« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: صبــــاحكم / مســــــــاؤكم (آخر رد :عادل بشير)       :: مسابقة منابر ثقافية للقصة القصيرة اصدار 2018 (آخر رد :صبا حبوش)       :: ‏بكاء الشيخ علي الحذيفي عند تلاوته للآيات التي بها ذكر النبي ﷺ . (آخر رد :زمزم صافي)       :: وأنا في مكَّة ......... (آخر رد :زمزم صافي)       :: كتب الله في قلوبهم الإيمان (آخر رد :زمزم صافي)       :: ¦ ζــكمة اليوم ..متجدد ¦ (آخر رد :زمزم صافي)       :: رسالة لم تصل إليه \ إليها (آخر رد :زمزم صافي)       :: الشيخ يوسف إستس (آخر رد :زمزم صافي)       :: الحمام الزاجل (آخر رد :زمزم صافي)       :: طروادة (آخر رد :زمزم صافي)      


العودة   منتديات منابر ثقافية > منابر إعلامية > منبر ذاكرة التاريخ والحضارة.

أهلا بآل منابر ثقافية

منبر ذاكرة التاريخ والحضارة. تاريخ المكان والزمان وذاكرة الأساطير والطقوس والحضارة.

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 09-21-2018, 06:50 PM
أ محمد احمد أ محمد احمد متواجد حالياً
من آل منابر ثقافية
 




 

 

معدل تقييم المستوى: 4

أ محمد احمد is on a distinguished road
افتراضي عبد الرحمن بن ملجم







بسم الله الرحمن الرحيم






عبد الرحمن بن ملجم المرادي المذحجي الخارجي، هو قاتل علي بن أبي طالب في 19 من شهر رمضان سنة 40 هـ .


حياته

ولد في أرض مراد الواقعة أسفل نجران، ولقد هاجر إلى المدينة وقرأ على معاذ بن جبل ، وشهد فتح مصر، واختط بها مع الأشراف، وكان ممن قرأ القرآن والفقه، وهو أحد بني تدول، وكان فارسهم بمصر، ويقال : «هو الذي أرسل صبيغا التميمي إلى عمر، فسأله عما سأله من مستعجم القرآن» ،وقيل : «إن عمر كتب إلى عمرو بن العاص: أن قرب دار عبد الرحمن بن ملجم من المسجد؛ ليعلم الناس القرآن والفقه، فوسع له مكان داره، وكانت إلى جانب دار عبد الرحمن بن عديس البلوي يعني أحد من أعان على قتل عثمان»، ثم كان ابن ملجم من شيعة علي بالكوفة وسار إليه إلى الكوفة، وشهد معه معركة صفين.


مقتل علي

اجتمع نفر من الخوارج في مكة فذكروا قتلاهم في وقعة النهروان وقال بعضهم: لو أننا شرينا أنفسنا لله فأتينا أئمة الضلالة على غرة فقتلناهم فأرحنا العباد منهم، وثأرنا لإخواننا الشهداء ، فتعاقدوا على ذلك عند انقضاء الحج ، ومن ثم دعوا بالشراة، فتعهد عبد الرحمن بن ملجم بقتل علي بن أبي طالب، وتعهد الحجاج التميمي المعروف باسم (البرك) بقتل معاوية، وتعهد عمرو بن بكر التميمي بقتل عمرو بن العاص وقد قتل ابن ملجم علي بن أبي طالب في صبيحة يوم 19 رمضان سنة 40 هـ وهو في حال القيام من السجود فيما أخفق الآخران ، وكان موت علي بن أبي طالب بعد ثلاث أيام في ليلة 21 رمضان .


قاتل علي في الحديث

عن عبيد الله بن أنس عن النبي صلى الله عليه و سلم أنه قال :«أشقى الأولينَ عاقرُ الناقةِ ، وأشقَى الآخرينَ الذي يطعنكَ يا عليّ وأشارَ إلى حيْثُ يطعنُ»

عن عمار بن ياسر قال :«فقال رسولُ اللهِ صلى الله عليه و سلم يا أبا تُرابٍ لما يرى عليه من التُّرابِ فقال رسولُ اللهِ صلى الله عليه و سلم ألا يا أبا ترابٍ ألا أُحدِّثُكما بأشقى الناسِ رجُلينِ قلنا بلى يا رسولَ اللهِ قال أُحيمَرُ ثمودَ الذي عقر الناقةَ والذي يضربُك على هذه يعني قرنَ عليٍّ حتى تبتلَّ هذه من الدَّمِ يعني لِحيتَه»


ذريته

الصميل بن حاتم





منقول
التوقيع:

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

الآراء المنشورة في شبكة منابر ثقافية لاتمثل بالضرورة وجهة نظر إدارة الموقع بل هي نتاج أفكار أصحابها