صفحة منابر ثقافية على التويتر صفحة منابر ثقافية على الفيسبوك


العودة   منتديات منابر ثقافية > المنابر العامة > مقهى المنابر

أهلا بآل منابر ثقافية

مقهى المنابر لتسكن النفوس وتهدأ الجوارح بعد ثقل وحي الإبداع.

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: هل انتهى الربيع العربي؟ (آخر رد :ايوب صابر)       :: (( الموسيقى .. امرأة )) / أزهــر عمــر قاســم (آخر رد :أزهر عمر قاسم)       :: (( الطـاعــن )) / أزهر عمـر قاسـم (آخر رد :أزهر عمر قاسم)       :: وصايا .. محمد الرطيان (آخر رد :مها عبدالله)       :: مناخٌ باردٌ من التّعب (آخر رد :مها عبدالله)       :: تلخيص قصة آنا كارنينا لتولستوي (آخر رد :مها عبدالله)       :: التنميق الزائف (آخر رد :مها عبدالله)       :: الاستاذ علي هزايمه -حكايات الزمن الجميل الجزء الاول والثاني (آخر رد :مها عبدالله)       :: الاستاذ علي هزايمه - كتاب قصائد غريبه وعجيبه (آخر رد :مها عبدالله)       :: هل تريد أن يتحسن مزاجك ؟ (آخر رد :مها عبدالله)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 09-03-2019, 02:44 AM   #41

العنود العلي

مشرفة منبري المقهى والفنون

 
الصورة الرمزية العنود العلي

 
تاريخ التسجيل: May 2019
الدولة: الرياض
المشاركات: 1,146
معدل تقييم المستوى: 2
العنود العلي is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: O سايكيلوجيا .. O

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مها عبدالله مشاهدة المشاركة

5 خطوات لتقضى على الأنانية


لم تتوقف الأنانية عند حب الاستحواذ على الأشياء وحسب، إنما للشخص الأنانى مواصفات أخرى كالرغبة فى السيطرة وفرض الرأى والحاجة الدائمة لتحقيق المكاسب حتى إذا كان ذلك على حساب الآخرين، وتعد هذه السمات هى السبب فى ابتعاد الناس عن التعامل معه.

وفيما يلى بعض النصائح والخطوات التى تعينك على القضاء على أنانيتك حتى تتمكن من التواصل مع الآخرين.


الاعتراف طريقك نحو الشفاء من النرجسية
عندما يتعرف الشخص على عيبه ويدركه ويدرك أخطاءه يبدأ رحلته فى التخلص منها من خلال عدة محاولات بعضها ينجح وأخرى تفشل، الاعتراف فى حد ذاته علاج.


تخل عن عصبيتك
حتى سرعة الغضب وردود الأفعال الحمقاء التى دائمًا ما تأتى نتيجة لشعورك بالظلم وأنك لم تأخذ ما تستحقه، ولم يقدرك المحيطون بك، فتعد فى بعض الأحيان أنانية ونرجسية، لأن الشخص الأنانى يرى فى نفسه دائمًا الكمال ويغضب سريعًا عندما يعرف بأن المحيطين به لم يقدروه لذلك تخل عن عصبيتك لتقضى على أنانيتك.


قاوم رغبتك فى السيطرة على الآخرين
الشخص الأنانى هو من يعتقد أنه الأكثر فهمًا وإدراكًا ومن ثم يميل إلى السيطرة على المحيطين به ويبدأ فى فرض القيود، ما ينفر الناس من حوله، لذلك حاول أن تطلق صراح الآخرين وتأخذ منهم النصائح قبل أن تعطيها لهم.



أدرك أنك لست محقًا طوال الوقت

النرجسية تجعل البعض يرى نفسه وكأنه محق طوال الوقت ولا يخطأ أبدًا، فيكون الصوت العالى هو سبيله الوحيد لإثبات " الأنا"، لذلك يجب أن تدرك لا أحد يتسم بالكمال وأنك ليس على حق طوال الوقت لذلك يجب أن تتقبل انتقادات البعض.


فرق بين مفاهيم كالحب والامتلاك
الشخص الأنانى عادة ما يخلط بين مفاهيم الحب والامتلاك ومن هنا يبدأ فى محاولات متكررة للاستحواذ على من يحب ليبقى له وحده دون غيره، لذلك يجب أن ندرك أن الحب هو التضحية والعطاء وليس التملك والسيطرة.
كلما مررت ِ من هنا جلبتِ في يديكِ قبس من روعة
موضوع رائع يا راقية .. تقبلي مني فائق التقدير

من مواضيعي
0 O هل العيب فينا .. ؟ o
0 O هل وجدوا ينبوع الشباب الأبدي ..! O
0 O أُفْروديت .. O
0 O سايكيلوجيا .. O
0 O كل عام وأنتم بخير آل منابر o

التوقيع :
وحيدة كالقمر
العنود العلي موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-04-2019, 04:06 PM   #42

بثينة صالح

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية بثينة صالح

 
تاريخ التسجيل: Aug 2019
الدولة: لى كوكب وهمي
المشاركات: 76
معدل تقييم المستوى: 1
بثينة صالح is on a distinguished road
افتراضي رد: O سايكيلوجيا .. O

العنود العلي
,
,
حقيقة جهدكم لا يقدر بثمن
,
تحية لكم لسعيكم للرقي والثقافة
,
شكرآ يا ربة الإبداع


من مواضيعي
0 حلمٌ مِن مَوسم اللّوز
0 زوج عصري :: بقلم بثينة صالح
0 ما يؤلمني .. غمامة بوح ,
0 الوقاحة هي ...
0 مرحبآ : أختكم بثينة

بثينة صالح موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-05-2019, 01:59 PM   #43

حنا الياس

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية حنا الياس

 
تاريخ التسجيل: Jul 2019
الدولة: في حقيبة سفر
المشاركات: 139
معدل تقييم المستوى: 1
حنا الياس is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: O سايكيلوجيا .. O

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العنود العلي مشاهدة المشاركة
ولمَ لا سيدي ..
للنفس عليك حق بأن تكون الأفضل .. الأروع .. الأعقل .. والأجمل روحيآ
كل ذلك من أجل فعلآ حتى تكون شخصية مثالية في عالم لا مثالي
تقديري لك


مثالية لعالم غير مثالي !!


الشي الوحيد الصح الي الواحد بيعملو بعالم متل عاالمنا المحترم الغير مثالي

هو انه يحطمه .. أو يسرقه .., أو يجعله غير موجود .. أو يهرب منه

اما انه يكون متفائل فهذه ممارسة غير مشروعه للكذب !


مجرد رأي لا داعي للتعليق عليه ~


دمتم بخيــر

من مواضيعي
0 هل.... ؟
0 تعابير من عمق الفؤاد
0 على حافة الاختيــار
0 مطــاردة فكــريــة ~
0 ~ رســائل

حنا الياس غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-13-2019, 12:04 AM   #44

مها عبدالله

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية مها عبدالله

 
تاريخ التسجيل: Jul 2019
المشاركات: 621
معدل تقييم المستوى: 1
مها عبدالله is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: O سايكيلوجيا .. O

كيف تصبح محاوراً جيداً ومحترفآ
[ من حسن كلامه كان النجاح أمامه ]

اللباقة في الحديث هي : الليونة واللطافة والظرافة فيه، وتعتبر اللباقة من الصفات التي تتميز بها الشخصية الإجتماعية الحكيمة . فالشخص الذي يجيد إدارة الحوار والنقاش بشكل هاديء وإيجابي يعتبر شخص حكيم .

وتعتبر اللباقة في الحديث من الصفات المهمة التي يجب على الشخص التحلي بها وتعلمها لما لها من تأثير إيجابي على علاقاته الإجتماعية .

فهي فن من الفنون التي على الإنسان تعلمها وفوائدها كثيرة ولا تحصى ولا تعد منها :

1- كسب ود واحترام الأخرين .
2- إعطاء فكرة جيدة عنك لمن يسمعك ويراك لأول مرة و تجعله ينصت لكلامك بكل هدوء .
3- تستطيع إقناع من يقف امامك بوجهة نظرك مادمت لبقا في الحديث وهادئا .
4- تستطيع تشجيع الأخرين على الحديث وإبداء وجهة نظرهم .

قد يكون حسن النقاش والمحاوره موهبه وفن عند البعض ، ولكن
بالإمكان اكتسابه من خلال احتكاكك مع الأقلام المتحاورة ..
وتصبح من مجيدين هذا الفن وهاي هي بعض الخطوات التي قد تفيدك للنقاش ولتكون محاور جيد :

1- قبل أن تبدأ في المناقشة ( بسم الله ) وتوكل عليه وأدعه أن يوفقك الى الخير .

2-أقرأ القضية جيداً قبل المناقشة وإذا لم تستوعبها أقرأها مراراً وتكراراً
حتى تستطيع أن تبدي رأيك فيها .

3- حاول أن تكتب رأيك قبل أن تقرأ ردود المناقشين للموضوع حتى لا تتأثر بأرائهم .

4- حاول التسلسل والتدرج في طرح الفكرة ، و لاتعيد طرح الفكرة أكثر من مرة

5- حاول بقدر المستطاع بأن لا يكون رأيك متأثر بأحد الأمور الخارجة عن صلب
الموضوع (كشخصية الكاتب - أو طريقة كتابته وعرضه - أو لون أو خط أو غير ذلك ) .

6- ليس بالضرورة أن تكون كل كلماتك منمقه بأسلوب أدبي محنك
ولكن من المهم أن تكون كلماتك مفهومه للقراء (وهناك البعض قد تصلك أفكاره وطرحه الشيق
بسلاسة وقوه في نفس الوقت على الرغم من أنه أستخدم لهجته العامية في المناقشة ).

7- رائع أن تستشهد خلال مناقشتك بآيات الله الحكيمة أو من سنة المصطفى عليه
أفضل الصلاة والسلام ((ومهم جداً أن تتأكد من صحة المصدر ..وياحبذا لو تكتب
رقم الأية والسورة ؛؛ أو الراوي واسم الكتاب الذي يضم الحديث )) أو من واقع
الحياة بقصص أو تجارب .

8- بعض المناقشات تتطلب منك في نهايتها أن تستخلص رأيك بكلمات قليلة تعبر
فيها عن وجهة نظرك .

9- إن كانت القضية تتطلب حلول ..أطرح حلول من واقع مجرب أو حتى لو كانت
من خيالك ترى من الممكن تحقيقها .

10- البعد كل البعد عن تجاوز الأدب وانعدام الإحترام بينك وبين المتحاورين مهما
كانت الظروف أو الأسباب ...
(وإلا فالصمت خير لك لكي لاتندم على كلمات قد قلتها لحظة غضب ) .

11- إذا وجدت من له وجهة نظر تخالف وجهة نظرك ويحاول أن يستفزك أو يثير المشاكل
حاول أن تفهمه بأسلوب هادئ .
(حتى ولو كنت تشتاط غيضاً )
لأننا لسنا في ساحة معركة وهذه مجرد قضية طرحت للحوار
وليس من الضروري بأن ينتهي الحوار بإقناع و يبقى لكل أنسان قناعاته وأرائه

12- لاتنقص من قدر نفسك لأنك ترى أغلب المناقشين يعارضون رأيك ؛ إن كنت
مقتنع بهذا الرأي فالناس ليسوا طبقة واحده في التفكير ويختلفون في أمور شتى ..
فالذي يعجب شخص قد لايعجب الآخر .

13- إذا ناقشت في قضية فمن المهم أن تعود لتقرأ الردود التي ستكتب بعدك ..
فلربما عقب أحدهم على نقطة قد أثرتها خلال طرحك ليحصل التفاعل بين الأراء المتناقشه

14- تذكر أن كاتب الموضوع عندما كتبه كانت هناك فكرة تدور في باله وأجهد عقله لكي يصيغها
وأستهلك من وقته لكي يوصلها لك وهو يستحق أن تحاوره وتتناقش معه
بدلا من جمل المجاملات التي أرهقتنا من كثرة تداولها

أخيرا طرح الافكار المختلفة في كل موضوع تثري العقول
وتجعل من المنتدى مكان أجمل لتواجدنا فيه
تحيااااتي
نقلته لكم للفائدة


من مواضيعي
0 هل تريد أن يتحسن مزاجك ؟
0 الفلسفة المثاليّة
0 قصة : ( كلًا يغني على ليلاه )
0 تلخيص قصة آنا كارنينا لتولستوي
0 خادم الإبداع

مها عبدالله موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-14-2019, 03:56 AM   #45

هيثم المري

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية هيثم المري

 
تاريخ التسجيل: Jul 2019
الدولة: في مكان ما على الأرض
المشاركات: 665
معدل تقييم المستوى: 1
هيثم المري is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: O سايكيلوجيا .. O

تعريف سرعة البديهة
يمكن تعريف سرعة البديهة على أنها إحدى الصفات الإنسانيّة التي يتميز بها الأفراد، والتي تنتج عن قدرة ذهنية عالية، بحيث يكون لدى الفرد قدرة على التجاوب السريع مع ما يتلقاه من الخارج، ليفهم ما يُقال له من المرة الأولى، ويبدي ردة الفعل أو التصرف المناسب على ما تمّ تلقيه بأقصى سرعة ممكنة. يرتبط تعريف سرعة البديهة بسرعة الإنسان في إدراك الأشخاص، وبقدرتهم على التفكير بشكل مباشر فيما يُقال لهم، حيث تنتقل المعلومات من خلال وسائل الإدراك الحسي إلى دماغ الإنسان، ليتم ترجمة هذه المعلومات ذهنيًا بسرعة فائقة، ومن خلال ذلك يستطيع الإنسان إبداء حالة عالية من التجاوب السريع مع الأحداث الملموسة. عُرِف بعض الناس عبر التاريخ بوجود هذه الصفة لديهم، ومن أمثلة ذلك وجود هذه الصفة لدى بعض الشعراء الذي كانوا ينسجون القصائد من المواقف اللحظية التي يعيشونها في حياتهم، وكان يحدث ذلك بطريقة مذهلة حيث يجسدون المواقف بأبيات تاريخية يرددها القاصي والداني، كما اشتهر بذلك العديد من القضاة المسلمين الذي كان لسرعة بديهتهم دور في حل العديد من القضايا التي أشكلت على المتخاصمين.

طرق اكتساب سرعة البديهة
يرتبط بهذه الصفة الإنسانية أن يكون الإنسان الذي يقوم بردة الفعل السريعة والمناسبة ممتلكًا للسرعة في عملية التفكير والتجاوب الذهني، إلا أن هذه الصفة البشرية يمكن أن يتم تنميتها من خلال بعض الإجراءات الخاصة التي تعمل على تنشيط العقل وزيادة سرعة البديهة، والتي من أهمها ما يأتي:
ممارسة الرياضة:
حيث تساعد ممارسة الرياضة على تحسين النشاط العقلي وزيادة القدرة الذهنية.
التخلص من الارتباك
:
حيث ترتبط هذه الصفة الإنسانية بالهدوء والتفكير على نحو يخلو من التشتت الذهني؛ من أجل الوصول إلى النتائج بأسرع وقت ممكن.
الحد من المشتتات
:
حيث تحتوي حياة الإنسان على العديد من المشتّات التي يمكن أن تحدّ من عملية التركيز على الأمور التي تحتاج إلى ردة فعل سريعة، ومن أهم هذه المشتتات: مواقع التواصل الاجتماعي، وتطبيقات الذكاء الاصطناعي، والإنترنت. تنمية مهارات التفكير: وذلك من خلال إثراء العقل بالقراءة النوعية، والمشاركة في الجلسات التناظرية، وجلسات النقاش العلمية، التي تحسّن من قدرة الإنسان على التركيز وإبداء ردة الفعل المناسبة.

من مواضيعي
0 لوحة نابليون وجبال الألب
0 الكتابة بالعربية·· ترتعد بين أصابع الطلاب
0 لماذا نستسلم ببساطة !!
0 مدينة تحلق في السماء الصينية
0 إليك عني هائم وصبٌّ

هيثم المري موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-14-2019, 09:39 PM   #46

العنود العلي

مشرفة منبري المقهى والفنون

 
الصورة الرمزية العنود العلي

 
تاريخ التسجيل: May 2019
الدولة: الرياض
المشاركات: 1,146
معدل تقييم المستوى: 2
العنود العلي is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: O سايكيلوجيا .. O

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بثينة صالح مشاهدة المشاركة
العنود العلي
,
,
حقيقة جهدكم لا يقدر بثمن
,
تحية لكم لسعيكم للرقي والثقافة
,
شكرآ يا ربة الإبداع
لكِ الثتاء الجميل أستاذتي بثينة على مرورك الراقي
شكرآ لكِ مع فائق التقدير

من مواضيعي
0 O هل العيب فينا .. ؟ o
0 O هل وجدوا ينبوع الشباب الأبدي ..! O
0 O أُفْروديت .. O
0 O سايكيلوجيا .. O
0 O كل عام وأنتم بخير آل منابر o

التوقيع :
وحيدة كالقمر
العنود العلي موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم اليوم, 03:20 PM   #47

مها عبدالله

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية مها عبدالله

 
تاريخ التسجيل: Jul 2019
المشاركات: 621
معدل تقييم المستوى: 1
مها عبدالله is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: O سايكيلوجيا .. O

سيكولوجية الأخبار

أثار خبر اختراع «مذيعة روبوت» تقرأ الأخبار في اليابان سخرية في أوساط العاملين في مجال الصحافة والإعلام، لكن الحقيقة أن السخرية تغلّف رعباً ينتاب تلك الأوساط، فالخبر بقدر ما هو ظريف إلا أنه يشير بلا تحفّظ إلى إمكانية الاستغناء عن العامل البشري في هذه الصناعة.

وهو ما يعيدنا إلى سؤال القرن: هل ستختفي الصحافة الورقية عنا في العقد المقبل مع انتشار موجة الرقمنة التي تجتاح حياتنا؟ حتى الخبراء منقسمون في الإجابة، مع طغيان نظرة تشاؤمية على المستقبل.

منذ بزوغ عصر السوشيال ميديا المتزامن مع انتشار أدواته، متمثلة في الهواتف الذكية، تراجع القراء بنسب مرعبة، تراجعت الاشتراكات، وقلّ المدخول الإعلاني.

غيّرت الإنترنت سلوكياتنا فلم يعد الشخص راغباً في قراءة الصحيفة، ويفضل نسخة التطبيق الإلكتروني، لكن حتى هذا ليس حلاً للمشكلة الأصلية، لأن مدخول إعلانات المواقع لايزال منخفضاً حتى بالنسبة للشعبية منها.

بروز منصات وأشخاص هواة يسمّون «الصحافيون المواطنون» Citizen Journalists، أما شعبياً فيسمّون «سنابيون» أو «مغردون»، هؤلاء ينقلون أو يسرقون الأخبار ويختصرونها في فقرة واحدة فقط، أو يصورون أحداثاً بأنفسهم، ويبثونها على منصاتهم.

كنتيجة، انتشر جهل شديد بين أبناء الجيل الحالي مقارنة بالأجيال الماضية، لأن الصحافة كمهنة لا يمكن الاستغناء عنها والتعويض بهواة يجهلون أبسط قواعدها، وينشرون معلومات مغلوطة غير مؤكدة ولا موثقة.

هذا بدوره أفرز المشكلات التالية:

أولاً: انتشار الشائعات بشكل لم يسبق له مثيل في المجتمع.

ثانياً: ضعف ذاكرة أفراد المجتمع بشكل مخيف وانتشار السطحية بينهم، فلو تسأل شخصاً عن حدث كبير مثل إطلاق قمر اصطناعي محلي، سيتذكر إطلاق قمر فقط، وليس قادراً على فهم سبب المشروع أو استقرائه، وذلك لأنه قرأ فقرة واحدة وتجاهل التفاصيل.

ثالثاً: ضعف اللغة العربية السليمة، كتابة ونطقاً، بسبب ميل الجمهور إلى استقاء معلومات من جهلة نصّبوا أنفسهم صحافيين وإعلاميين على المجتمع، فهذا يقول أكياس الشاي مسرطنة، وذاك يحذر من مخاطر استخدام شامبو مرخص من مختبر البلدية، كأنه يفخر أن جهله أكثر صدقية من مؤسسات الدولة العلمية.

رابعاً: ميل العاملين في مواقع إعلامية إلى نشر أخبار فضائحية يسمّونها رائجة وشعبية، مثلاً: «فضيحة الفنانة الفلانية في غرفة فندقية» عنوان بشكل طُعم للقارئ يجذبه ويُبقيه في الموقع، ويتبين أن الفضيحة مثلاً هي عنوان فيلم تمثله الفنانة. كنتيجة، تأثر سلوك القارئ وتجاهل المهم وذهب إلى ما يستدرجه.

خامساً: مهمة الصحافة تحولت من نقل المعرفة إلى ثقافة التفنّن في صناعة الطُعم للقراء.

سادساً: السرعة في قراءة الأخبار خشية تفويت شيء، والنتيجة نسيان كل المعلومات بنهاية اليوم. ما العيب في قراءة أخبار البارحة والتأمل فيها، والخروج بأفكار وتحليل جيد يرسخ في الدماغ مدى الحياة؟

ختاماً: الإنترنت طورت الصحافة، لكنها خلقت وضعاً فوضوياً لا تحكمه أي قوانين، إتاحة إمكانية النشر للجميع ملأ سوق الأخبار ببضائع فاسدة ومحتالين على شكل صحافيين. استقاء الأخبار من هؤلاء مثل طلب مريض العلاج من سباك أو تفضيل وجبة سريعة مصنّعة ومعالجة على صحية وطازجة. صحيح نموذج الصحافة التقليدية معطّل، لكن سلوكياتنا أيضاً بحاجة إلى إعادة نظر وتصويب.
عبدالله القمزي


من مواضيعي
0 هل تريد أن يتحسن مزاجك ؟
0 الفلسفة المثاليّة
0 قصة : ( كلًا يغني على ليلاه )
0 تلخيص قصة آنا كارنينا لتولستوي
0 خادم الإبداع

مها عبدالله موجود حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 2 ( الأعضاء 0 والزوار 2)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

الساعة الآن 09:27 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

a.d - i.s.s.w

  الآراء المنشورة في شبكة منابر ثقافية لاتمثل بالضرورة وجهة نظر إدارة الموقع بل هي نتاج أفكار أصحابها