صفحة منابر ثقافية على التويتر صفحة منابر ثقافية على الفيسبوك


العودة   منتديات منابر ثقافية > فضاءات رحبة > منبر ذاكرة الأمكنة والحضارات والأساطير

أهلا بآل منابر ثقافية

منبر ذاكرة الأمكنة والحضارات والأساطير تاريخ الحضارات والمدن والأساطير في ثقافات العالم

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: لاشيء.... (آخر رد :ناريمان الشريف)       :: حزن في رمضان ،، (آخر رد :عبد السلام بركات زريق)       :: المعلّقة...!! (آخر رد :عبد السلام بركات زريق)       :: ( الدعاء هو العبادة ) (آخر رد :ناريمان الشريف)       :: بشرى (آخر رد :عبد السلام بركات زريق)       :: ألف ولام (آخر رد :عبد السلام بركات زريق)       :: لوعة و اعتلال (آخر رد :عبد السلام بركات زريق)       :: الغربيـــــون (آخر رد :سرالختم ميرغنى)       :: كانوا .. وصرنا (آخر رد :ناريمان الشريف)       :: فائدة النيتروجين فى خموله ! (آخر رد :سرالختم ميرغنى)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 10-29-2020, 01:31 AM   #1

ياسر حباب

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية ياسر حباب

 
تاريخ التسجيل: May 2019
الدولة: سوريا
المشاركات: 345
معدل تقييم المستوى: 2
ياسر حباب is on a distinguished road

اوسمتي

Lightbulb الآسِيات العربيات المسلمات

الآسِيات العربيات المسلمات
إن هذا العمل الإنساني الكبير، وإن كان يبدو للناس أنه من أعمال النهضة الحديثة، لكنه بدأ منذ زمن بعيد عند العرب حيث كانوا يُطلقون على الممرضات اسم «الآسيات» و«الأواسي» لأن عنايتهن طالت الناحية النفسية والوجدانية، كما الجسدية، للمريض. ولمّا جاء الإسلام أقرّ هذا العمل ورعاه وشجّعه، وطُبِّقَ عملياً، فلقد تواترت أنباء كثيرة عن اشتراك أمهات المؤمنين وأمهات ونساء الصحابة وبناتهم رضي الله عنهن أجمعين في غزوات الرسول صلى الله عليه وسلموسراياه، وكانت مهماتهن تتراوح بين التمريض، والإسعاف المباشر في ساحة القتال وسط الخيل والمبارزة وإطلاق السهام والنِّبال، ونقل أصحاب الجروح الكبيرة إلى الخطوط الخلفية في الخيم من أجل مداواتهم ونزع السهام، وما يتبع ذلك من تضميد للجروح ووقف النزيف وأحياناً البتر والكَي، بالإضافة إلى حمل قِرَب المياه لسقاية الجرحى وحراستهم وإعداد الأطعمة. وكانت في طليعة الممرضات والطبيبات رُفَيْدَةُ بنت سعد الأنصارية رضي الله عنها، صاحبة الخيمة الطبية الأولى في التاريخ.
الطبيبة رُفيدة
تُعَدّ رُفيدة الأسلمية، من كريمات النساء، وفضليات الصحابيات المجاهدات، بايعت الرسول صلى الله عليه وسلمبعد الهجرة، واشتركت في غزوتَيْ الخندق وخَيْبر، وكانت رضي اللهعنها قارئة، كاتبة، وصاحبة ثروة واسعة. قد استهوتها حِرْفة التمريض، ومهنة التطبيبوالمداواة، وتفوّقت في ذلك حتى اشتهر عنها، وعُرفت بين الناس قاطبة. وكان يُطلق عليها (الفدائية) لأنها كانت تدخل أرض المعركة تحمل الجرحى وتُسعف المصابين وتُشجِّع المجاهدين.
رُفيدة في خيمة الخير
ظهرت خيمة رفيدة على مسرح الأحداث بَدْءً من يوم أُحُد، عندما كانت تستضيف الجرحى، تضمِّد جراحاتهم، وتُسعفهم، وتسهر على راحتهم، وتواسيهم. وكانت رضي الله عنها تخرج في الغزوات، وتنقل معها خيمتها بكل متطلباتها وأدواتها واحتياجاتها فوق ظهور الجِمال، ثم تُقيمها بإزاء معسكر المسلمين، تشاركها العمل الصحابيات رضوان الله عليهن؛ لذا تعتبر خيمة رفيدة الأسلمية على الرغم من بدائيتها أول مستشفى ميداني.
طبيبة سعد بن معاذ
روى مسلم عن عائشة رضي الله عنها أنها قالت: أصيب سعد بن معاذ يوم الخندق بسهم أطلقه أبو أسامة الجشمي حليف «بني مخزوم»‏، فأمر الرسولصلى الله عليه وسلم رفيدة أن تقيم خيمة في المسجد ليعوده من قريب. كانت تُداوي الجرحى وتحتسب بنفسها على خدمة من كانت به ضبعة (جرح أو مرض) من المسلمين. ولقد ذكر الإمام ابن حجر العسقلاني في كتابه «الإصابة في تمييز الصحابة» كيف أنّ رفيدة الأسلمية عندما رأت انغراس السهم في صدر سعد تصرفت بحكمة ووعي فأسرعت بإيقاف النزيف، ولكنها أبقت السهم في صدره لأنها كانت تعلم أنها إذا سحبته أو أخرجته سيُحدث نزيفاً لا يتوقف من مكان الإصابة.
مستشفى رُفيدة
كما تواتر أنه أقيم لها خيمة خاصة وبارزة في مسجد النبي صلى الله عليه وسلم كمستشفى لعلاج المرضى والمصابين بجروح، وكوّنت فريقاً من الممرضات حيث قسمتهن إلى مجموعات لرعاية المرضى ليلاً ونهاراً. ولم يكن عمل رفيدة مقتصراً على الحروب فقط، بل عَمِلت أيضاً في وقت السِّلم تُعاون وتُواسي كل محتاج؛ وكانت أول سيدة تعمل في نظام أشبه ما يكون بنظام المستشفيات في وقتنا. أما كونها أول ممرضة في الإسلام فليس في ذلك خلاف، فقد ذاع صيتها بين معاصريها في فن الجراحة، لهذا السبب اختارها الرسول صلى الله عليه وسلملعلاج سعد بن معاذ رضي الله عنه. أما الأعجب من عمل رفيدة رضي الله عنها فهو إنفاقها على عملها هذا من حُرِّ مالها، وخالص ثروتها، متطوعة بالجهد والمال في سبيل الله.
تكريم رُفيدة وزميلاتها
وتقديراً من النبي صلى الله عليه وسلم، كان يُعطي رفيدة حصة مقاتل، كما أعطى المتفوِّقات منهن (قلادة شرف) تقديراً للجهود التي بَذَلْنَها، فعن أميمة بنت قيس الغِفَارية قالت: جئتُ رسول الله صلى الله عليه وسلم في نسوة من بني غِفَار، فقلنا: يا رسول الله إنا نريد أن نخرج معك إلى خيبر، فنداوي الجرحى ونُعين المسلمين بما استطعنا، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «على بركة الله». قالت أميمة: فخرجنا معه صلى الله عليه وسلموكنتُ جارية حديثاً سني، فلما فتح الله لنا خيبر قسَّم لنا رسول الله صلى الله عليه وسلممن الفَيْء، وأخذ القِلاَدة - التي ترَيْن في عُنُقي - فأعطانيها وعلّقها بيده في عُنقي، فوَالله لا تفارقني أبداً. فكانت في عُنُقها حتى ماتت، وأوصت أن تدفنَ معها رضي الله عنها.
سجل لمشاهدة الصور
* عن الباحثة : منال المغربي


من مواضيعي
0 الفرق بين عجوز وشيخ
0 قصيدتان لجبران.. اُكتشفتا حديثاً
0 قراءة في كتاب: (محمد: نبي لزماننا) للكاتبة كارن أرمسترونغ
0 الآسِيات العربيات المسلمات
0 عدل عمر مع أهل الذمة

ياسر حباب موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-29-2020, 01:56 PM   #2

خديجة قاسـم

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية خديجة قاسـم

 
تاريخ التسجيل: Oct 2020
المشاركات: 169
معدل تقييم المستوى: 1
خديجة قاسـم is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: الآسِيات العربيات المسلمات

رضي الله عنهنّ وأرضاهنّ
طرح جميل
بوركت أ.ياسر ودام العطاء
كل التّقدير


من مواضيعي
0 ندى الحرف

التوقيع :
خديجة قاسـم غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-30-2020, 11:09 PM   #3

ناريمان الشريف

المستشار الثقافي في منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية ناريمان الشريف

 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
المشاركات: 17,900
معدل تقييم المستوى: 29
ناريمان الشريف will become famous soon enough

اوسمتي

افتراضي رد: الآسِيات العربيات المسلمات

الآسيات ...
عنوان جميل
وموضوع أجمل
هذه هي المرأة المسلمة .. تضمد الجراح .. وتقف إلى جانب الرجل في الحروب
هن الممرضات ذوات الرداء الأبيض هذه الأيام
ولكن - مع الأسف الشديد - نظرة المحتمع العربي للممرضة اختلفت .. فلم تعدْ تحظى الممرضة في عصرنا الحالي على الاحترام الكافي والمناسب لعملها الجليل الذي ينافس أي عمل آخر تقوم به المرأة ..
رحمة الله عليهن جميعاً
وبارك الله فيك أخي ياسر
دوماً منتقياتك في غاية الروعة والأهمية
موضوع رائع جداً
تحية لكاتبته منال المغربي

من مواضيعي
0 نصب تذكاري ( ق.ق.ج)
0 العضو الجديد .. بعد السلام .. أدخل هنا أولاً
0 رحلة امرأة تخطّت الستين
0 بلادنا فلسطين للمؤرخ ( مصطفى مراد الدباغ )
0 أسماء الله الحسنى

التوقيع :
الحجر المتدحرج ...لا تنمو عليه الطحالب
الحجر المتدحرج ... لا تنمو عليه الطحالب
ناريمان الشريف موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-31-2020, 06:11 AM   #4

عبد السلام بركات زريق

مشرف منبر الشعر الفصيح

 
الصورة الرمزية عبد السلام بركات زريق

 
تاريخ التسجيل: May 2010
الدولة: سوريا - حماة
المشاركات: 4,747
معدل تقييم المستوى: 15
عبد السلام بركات زريق is on a distinguished road

اوسمتي

إرسال رسالة عبر MSN إلى عبد السلام بركات زريق
افتراضي رد: الآسِيات العربيات المسلمات

الأخ الأديب ياسر حباب
أشكرك على هذا الموضوع القيم
والإضافة المفيدة
كل التقدير


من مواضيعي
0 عَارِضُ قَلَقٍ
0 ظِلٌّ..وَدَرْبُ اغْتِرَاب
0 لَا تَسْأَلِي
0 حُطَام
0 تِيْه

التوقيع :
عبد السلام بركات زريق موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-02-2020, 03:45 AM   #5

ياسر حباب

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية ياسر حباب

 
تاريخ التسجيل: May 2019
الدولة: سوريا
المشاركات: 345
معدل تقييم المستوى: 2
ياسر حباب is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: الآسِيات العربيات المسلمات

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خديجة قاسـم سجل لمشاهدة الروابط
رضي الله عنهنّ وأرضاهنّ
طرح جميل
بوركت أ.ياسر ودام العطاء
كل التّقدير
اشكر كلماتك اللطيفة سيدتي
حفظكم الله

من مواضيعي
0 الفرق بين عجوز وشيخ
0 قصيدتان لجبران.. اُكتشفتا حديثاً
0 قراءة في كتاب: (محمد: نبي لزماننا) للكاتبة كارن أرمسترونغ
0 الآسِيات العربيات المسلمات
0 عدل عمر مع أهل الذمة

ياسر حباب موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-02-2020, 03:48 AM   #6

ياسر حباب

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية ياسر حباب

 
تاريخ التسجيل: May 2019
الدولة: سوريا
المشاركات: 345
معدل تقييم المستوى: 2
ياسر حباب is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: الآسِيات العربيات المسلمات

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ناريمان الشريف سجل لمشاهدة الروابط
الآسيات ...
عنوان جميل
وموضوع أجمل
هذه هي المرأة المسلمة .. تضمد الجراح .. وتقف إلى جانب الرجل في الحروب
هن الممرضات ذوات الرداء الأبيض هذه الأيام
ولكن - مع الأسف الشديد - نظرة المحتمع العربي للممرضة اختلفت .. فلم تعدْ تحظى الممرضة في عصرنا الحالي على الاحترام الكافي والمناسب لعملها الجليل الذي ينافس أي عمل آخر تقوم به المرأة ..
رحمة الله عليهن جميعاً
وبارك الله فيك أخي ياسر
دوماً منتقياتك في غاية الروعة والأهمية
موضوع رائع جداً
تحية لكاتبته منال المغربي
أتفق مع رؤيتك
واشكرك على كلماتك الداعمة
هي شهادة أعتز بها من استاذتنا الفاضلة

من مواضيعي
0 الفرق بين عجوز وشيخ
0 قصيدتان لجبران.. اُكتشفتا حديثاً
0 قراءة في كتاب: (محمد: نبي لزماننا) للكاتبة كارن أرمسترونغ
0 الآسِيات العربيات المسلمات
0 عدل عمر مع أهل الذمة

ياسر حباب موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-02-2020, 03:49 AM   #7

ياسر حباب

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية ياسر حباب

 
تاريخ التسجيل: May 2019
الدولة: سوريا
المشاركات: 345
معدل تقييم المستوى: 2
ياسر حباب is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: الآسِيات العربيات المسلمات

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد السلام بركات زريق سجل لمشاهدة الروابط
الأخ الأديب ياسر حباب
أشكرك على هذا الموضوع القيم
والإضافة المفيدة
كل التقدير
الموضوع قيم لانه يتحدث عن تاريخ جميل
وصحابيات فاضلات ،،
محبتي استاذنا الفاضل عبدالسلام

من مواضيعي
0 الفرق بين عجوز وشيخ
0 قصيدتان لجبران.. اُكتشفتا حديثاً
0 قراءة في كتاب: (محمد: نبي لزماننا) للكاتبة كارن أرمسترونغ
0 الآسِيات العربيات المسلمات
0 عدل عمر مع أهل الذمة

ياسر حباب موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-05-2020, 12:55 PM   #8

ياسمين الحمود

(الواعية الصغيرة)
نائبة مدير منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية ياسمين الحمود

 
تاريخ التسجيل: Oct 2006
الدولة: الكويت
المشاركات: 3,709
معدل تقييم المستوى: 18
ياسمين الحمود is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: الآسِيات العربيات المسلمات

عظيمة هي تلك الممرضة
عطاؤها أكثر عطاءاتنا
ولن نتساوى مع عظمتها
وأما من يقلل من شأنها
أعتبره سطحي التفكير
تحية للسيدة رفيدة
صاحبة الشموخ و ملاك الرحمةسجل لمشاهدة الصور


من مواضيعي
0 للجادين فقط
0 رُدَّ صباحي
0 لهؤلاء أقول شكراً
0 لهؤلاء أقول شكراً
0 قصص المسابقة

التوقيع :
أَنا وَرْدَةُ الْحَقْلِ وَالْآنِية
صَداي صَدَى الْماءِ وَ السّانِيَة
سَكَنْتُ الْفضاء وَلكِنْ حَبيبي
ثِمارُ الْقُلوبِ لَهُ دانِيَة
أَيا رَبّ هَبْ لي سَفينَة عِشقٍ
لِأَحْيا عَلى الضِّفَةِ الثّانِيَة
أُريدُ جَنى مِنْ زُهورِ حَبيبي
وَلَوْ قالَ عَنّي أَنا الْجانِيَة
ياسمين الحمود موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-07-2020, 10:47 AM   #9

بتول الدخيل

من آل منابر ثقافية

 
الصورة الرمزية بتول الدخيل

 
تاريخ التسجيل: Nov 2017
الدولة: عسير-السعودية
المشاركات: 763
معدل تقييم المستوى: 4
بتول الدخيل is on a distinguished road

اوسمتي

افتراضي رد: الآسِيات العربيات المسلمات

موضوع قيم وجميل استاذي الكبير ياسر


من مواضيعي
0 لا انساك

التوقيع :
تدري وش صاب الخفوق!!..فيه بعض آثار شوق..وبه جروح وبه حروق..وبه سوالف لو تروق!!.وبه نزيف بالحنايا ..من فراقك .. يا هوى قلبي الصدوق

بتول الدخيل موجود حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

الساعة الآن 01:27 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.

a.d - i.s.s.w

  الآراء المنشورة في شبكة منابر ثقافية لاتمثل بالضرورة وجهة نظر إدارة الموقع بل هي نتاج أفكار أصحابها