ الجزيـرة.
لاحـتْ زهـرة
مثـل قطـرةِ دمٍ بُرتقاليـة ،
ثـم أفرغـتِ الألـوان
كـل حمولتهـا الخالصـة.
استـردَّ البحـرُ شفافيتـه،
وزعَ الليـل
عناقيـدهُ فـي السمـاء
وهمسـتْ جميـعُ الأشيـاء
باسـمِ حبنـا
حجـرا حجـرا
رددتْ اسمينـا
وقبلتنـا،
جزيـرة الحجـرِ والطحلـب
رنّـتْ فـي خفايـا مغاراتهـا
كمـا الأغنيـةُ فـي فمـك،
والزهـرةُ المولـودةُ
بيـن شقـوق الحجـر
قالـتتْ بحرفهـا السـري
حيـن عبـر اسمـكِ
اسمـك مـن نبتـة متأججـة
والصخـرةُ المنتصبـةُ الوعـرة
عرفـتْ أغنيتـي، أيتهـا الحبيبـة،
وتحدثـتْ، ياحبيبتـي، كـلُّ الأشيـاء
عـن حبـي وحبـك،
لأن الأرضَ والزمـنَ والبحـرَ والجزيـرة
الحيـاةَ والمـد،
البـذرة التـي تفتحـتْ شفتيهـا
داخـلَ الأرض،
الزهـرةُ المفترسـة،
حركـةُ الربيـع
كلهـا تعرفنـا.
ولـدَ حبّنـا
خـارجَ الجـدران،
فـي الريـح،
فـي الليـل،
فـي الأرض،
ومـن أجـل هـذا الصلصـالِ والتويـجِ
الطيـنِ والجـذور
تعـرفُ اسمـك
وتعـرفُ أن فمـي
اتحـد بفمـك،
لأننـا معـا زُرعنـا داخـل الأرض
ومعـا كبرنـا
ومعـا أزهرنـا
ومـن أجـل هـذا
حيـن نمـر
اسمـك مكتـوبٌ
فـي تويجـاتِ وردة
تنمـو علـى الحجـر،
واسمـي مكتـوبٌ فـي المغـارات.
أنهـم يعرفـون كـلَّ شـيء،
ليـس لنـا أسـرار.
البحـرُ يعـرف حبَّنـا،
حجـارةُ المرتفـعِ الصخـري
تعـرفُ أن قبلاتِنـا
أزهـرتْ بطهـارةٍ لامتناهيـة،
كيـف لاح فـي فتحاتهـا فـمٌ قرمـزيٌّ :
هكـذا عرفـوا حبنـا
والقبلـة التـي جمعـتْ فمـي بفمـك
فـي زهـرةٍ خالـدة.
حبيبتـي،
أيهـا الربيـع الحلـو
يطوقنـا بحـر وزهـرة.
ربيعنـا
لـن نستبدلَـه بشتائنـا،
حيـن بـدأتِ الريـحُ
تفـك رمـوزَ اسمـك
الـذي تـردده اليـوم فـي كـل الساعـات،
فـي حيـن لـمْ تعـرفِ الأوراقُ
أنـكِ ورقـة،
والجـذور
لـمْ تعـرف أنـك فـي صـدري
كنـتِ تبحثيـن .
حبيبتـي،
أيتهـا الحبيبـة/
الربيـعُ يهدينـا السمـاء .
لكـن الأرضُ القاتمـة
هـي اسمنـا.
حينـا ينتمـي لكـل زمـانٍ وأرض،
لنحـبَّ بعضَنـا
ذراعـي يحيـط جيـدك الرملـي،
سننتظـر
كيـف يتغيـرُ الأرضُ والزمـنُ
فـي الجزيـرة،
كيـف تتساقـطُ
أوراقُ اللبـلابِ الصموتـة،
كيـف يمضـي الخريـفُ
عبـر النافـذةِ المكسـورة .
لكـن
سننتظـرُ صديقتَنـا،
صديقتَنـا ذات العينيـن الحمراويـن ،
صديقتَنـا النـار،
حيـن تعـودُ الريـحُ
لتهـزَّ حـدودَ الجزيـرة
وتجهـلَ اسـم الجميـع .
حبيبتـي ،
سيبحـث عنـا الشتـاء،
دومـا سيبحـث عنـا،
لأننـا نعرفـه،
لأننـا لا نخافـه،
لأن النـارَ
دومـا معنـا،
والأرضَ
دومـا معنـا
والربيـعَ
دومـا معنـا،
وحيـن تسقـطُ مـن اللبـلابِ
ورقـة،
أنـتِ تعرفيـن
أي اسـم مكتـوبٍ
علـى تـلك الورقـة،
اسمـي واسمـك،
اسـم حبنـا،
كائـن واحـد،
السهـم الـذي اختـرق الشتـاء،
الحـب الـذي لا يقهـر،
نـار الأيـام،
ورقـةٌ
سقطـت علـى صـدري،
ورقـةٌ
مـن شجـرة الحيـاة
بنـتْ عشـا وغنـتْ،
غرسـتْ جـذوراً،
أعطـتْ أزهـاراً
وثمـاراً.
وهكـذا تريـن حبيبتـي
كيـف أمشـي
فـي الجزيـرة،
فـي عالمـي،
آمنـا فـي قلـب الربيـع،
فـي البـردِ
مجنونـا بالنـور،
أمشـي فـي النـارِ هادئـاً
حامـلا فـوق ذراعـي
ثقـلكِ التويجـي،
كأنـي لـم أمـش أبـدا،
ياروحـي،
إلا معـك،
وكأنـي لا أستطيـع المشـي
إلا معـك،
وكأنـي لـم أعـرف الغنـاء
إلا حيـن تغنيـن .


EPITAMALIO

Poema
De
PABLO NERUDA



Recuerdas cuando
en invierno
llegamos a la isla?
El mar hacia nosotros levantaba
una copa de frio.
En las paredes las enredaderas
susurraban dejando
caer hojas oscuras
a nuestro paso.
Tu eras también una pequenia hoja
que temblaba en mi pecho.
El viento de la vida alli te puso.
En un principio no te vi: no supe
que ibas andando conmigo,
hasta que tus raices
horadaron mi pecho,
se unieron a los hilos de mi sangre,
hablaron por mi boca,
florecieron conmigo.
Asi fue tu presencia inadvertida,
hoja o rama invisible
y se poblo de pronto
mi corazon de frutos y sonidos.
Habitaste la casa
que te esperaba oscura
y encendiste las lamparas entonces.
Recuerdas, amor mio,
nuestros primeros pasos en la isla:
las piedras grises nos reconocieron,
las rachas de la lluvia,
los gritos del viento en la sombra.
Pero fue el fuego
nuestro unico amigo,
junto a él apretamos
el dulce amor de invierno
a cuatro brazos.
El fuego vio crecer nuestro beso desnudo
hasta tocar estrellas escondidas,
y vio nacer y morir el dolor
como una espada rota
contra el amor invencible.
Recuerdas,
oh dormida en mi sombra,
como de ti crecia
el suenio,
de tu pecho desnudo
abierto con sus cupulas gemelas
hacia el mar, hacia el viento de la isla
y como yo en tu suenio navegaba
libre, en el mar y en el viento
atado y sumergido sin embargo
al volumen azul de tu dulzura.
O dulce, dulce mia,
cambio la primavera
los muros de la isla.
Aparecio una flor como una gota
de sangre anaranjada,
y luego descargaron los colores
todo su peso puro.
El mar reconquisto su transparencia,
la noche en el cielo
destaca sus racimos
y ya todas las cosas susurraron
nuestro nombre de amor, piedra por piedra
dijeron nuestro nombre y nuestro beso.
La isla de piedra y musgo
resono en el secreto de sus grutas
como en tu boca el canto,
y la flor que nacia
entre los intersticios de la piedra
con su secreta sílaba
dijo al pasar tu nombre
de planta abrasadora,
y la escarpada roca levantada
como el muro del mundo
reconociomi canto, bienamada,
y todas las cosas dijeron
tu amor, mi amor, amada,
porque la tierra, el tiempo,el mar, la isla,
la vida, la marea,
el germen que entreabre
sus labios en la tierra,
la flor devoradora,
el movimiento de la primavera,
todo nos reconoce.
Nuestro amor ha nacido
fuera de las paredes,
en el viento,
en la noche,
en la tierra,
y por eso la arcilla y la corola,
el barro y las raices
saben como te llamas,
y saben que mi boca
se junto con la tuya
porque en la tierra nos sembraron juntos
sin que solo nosotros lo supiéramos
y que crecemos juntos
y florecemos juntos
y por eso
cuando pasamos,
tu nombre esta en los pétalos
de la rosa que crece en la piedra,
mi nombre esta en las grutas.
Ellos todo lo saben,
no tenemos secretos,
hemos crecido juntos
pero no lo sabiamos.
El mar conoce nuestro amor, las piedras
de la altura rocosa
saben que nuestros besos florecieron
con pureza infinita,
como en sus intersticios una boca
escarlata amanece:
asi conocen nuestro amor y el beso
que reunen tu boca y la mia
en una flor eterna.
Amor mio,
la primavera dulce,
flor y mar, nos rodean.
No la cambiamos
por nuestro invierno,
cuando el viento
comenzoa descifrar tu nombre
que hoy en todas las horas repite,
cuando
las hojas no sabian
que tu eras una hoja,
cuando
las raices
no sabian que tu me buscabas
en mi pecho.
Amor, amor,
la primavera
nos ofrece el cielo,
pero la tierra oscura
es nuestro nombre,
nuestro amor pertenece
a todo el tiempo y la tierra.
Amándonos, mi brazo
bajo tu cuello de arena,
esperaremos
como cambia la tierra y el tiempo
en la isla,
como caen las hojas
de las enredaderas taciturnas,
como se va el otono
por la ventana rota.
Pero nosotros
vamos a esperar
a nuestro amigo,
a nuestro amigo de ojos rojos,
el fuego,
cuando de nuevo el viento
sacuda las fronteras de la isla
y desconozca el nombre
de todos,
el invierno
nos buscara amor mio,
siempre,
nos buscara porque lo conocemos,
porque no lo tememos,
porque tenemos
con nosotros
el fuego
para siempre.
Tenemos
la tierra con nosotros
para siempre,
la primavera con nosotros
para siempre,
y cuando se desprenda
de las enredaderas
una hoja
tu sabes, amor mio,
qué nombre viene escrito
en esa hoja,
un nombre que es el tuyo y es el mio,
nuestro nombre de amor, un solo
ser, la flecha
que atraveso el invierno,
el amor invencible,
el fuego de los dias,
una hoja
que me cayo en el pecho,
una hoja del arbol
de la vida
que hizo nido y canto;,
que echo raices,
que dio flores y frutos.
Y asi; ves, amor mio,
como marcho
por la isla,
por el mundo,
seguro en medio de la primavera,
loco de luz en el frio,
andando tranquilo en el fuego,
levantando tu peso
de pétalo en mis brazos,
como si nunca hubiera caminado
sino contigo, alma mia,
como si no supiera caminar
sino contigo,
como si no supiera cantar
sino cuando tu cantas
.

من مواضيعي
0 أغنية زفاف epitamalio
0 حين يموت شاعر cuando muere un poeta
0 حلم أول
0 لقاء علمي بمراكش
0 نورسـة

عبدالسلام مصباح موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-04-2019, 06:44 PM   #2

مها عبدالله

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية مها عبدالله

 
تاريخ التسجيل: Jul 2019
المشاركات: 852
معدل تقييم المستوى: 1
مها عبدالله is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: أغنية زفاف epitamalio

أيهـا الربيـع الحلـو
يطوقنـا بحـر وزهـرة.
ربيعنـا
لـن نستبدلَـه بشتائنـا،
حيـن بـدأتِ الريـحُ
تفـك رمـوزَ اسمـك

ترجمة رائعة سيدي عبدالسلام مصباح
وإختيار ينم على ذوق جميل لأن القصيدة في قمة الجمال
شكرآ على جهدك الرائع.. ولك مني أطيب المنى


من مواضيعي
0 قصة الفعل المضارع والمملكة النحوية
0 شهريار وشهرزاد
0 أول كتاب في التاريخ
0 رجل النافذة
0 مطرود من القصر

مها عبدالله موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-05-2019, 12:00 AM   #3

هيثم المري

مشرف منبر الحوارات الثقافية والدينية العامة

 
الصورة الرمزية هيثم المري

 
تاريخ التسجيل: Jul 2019
الدولة: في مكان ما على الأرض
المشاركات: 1,001
معدل تقييم المستوى: 2
هيثم المري is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: أغنية زفاف epitamalio

قصيدة راقية بكل عباراتها الرقيقة وصورها البديعة
وما أوصلنا لهذه النتيجة سوى الترجمة الرائعة التي قدمتها هنا سيدي
شكرآ لهذا الرقي في النشر أستاذنا القدير عبدالسلام مصباح
تحياتي لك فاضلي


من مواضيعي
0 أنا مُسلمٌ ، هل تعرفونَ المُسلمَ ؟
0 في مديح الأجناس الأدبي
0 كَــــاريكَـــاتير
0 لوحات فنية بسعر خيالي .. لماذا ؟!
0 "كنديد" تلميذ بنغلوس

هيثم المري موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-05-2019, 03:19 AM   #4

العنود العلي

مشرفة منبري المقهى والفنون

 
الصورة الرمزية العنود العلي

 
تاريخ التسجيل: May 2019
الدولة: الرياض
المشاركات: 2,081
معدل تقييم المستوى: 3
العنود العلي is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: أغنية زفاف epitamalio

الأستاذ القدير : عبدالسلام مصباح
أُجلّه السمو تماما أستاذي كما أحب أن أصادق التراجم والنصوص الإستثنائية
تلك السامقة القادمة إلينا من وراء البحار على ساعد السندباد أو من محبرتك العجيبة
ترجمتك بدت لي كروعة تلوح من أسوار الذاكرة وتفوح حروفها بالجمال
وكما تتجمهر النجوم على أكف السماء .. هو تقديري أستاذي المبدع


من مواضيعي
0 O السْمَاء تٌمطر دَمآ o
0 O مطر ونبات .. وأحياء وأموات o
0 O الإدهاش العقلي الجميل لستينسلو ليم o
0 Anghiari O .. لوحة دا فينشي المفقودة O
0 أربعاء الرماد – للشاعر ت.س. إليوت

التوقيع :
وحيدة كالقمر
العنود العلي موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-05-2019, 07:44 PM   #5

خالد الزهراني

كـاتب سعـودي مـبدع

 
الصورة الرمزية خالد الزهراني

 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
المشاركات: 1,068
معدل تقييم المستوى: 11
خالد الزهراني is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: أغنية زفاف epitamalio

الأستاذ المكرم والمبدع المبهر عبدالسلام مصباح
موضوع جميل وغني بكل الروعة والإبداع
بارك الله في جهودك في الترجمة
تقبل احترامي
خالد الزهراني


من مواضيعي
0 إبحار الموريسكيين من إيل غراو بريشة : بيري أروميغ
0 وجوه وأسماء فنية منسية
0 إضحك من قلبك لغرابة القوانين في المدنية العصرية
0 وصايا .. محمد الرطيان
0 بت .. لا أذكر الأشياء

التوقيع :
و إذا أصيب القوم في أخلاقهم
فأقـم عليهـم مأتما و عويلا
خالد الزهراني غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-05-2019, 09:21 PM   #6

ناريمان الشريف

المستشار الثقافي في منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية ناريمان الشريف

 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
المشاركات: 13,956
معدل تقييم المستوى: 24
ناريمان الشريف will become famous soon enough

اوسمتي

افتراضي رد: أغنية زفاف epitamalio

تخيلت هذه المقطوعة ملحنة برفقتها موسيقى ساحرة لزفاف عروسين
كلماتها جميلة جداً
أشكرك على ترجمتها وتحية للشاعر التشيلي ..

من مواضيعي
0 جراح سعودي يحصل على رقم قياسي في .....
0 ليت أخاً لك لم تلده أمك
0 المناظرة الأدبية وأشهر المناظرات عبر التاريخ
0 طبخة بألف تسبيحة ..
0 في ظلال القرآن

التوقيع :
الحجر المتدحرج ...لا تنمو عليه الطحالب
الحجر المتدحرج ... لا تنمو عليه الطحالب
ناريمان الشريف غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-07-2019, 10:50 AM   #7

بتول الدخيل

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية بتول الدخيل

 
تاريخ التسجيل: Nov 2017
الدولة: عسير-السعودية
المشاركات: 260
معدل تقييم المستوى: 3
بتول الدخيل is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: أغنية زفاف epitamalio

قصيدة رائعة وجميلة وترجمة جميلة استاذي الكبير عبدالسلام

باقة ود


من مواضيعي
0 لا انساك

التوقيع :
تدري وش صاب الخفوق!!..فيه بعض آثار شوق..وبه جروح وبه حروق..وبه سوالف لو تروق!!.وبه نزيف بالحنايا ..من فراقك .. يا هوى قلبي الصدوق

بتول الدخيل غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم يوم أمس, 09:32 PM   #8

حنين الخالدي

مشرفة منبر القصص والروايات والمسرح

 
الصورة الرمزية حنين الخالدي

 
تاريخ التسجيل: Jul 2014
المشاركات: 417
معدل تقييم المستوى: 6
حنين الخالدي is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: أغنية زفاف epitamalio

يسعد مساك بكل خير أستاذي عبد السلام مصباح

أسجل إعجابي بموضوعك وترجمتك .. دام ابداعك أبدآ


من مواضيعي
0 من أشهر وأروع القصص
0 كلمات عربية غريبة جدآ ومعانيها أغرب
0 فنانة ابدعت صنع اللوحات الفنية من بقايا الأشياء
0 مناخٌ باردٌ من التّعب
0 بعض ... الناس

حنين الخالدي موجود حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 4 ( الأعضاء 0 والزوار 4)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
القتل في عشق العيون زفاف دكتور محمد نور ربيع العلي منبر الشعر الفصيح . 8 08-10-2019 09:19 AM
حان موعد زفاف النقطة على آخر سطر في الحكاية ~ صفاء الشويات منبر بوح المشاعر والركن الهادئ 13 05-15-2013 11:38 PM
تغطية حفل زفاف الأستاذ علي الزهراني بمنطقة الرياض مراسل مقهى المنابر 2 06-08-2012 10:26 PM
أغنية الرماد غادة قويدر منبر الشعر الفصيح . 8 12-14-2011 08:44 PM
حكم حضور حفل زفاف فيه منكرات مثل الاغاني والاختلاط أحمد عبدالحميد منبر الحوارات الثقافية والدينية العامة 2 08-04-2011 11:11 PM

 

الساعة الآن 07:03 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

a.d - i.s.s.w

  الآراء المنشورة في شبكة منابر ثقافية لاتمثل بالضرورة وجهة نظر إدارة الموقع بل هي نتاج أفكار أصحابها