صفحة منابر ثقافية على التويتر صفحة منابر ثقافية على الفيسبوك


العودة   منتديات منابر ثقافية > المنابر الأدبية > منبر الشعر الفصيح .

أهلا بآل منابر ثقافية

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: عندما يأتي المساء .. (آخر رد :عماد السلمي)       :: رسالة لم تصل إليه \ إليها (آخر رد :عماد السلمي)       :: سأكتب على ذرات الرمال... (آخر رد :مازن الفيصل)       :: التمر مسامير الركب (آخر رد :ماجد جابر)       :: "فَاصْبِرْ إِنَّ الْعَاقِبَةَ لِلْمُتَّقِينَ" (آخر رد :محمد أبو الفضل سحبان)       :: O تخيل .. ! O (آخر رد :محمد أبو الفضل سحبان)       :: فروقات لغوية بين عبارتي: "طب نفْسا" وطبْ نفَسَا": بقلم د. عبد المجيد جابر اطميزة (آخر رد :ماجد جابر)       :: جمعُ المصدر وفِقهُ اللغة (آخر رد :ماجد جابر)       :: تحليل الخطاب والنقد الأدبي (آخر رد :ماجد جابر)       :: قِيثارٌ بلا وتر (آخر رد :حسام الدين بهي الدين ريشو)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 06-03-2020, 02:57 AM   #1

طاهر عبد المجيد

كاتب وأديب فلسطيني

 
الصورة الرمزية طاهر عبد المجيد

 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 157
معدل تقييم المستوى: 11
طاهر عبد المجيد is on a distinguished road
افتراضي ألف ولام

يولد الإنسان حراً ويبقى في طفولته الأولى يمارس ما يشاء دون قيود ثم يفقد حريته شيئاً فشيئاً مع مرور الزمن إلى أن يكتشف حين يبلغ سن الرشد أن المجتمع قد رسم له ملامحه وحينئذٍ يشعر وكأنه شخص آخر لا يشبهه فيبدأ بالتمرد على نفسه ومجتمعه ليسترد حريته وذاته ويولد من جديد أما عنوان القصيدة «ألف ولام» فيعبر عن الهوية حينما يشكل هذان الحرفان «ألْ» التعريف ويعبر أيضاً عن الحرية حينما يشكلان كلمة «لا» فالحرية لا بد منها لإنجاز الهوية، والهوية لا معنى لها بدون حرية. وإن الجدلية بين هذين المفهومين هي ما يحقق الولادة الثانية للإنسان.



ألفٌ ولام
د. طاهر عبد المجيد


ما كنتُ أحسبني سأُولد ذات يومٍ من حطامْ

وتكونُ قابلتي جراحٌ في فؤادي لا تنامْ

أَمسي على أنقاض أَمسي قد تجسَّد في قوامْ

وغدي يحدِّق في ملامحه ويسألُ باهتمامْ

هل أنتَ أنتَ أم الحقيقة لم تزلْ تحت الرُّكامْ؟

فيجيبه: لغتي أنا حرفان صمتٌ وابتسامْ

فانظرْ إلى وجهي بعينيْ ناقدٍ لا مُستهامْ

ولسوف تبصر فيه شيئاً سوف يمنحك السلامْ

أتُرى ستسفر هذه الفوضى قريباً عن نظامْ؟

منذُ اكتشفت ملامحي قد بُعثرت بين الأنامْ

وخلعت ثوب طفولتي وبدأت أخشى أن أُلامْ

ما عدت أذكر شكل وجهي كيف كان على الدَّوامْ

حتى المرايا لم تَعدْ هي من يُبادئني السَّلامْ

وكأنَّما صمتي على وجهي قناعٌ أو لثامْ

كم سرت وحدي بعد أن ضيَّعت ظِلِّي في الزِّحامْ

وسألت نفسي كيف أطفئ رغبتي في الانتقامْ

وأنا أفتِّش في حطام الأمس عن ألفٍ ولامْ

حرفان دونهما سأبقى في مخاضي ألف عامْ

ويضيعُ عمري كلُّه في رحلتي نحو الفِطامْ

ولربما يسعى فمي كالجرح نحو الالتئامْ

ما دمت أُنهي كلَّ يومٍ من صيامي بالصِّيامْ

أخطأتُ؟ أعرف أنَّني أخطأت في حقِّ الحرامْ

ودخلت مع أمسي ومع لغتي القديمة في خصامْ

وأبيت أن أضعَ الوصايا بين أطباق الطعامْ

لكنَّني ما زلت فوق الشكِّ فوق الاتِّهامْ

فلربَّما انحدر الطَّريق بمن يسير إلى الأمامْ

وتعثرت قدمٌ تشقُّ طريقها وسْطَ الظلامْ

سأكفُّ عن تبرير ما أسعى إليه إلى الختامْ

فالفعلُ بعد تمامه يُغني الفصيح عن الكلامْ


من مواضيعي
0 عرض
0 من يُطفئ الذكرى
0 ألف ولام
0 تساؤل
0 ذاتي التي ذهبت

طاهر عبد المجيد غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-03-2020, 05:17 AM   #2

العنود العلي

مشرفة منبري المقهى والفنون

 
الصورة الرمزية العنود العلي

 
تاريخ التسجيل: May 2019
الدولة: الرياض
المشاركات: 3,342
معدل تقييم المستوى: 5
العنود العلي will become famous soon enough

اوسمتي

افتراضي رد: ألف ولام

كم سرت وحدي بعد أن ضيَّعت ظِلِّي في الزِّحامْ
وسألت نفسي كيف أطفئ رغبتي في الانتقامْ

وأنا أفتِّش في حطام الأمس عن ألفٍ ولامْ
حرفان دونهما سأبقى في مخاضي ألف عامْ


حين تتمرغ الطفولة فينا سعدا , يصعب علينا النضوج
في مدائن الشرق فقط يقدر الضباب أن يلوك ظلالنا
وفي قمقم بجوار النهر ثمة أصداف ومحار و .. حروف
يجُبها شيخ هزيل .. حيث النوارس فوق التل ألــوف
يشهد لك هذا الصبح أستاذي بالروعة وحزن الرحيل
شكرا كالشمس للألف واللام ..لك مني فائق التقدير

من مواضيعي
0 () الخِِويْطِر : رَجُل الْمَهَام الْصَعبَة ()
0 () كَارْمِينَا بُورَانَا ( كَانْتاتَا ) مَعْزُوفة الشَيْطَان ()
0 معذرة إليكم آل منابر
0 () بِالقُربِ مِنْ حَدائق طَاغُورْ ()
0 () الألِفُ المتَطَرِّفَةُ ()

التوقيع :
وحيدة كالقمر
العنود العلي موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-05-2020, 12:52 AM   #3

طاهر عبد المجيد

كاتب وأديب فلسطيني

 
الصورة الرمزية طاهر عبد المجيد

 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 157
معدل تقييم المستوى: 11
طاهر عبد المجيد is on a distinguished road
افتراضي رد: ألف ولام

هل هذه قصيدة منثورة أم نثر يتحدى الشعر بسحره وجماله ما قلته تعليقاً على قصيدتي شعر نزعت منه وزنه كي يتواضع قليلاً ويتخلى عن غروره.
أختي الكاتبة العنود: لا أدري إن كانت قصيدتي تستحق مثل هذا التعليق الجميل بل الساحر كلوحة فنية رسمتها يد تعرف كيف تجعل الألوان تنطق بلغة الجمال التي لا يفهمها إلا كل جميل. أحاول في ردي أن أرقى إلى مستوى هذا التعليق صعب المرتقى فاعذريني إن فشلت.
تحياتي ومودتي.

من مواضيعي
0 عرض
0 من يُطفئ الذكرى
0 ألف ولام
0 تساؤل
0 ذاتي التي ذهبت

طاهر عبد المجيد غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-05-2020, 02:44 AM   #4

محمد الصالح الجزائري

أستـاذ الأدب العـربي

 
الصورة الرمزية محمد الصالح الجزائري

 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 206
معدل تقييم المستوى: 13
محمد الصالح الجزائري is on a distinguished road

اوسمتي

إرسال رسالة عبر MSN إلى محمد الصالح الجزائري
افتراضي رد: ألف ولام

ميمية قالت كلّ شيء ! لله درّك من عازف ماهر..أطربتني والله ! شكرا لك على متعة النبض الشفيف..تحيتي وكمشة ياسمين..


من مواضيعي
0 حُرقةُ الفَقْد..
0 براءة ووفاء (قصيدة من وحي صورة)
0 التّلاشي ؟!
0 بَيْنَ جَبَلَيْن..
0 لي في الصبابة مذهب..!!

التوقيع :
قال أبي ـ رحمه الله ـ : إذا لم تجد من تحب فلا تكره أحدا.
محمد الصالح الجزائري موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-07-2020, 12:48 AM   #5

طاهر عبد المجيد

كاتب وأديب فلسطيني

 
الصورة الرمزية طاهر عبد المجيد

 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 157
معدل تقييم المستوى: 11
طاهر عبد المجيد is on a distinguished road
افتراضي رد: ألف ولام

أشكرك أخي الجزائري على هذه الكلمات اللطيفة وهذا المرور الجميل وأنت تحمل إليَّ كمشة من الياسمين. إنها هدية ثمينة من أزهار لا يغادر عبقها المكان. والهدية بمهديها لا بقيمتها. لك مني كل المحبة والتقدير أيها الشاعر القدير

من مواضيعي
0 عرض
0 من يُطفئ الذكرى
0 ألف ولام
0 تساؤل
0 ذاتي التي ذهبت

طاهر عبد المجيد غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

الساعة الآن 06:00 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.

  الآراء المنشورة في شبكة منابر ثقافية لاتمثل بالضرورة وجهة نظر إدارة الموقع بل هي نتاج أفكار أصحابها